Close ad

لماذا أُطلق على الشيخ راغب مصطفى غلوش لقب «شاويش القراء»؟| صور

5-7-2024 | 10:20
لماذا أُطلق على الشيخ راغب مصطفى غلوش لقب ;شاويش القراء;؟| صور القارئ الشيخ راغب مصطفى غلوش
محمد حسن

شاويش القراء، أفلاطون النغم القرآنى، الصوت العذب وشيخ القُراء ومعلم الأجيال، صاحب الحنجرة الذهبية، قارئ المسجد الدسوقى، فارس القراء في مصر، هرم التلاوة الثالث من أبناء طنطا بعد الشيخ محمود خليل الحصري والشيخ مصطفي إسماعيل. 

موضوعات مقترحة

وُلد الشيخ راغب مصطفى غلوش في 5 يوليو 1938م بقرية برما مركز طنطا معقل القراء والعلماء، رغب والده أن يكون ابنه موظفًا، إلا أنه أخذ بنصيحة أحد الأقارب أن يسلم أبنه لأحد المحفظين، فأرسله بعد انتهاء اليوم الدراسي، وتمكن من  حفظه كاملا قبل إن يتخطى العاشرة من عمره، ثم جوده بالأحكام على يد الشيخ عبد الغنى الشرقاوى، وذاع صيته بين القرى المجاورة حتى وصل طنطا وهو في  الرابعة عشر من عمره، وانهالت الدعوات للقراءة، فالتحق بمعهد القراءات بالمسجد الأحمدي بطنطا. 

شاويش في الإذاعة

أدى الشيخ الخدمة العسكرية في عمر العشرين في عام 1958م بمعسكر الأمن المركزي بالدراسة، ولقرب المعسكر من مسجد الأمام الحسين فكان دائم التردد على عليه لأداء بعض الصلوات وإمامة الناس، وفي يوم اعتذر الشيخ طه الفشنى فقدمه شيخ المسجد السيني حلمى عرفة ليقرأ محله يحوز على تهليل وتكبير المصلين الذين كان من بينهم زكريا محى الدين الذي اصدر قراراً بالحاقه بمعهد القراءات.

 وتقدم لاختبارات الإذاعة المصرية بالزى العسكري في آخر أيام تأديته الخدمة العسكرية ونجح في كل أفرع القراءة، ليكون أصغر قارئ بالإذاعة في عصرها الذهبي في عام 1962م.

 وقال الشيخ غلوش عن تلك الفترة:"في مسجد الحسين تعرفت على كبار المسئولين الذين كانوا من أكثر المشجعين لي، حتى قابلت بين رواد المسجد محمد أمين حماد مدير الإذاعة المصرية آنذاك فطلب منه الحاضرون أن يعطيني كارتاً حتى أتمكن من دخول الإذاعة وتقديم طلب الالتحاق كقارئ معتمد لها، وبالفعل ذهبت للإذاعة وتحدد لي يوم لإجراء الاختبار واجتزت الاختبار، وجاء قرار اعتمادي كقارئ بالإذاعة أثناء إنهائي إجراءات الخروج من الخدمة العسكرية فكنت أول شاويش يدخل الإذاعة، وفرحت كثيراً لأنني دخلت بين زمرة مشاهير القراء بالإذاعة".

رحلاته إلى الخارج 

تلقى الشيخ العديد من الدعوات من الدول العربية والإسلامية لإحياء المناسبات الدينية على مدار حياته فسافر إلى الكويت والإمارات والسعودية وأحيا ليالي شهر رمضان لمدة 30 عاما متواصلة . 

توفي القارئ الشيخ راغب مصطفى غلوش عن عمر ييناهز 77 عامًا بعد رحلة عطاء كبيرة مع حفظ كتاب الله مرتلاً ومجودًا. 


القارئ الشيخ راغب مصطفى غلوشالقارئ الشيخ راغب مصطفى غلوش

القارئ الشيخ راغب مصطفى غلوشالقارئ الشيخ راغب مصطفى غلوش

القارئ الشيخ راغب مصطفى غلوشالقارئ الشيخ راغب مصطفى غلوش

القارئ الشيخ راغب مصطفى غلوشالقارئ الشيخ راغب مصطفى غلوش

القارئ الشيخ راغب مصطفى غلوشالقارئ الشيخ راغب مصطفى غلوش

القارئ الشيخ راغب مصطفى غلوشالقارئ الشيخ راغب مصطفى غلوش

القارئ الشيخ راغب مصطفى غلوشالقارئ الشيخ راغب مصطفى غلوش
كلمات البحث
اقرأ أيضًا: