Close ad

واقعة استبعاد ديوكوفيتش تتكرر في رولان جاروس

4-6-2023 | 18:01
واقعة استبعاد ديوكوفيتش تتكرر في رولان جاروسبطولة رولان جاروس

شهدت بطولة رولان جاروس أول حالة استبعاد، وكان ذلك في مباراة بالدور الثالث من منافسات زوجي السيدات، اليوم الأحد.

موضوعات مقترحة

وقرر حكم المباراة اعتبار الثنائي، التشيكية ماري بوزكوفا والإسبانية سارة سوربيس تورمو، فائزا على حساب الإندونيسية أديلا سوتيادي واليابانية ميو كاتو.

وذلك بسبب قيام لاعبة من الفريق الآسيوي، بتسديد كرة تجاه أحد الأطفال حاملي الكرات، بعيدًا عن التبادلات الاعتيادية في النقاط.

وقرر حكم الكرسي في بداية الأمر توجيه إنذار للاعبة، لكن مراقب اللقاء قرر إنهاء المباراة، واعتبار الثنائي الآسيوي خاسرًا.

وتعد هذه الحالة مشابهة للاسبتعاد الذي تعرض له النجم الصربي، نوفاك ديوكوفيتش، في الدور الرابع من بطولة أمريكا المفتوحة عام 2020.

وحينها كان يواجه الإسباني بابلو كارينو بوستا، وسدد كرة بصورة خاطئة تجاه حكم الخط، ليتم اسبتعاده من البطولة واعتباره خاسرًا.

ضربت اليابانية كاتو الفتاة التي تجمع الكرات، بالكرة في رأسها.

وكانت كاتو وشريكتها سوتجيادي، المصنفتان رقم 16 في البطولة، متقدمتين حينها 7/6 (7/1) و1/3 في الدور الثالث من منافسات زوجي السيدات، عندما قامت اللاعبة اليابانية بتوجيه الكرة إلى نهاية الملعب.

ولم تكن تعلم الفتاة التي تقوم بجمع الكرات باقتراب الكرة، التي اصطدمت برأسها وبدأت بالصياح .

وحذر الحكم كاتو في البداية، لكن بعدما أشارت بوزكوفا وسوربيس تورمو بمعاناة الفتاة، تم استدعاء المشرف والحكم للملعب.

واعتذرت كاتو للفتاة، ودارت مناقشة مطولة قبل اتخاذ القرار باستبعاد اللاعبتين، اللتين كانتا في حالة ذهول، وسط صافرات استهجان من الجماهير.

وتأتي هذه الواقعة، بعد يوم من اعتراف الروسية ميرا أندريفا (16 عاما) بأنها كانت تخشى أن يتم استبعادها، بعدما وجهت الكرة بغضب صوب الجماهير، خلال مباراتها في منافسات الفردي مع الأمريكية كوكو جوف.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: