Close ad

الدكتور عوض تاج الدين يُقدم عددًا من النصائح لمرضى حساسية الجهاز التنفسي

3-6-2023 | 10:20
الدكتور عوض تاج الدين يُقدم عددًا من النصائح لمرضى حساسية الجهاز التنفسيحساسية الجهاز التنفسي - أرشيفية
أ ش أ

 قال مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية الدكتور محمد عوض تاج الدين، إن الهواء المُحمل بالأتربة يحمل نوعًا من المخاطر لمرضى الحساسية بصفة عامة ومرضى الجهاز التنفسي بصفة خاصة.

موضوعات مقترحة

وأضاف تاج الدين ـ في تصريح خاص لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم ـ أن حساسية الجهاز التنفسي تؤثر على الأنف والرئتين، قائلًا: "إن العين والأنف والرئتين أجهزة مفتوحة مما يجعل الهواء المحمل بالأتربة يزود الأعراض التى يعانى منها المريض خاصة مريض حساسية الأنف والشعب الهوائية، هذه الأتربة تكون أحيانًا محملة بالفيروسات أو البكتيريا وإذا دخلت الجهاز التنفسي تؤدي بالإضافة إلى زيادة الحساسية، إلى التهابات في الجهاز التنفسي".

وقال إنه من الأفضل لمرضى الحساسية عدم الخروج فى هذا الجو المترب وتفادي التعرض المباشر لهذا الجو، مضيفًا أنه إذا كانت هناك حالة ملحة للخروج فيجب ارتداء الكمامات؛ لأنها تحمي من الأتربة وعدوى الفيروسات التنفسية، كما يمكن للمريض أن يضع منديل مبلل خفيف على الأنف والفم بحيث يمنع دخول الأتربة إلى الجهاز التنفسى.

ونصح الدكتور عوض تاج الدين مرضى حساسية الجهاز التنفسى بصفة عامة بالمواظبة على استخدام العلاج الوقائى ومرضى الجيوب الأنفية بصفة خاصة بغسل الأنف بمحلول ملحي أو البخاخات لتِقليل الإفرازات.

وأضاف أن الهواء المحمل بالأتربة يزود احتقان الأنف ويؤدى إلى زيادة الإفرازات، لافتًا إلى أن مرضى حساسية الجيوب الأنفية مع زيادة نشاط الرياح والأتربة قد تظهر عليهم بعض الأعراض التي تشير إلى التهاب الجيوب الأنفية الحادة مثل إفرازات سميكة من الأنف، عادة ما تكون صفراء إلى خضراء، واحتقان أو انسداد بالأنف، وألم بالوجه، والتعب، والسعال، وصعوبة أو عدم القدرة على الشم، والصداع.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة