Close ad

بعد تسجيل أول حالة وفاة في العالم.. فيروس «أوز» يهاجم البشر بسبب حشرة.. و5 أعراض للإصابة

24-6-2023 | 15:44
بعد تسجيل أول حالة وفاة في العالم فيروس ;أوز; يهاجم البشر بسبب حشرة و أعراض للإصابةفيروس أوز
إيمان فكري

لم يكد العالم يلتقط أنفاسه من فيروس كورونا، حتى لاح في الأفق فيروس جديد يهدد البشر، وهو فيروس "أوز"، الذي ظهر هكذا على حين غفلة في اليابان، وتسبب في وفاة امرأة في السبعينيات من عمرها جراء الإصابة به، وينتقل الفيروس عن طريق حشرة القراد، وينتشر بين البشر والحيوانات البرية.

موضوعات مقترحة

وأعلنت وكالة الأنباء اليابانية، عن وفاة أول حالة في العالم جراء الإصابة بفيروس "أوز" في إحدى محافظات شمال شرقي طوكيو، وهي امرأة في السبعينات من عمرها، وتم اكتشاف حالة المرأة المسنة في صيف 2022، بعد أن ظهرت عليها أعراض الحمى، والتعب البدني.

وتم تشخيص حالة المرأة المسنة، في البداية بأنها حالة مصابة بالتهاب رئوي، لكن سرعان ما ساءت حالتها وتم نقلها للمستشفى، ليتم الكشف عن وجود قرادة محتقنة أعلى فخذها الأيمن، وبعد معاناة داخل المستشفى توفيت المرأة السبعينية نتيجة التهاب عضلة القلب، الذي أصيبت به بعد 26 يوما من دخولها المستشفى.

فيروس "أوز" يثير الرعب في العالم

وآثار الإعلان عن وفاة أول حالة في العالم جراء فيروس "أوز"، حالة من الفزع والقلق بين البشر خوفا من حدوث وباء آخر مثل فيروس كورونا، خاصة بعد أن تنبأت منظمة الصحة العالمية مؤخرا، بوجود فيروس قابل للانتشار حول العالم، وحث المدير العام للمنظمة، تيدروس أدهانوم، الدول على إجراء الإصلاحات اللازمة للاستعداد لوباء مقبل محتمل، محذرا من أن الوباء القادم "من المرجح أن يحدث قريبا".

ونستعرض في السطور التالية، كل ما تريد معرفته عن مرض جدري القرود، من أصله وأعراضه، وطرق انتشاره وخطورته، وطرق علاجه.

ما هو فيروس "أوز"؟

هو فيروس ليس بجديد، ولكنه ظهر للمرة الأولى عام 2018 في اليابان، وقد كانت الحالات المصابة في الحيوانات ولم يكن هناك دليل على أنه يمكن أن يصيب البشر، لكن مؤخرا تم تأكيد أن هذا الفيروس يصيب البشر، ولكنه ليس بفيروس قاتل، وكل الحالات التي أصيبت به في اليابان تعافت تماما منه، بحسب الدكتور أمجد الحداد، رئيس قسم الحساسية والمناعة بالمصل واللقاح.

وفيروس "أوز"، من الفيروسات التي تنتقل بشكل متكرر عن طريق مجموعة متنوعة من أنواع القراد القاسية والناعمة على الرغم من أن معظم فيروسات thogotovirus ترتبط بأنواع القراد، إلا أن هناك العديد من الاستثناءات، مثل فيروس Sinu، الذي تم عزله من البعوض  وفيروس أراغوارى، معزولان فقط من الفقاريات.

وتم عزل فيروس "أوز"، لأول مرة من مجموعة من 3 حوريات قراد تم جمعها في محافظة Ehime ،في اليابان و كشفت تحليلات علم الوراثة أن الفيروس يرتبط ارتباطًا وثيقًا بفيروسات أخرى خطيرة بالإضافة إلى ذلك ، وثبت أنه يسبب عدوى مميتة في الفئران الرضيعة التي تم اختبارها لتحديد إمكانات فيروس Oz كممرض حيواني المصدر وينتقل بين الثدييات والبشر.

ولفحص ما إذا كانت الثدييات مصابة بشكل طبيعي بفيروس "أوز"، قام العلماء بجمع عينات مصل من 24 صيادًا و 240 حيوانًا بريًا، منهم 40 من قرود المكاك اليابانية و 124 من الخنازير البرية تم التقاطها في محافظة ياماغوتشي ، اليابان ،خلال الفترة 2013-2019، لاختبار وجود الأجسام المضادة للفيروس، في عينات المصل

وكان بين البشر 8.3٪ من عينات المصل تحتوي على أجسام مضادة معادلة لفيروس أوز، وكان 47.5٪ من قرود المكاك ، و60.5٪ من الخنازير البرية ،و 73.7٪ من سيكا الغزلان في ياماغوتشي أجسام مضادة لفيروس "أوز.

كيف ينتقل فيروس "أوز"؟

ينتقل فيروس "أوز"، عن طريق لدغة من حشرة القراد التي تنتشر وتعيش في المناطق العشبية، وهي ليست قاتلة أو مميتة، وهناك العديد من أنواع هذه الحشرة في منطقة واسعة من اليابان.

أعراض فيروس "أوز"

يعاني المصاب بفيروس "أوز"، ببعض الأعراض البسيطة التي قد تشتد بتقدم الوقت، يوضحها الدكتور أمجد الحداد فيما يلي:

  1. ارتفاع درجة حرارة الجسم، قد تصل للحمى.
  2. التعب الجسدي.
  3. الشعور بالصداع.
  4. صعوبة التنفس.
  5. تورم الأطراف.

أمراض تسببها لدغة القراد

وتتسبب لدغة القراد، العديد من الأمراض الأخرى، وليس فيروس "أوز" فقط، وهذه الأمراض، هي:

  • مرض يشبه الأنفلونزا.
  • التهاب السحايا.
  • التهاب الدماغ.
  • عدوى شديدة في الجهاز العصبي.

هل يهدد فيروس "أوز" البشرية مثل جائحة كورونا

المعهد الوطني للأمراض المعدية في طوكيو، أكد أن الأمر يحتاج إلى مزيد من الفحوصات والأبحاث لاكتشاف مدى خطورته عالميا.

ويوضح رئيس قسم المناعة والحساسية بالمصل واللقاح، أن الفيروس حتى الآن لا يشكل أي خطورة على البشرية، فانتشاره محدود جدا وحالات الإصابة كلها تعافت تماما، وحالة الوفاة للمرأة المسنة، يمكن تشخيصه نتيجة سنها مع الالتهاب الرئوي الشديد الذي تسبب في توقف عضلة القلب.

لا يوجد لقاح مضاد لفيروس "أوز" ولا علاج

حتى الآن لا يوجد لقاح لفيروس أوز، على الرغم من أنه تم العثور على أجسام مضادة للفيروس في القرود البرية والخنازير والغزلان في محافظة تشيبا بالقرب من طوكيو، حتى إن هناك بعض البشر تحتوى أجسادهم على مضادات للفيروس، لكن الأمر لا يزال قيد الدراسات والأبحاث العلمية.

هل الإصابة بفيروس أوز تنتهي بالوفاة؟

لا تؤدي الإصابة بفيروس "أوز" بالضرورة إلى وفاة المصاب به، فقط يتعافى المصاب خلال أيام، بحسب المعهد الوطني للأمراض المعدية، الذي شدد على أن الأمر لا يستدعي الخوف، وعلى ضرورة إجراء مزيد من الدراسات والأبحاث للوقوف على مسببات وأعراض هذا الفيروس.

نصائح لتجنب الإصابة بفيروس "أوز

ونصحت السلطات الصحية في اليابان، المواطنين بضرورة تغطية أكبر قدر ممكن من الجسم عند دخول المناطق العشبية، حتى لا تتعرض للدغة هذه القرادة، لأن هذا الإجراء الوحيد المتاح حاليا للوقاية من الإصابة بالفيروس حتى الآن.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة