Close ad

رئيس مركزية الشرقية: 50% من المزارعين لم يستخرجوا الكارت الذكي ومديونية التطهير تخطت الـ 5 ملايين جنيه

1-6-2023 | 12:19
رئيس مركزية الشرقية  من المزارعين لم يستخرجوا الكارت الذكي ومديونية التطهير تخطت الـ  ملايين جنيهارشيفية
حوار حاتم دياب:
الأهرام التعاوني نقلاً عن

فى ظل اهتمام وزارة الزراعة بتوزيع الأسمدة وحصول الفلاحين على حصصهم منها بشكل منظم وكامل صدرت منظومة الكارت الذكى للفلاح التى كان الهدف الاساسى هو تسجيل قواعد بيانات محدثة للمزارعين لوصول الدعم لمستحقيه من الأسمدة ولكن حدثت بعض المشاكل التى حذر منها رئيس الجمعية المركزية للائتمان الزراعى بالشرقية بعدم استخراج كارت الفلاح لجميع المزارعين الذى لم يتخط الـ ٥٠٪ مما عرقل عملية توزيع الأسمدة رغم توفيرها بكميات كبيرة بجميع مراكز المحافظة واشتكى بعض المزارعين من منظومة الكارت الذكى وتعثرهم فى صرف الأسمدة وكثرة الإجراءات التى تعرق عمليات الصرف.. وحول التفاصيل كان لنا هذا الحوار مع حسين رياض الرماح رئيس الجمعية المركزية للائتمان الزراعى بالشرقية.

 أين دور الجمعية المركزية للائتمان فى تيسير عملية صرف الأسمدة للمزارعين؟

أريد أن أنوه أن الأسمدة متوفرة بجميع مخازن الجمعيات على مستوى محافظة الشرقية وجار توزيعها على المزارعين ولكن هناك تعثر بسبب التمسك بصرف الأسمدة عن طريق البطاقات الذكية للفلاح الذى لم يتم استخراجها لجميع المزارعين حتى الآن ويطالب المزارع بإيصال من البنك الزراعى لصرف حصته من الأسمدة والبنك الزراعى يرفض بحجة إرسال الايصال لمدير الجمعية بالإضافة الى الاستفسار عن طريق التليفون وبطاقة الرقم القومى والفلاح البسيط لا يستطيع فعل هذه الإجراءات.

وماذا عن بداية صرف الأسمدة للموسم الصيفي؟

بدأنا الموسم الصيفى وتم توزيع ١٠٪ فقط من الأسمدة حتى الآن بسبب شروط توزيع بالكارت الذكية الذى لم يستكمل لجميع المزارعين والذى لا تتخطى الـ ٥٠٪ ولم يتم استخراجها حتى الآن ونطالب تيسير عملية صرف الأسمدة حتى يتم توزيعها لأنها مكدسة بالمخازن ولا نستطيع توزيعها ويوجد بمخازن الجمعيات الزراعية بالشرقية ما يقرب من ٣٠ الف طن اسمدة وإلى الآن لا يوجد توزيع وانتهينا من الموسم الشتوى بنجاح والأسمدة متوفرة بالمحافظة بكافة مستلزماتها وجميع الجمعيات حصلت على المقررات السمادية لها ولا يوجد مشاكل بالأسمدة وتخطيطنا الموسم الشتوى بخير ونلتزم بتوريدها للجمعيات لاستكمال حصتهم المقررات وتطبيق المنظومة الجديدة الخاصة بكارت الفلاح الذكى والتى أقرتها اللجنة التنسيقية للأسمدة والخاصة بقواعد وضوابط صرف المقررات السمادية بدون أى مخالفات.

ما هى الكمية التى تحتاجها محافظة الشرقية من الأسمدة؟

الجمعية حققت ما يقرب من ٢٠٠ ألف طن تقريبا اسمدة ازوتية بجميع الجمعيات الزراعية بالمحافظة طبقا لبرنامج المقدم من احتياجات كل ادارة بميزانية تصل الى ٦٠ مليون جنيه والجمعية المركزية توفر كافة مستلزمات الانتاج وتوفر المبيدات المدعمة فى علاج الآفات وعلاج المقاومة وعلاج الرش الدورى وحققنا العام السابق بحوالى ١٣٥ طنا من مركبات عضوية فوسفورية وجميع المركبات طبقا للبرنامج المقدم من الإدارة العامة للمكافحة. 

ما هى الاستعدادات لتوفير تقاوي الأرز من قبل الجمعية المركزية؟

تقوم الجمعية المركزية للائتمان الزراعى بالشرقية بتوفير كافة تقاوى الأرز اللازمة وذلك بالاشتراك مع جمعية المحاصيل والإرشاد الزراعى بمديرية الزراعة بالشرقية وذلك بتوجيهات وزارة الزراعة، ممثلة فى مركز البحوث الزراعية بتوفير تقاوى الأرز الهجين التى يتم زراعتها الموسم الجديد كـ أصناف (جيزة ١٧٧ وجيزة ١٧٨ وسخا ١٠١ وسخا ١٠٤ وسخا ١٠٦ وسخا ١٠٧) والتى لها القدرة على تحمل الملوحة ونقص المياه والجفاف وتعمل على مقاومة الأمراض ونشر الأصناف غير المستهلكة للمياه والتى تزيد الإنتاجية خاصة بعد تقليص المساحات التى تزرع من المحصول وتقوم إدارة الارشاد الزراعى بمديرية الزراعة بالشرقية بتوعية المزارعين بالمعاملات والممارسات الزراعية وطرق الرى للمحصول وتقديم جميع الإرشادات الفنية حول طرق المكافحة المتكاملة للآفات والأمراض.

ما هو دور الجمعية المركزية الزراعية للائتمان بمنظومة توريد القمح؟ وتشجيع المزارعين على التوريد للشون والصوامع؟

بعد ارتفاع سعر القمح لـ ١٥٠٠ جنيه وهذا السعر مجز جدا للفلاح وجار توريد القمح لكميات كبيرة والمزارعين مقبلين على توريد القمح بصورة كبيرة وهناك سهولة فى عملية التوريد واختفى التكدسات على الصوامع ودور الجمعية تقوم بتشجيع الفلاح على التوريد ولكن ليس إجباريا لأن هدا العام التوريد اختيارى بقرار وزير التموين وهناك بعض الجمعيات تقوم بجمعات للقمح للتوريد للشون والصوامع للتيسير عملية التوريد على المزارعين وخاصة المساحات الصغيرة.

هل انتهت الجمعية المركزية من تحصيل مديونية تطهير الترع والمصارف؟

مشروع التطهير خاص بالجمعية المركزية وجمعية المحاصيل والوحدات المحلية وتحصيل المديونيات ضعيفة جدا ويرجع ذلك أن الجمعية المركزية للائتمان لا نملك الحجز الإداري على الجمعيات المتقاعسين عن الدفع ونطالب بعودة الحجز الإدارى للجمعية المركزية مرة أخرى أسوة بالإصلاح الزراعى حيث ان مديونية التطهير حتى الآن تخطت حاجز ٥ ملايين جنيه ولا يوجد آلية لتحصيل المديونية وكان فى السابق المزارع كان يدفع المديونية قبل صرف الأسمدة وأصدر وزارة الزراعة منشورا أن صرف الأسمدة ليس له علاقة بالمديونية وكان فى السابق بكل إدارة مسئول حجز ادارى هو المنوطة بتحصيل المديونية والمحكمة الدستورية ألغت الحجز الإدارى فأصبح الجهة الإدارية تحصل المديونية بالعلاقات والتحايل على المزارعين وتسبب مشكلة كبيرة وارتفعت مديونية مشروع التطهير لـ ٥ ملايين جنيه تقريبا وتقدم الجمعية المركزية خدمة التطهير التعاونى للمزارعين.

هل هناك تقصير من رؤساء الجمعيات الزراعية من تحصيل مديونية مشروع التطهير؟

بالفعل يوجد تقصير وإهمال من قبل رؤساء الجمعيات واحذرهم من ضياع جمعياتهم بسبب الإهمال والتكاسل وعدم الانضباط ومحافظتهم على مواردهم وأهمها تحصيل مديونية مشروع التطهير التى أصبحت مشكلة كبيرة تواجهها الجمعيات الزراعية والتى تخطت الـ ٥ ملايين جنيه واهمال رؤساء الجمعية فى تحصيلها لأن هذا المشروع يخدم جميع المزارعين وليس مشروع جمعية ولا مركزية هذا المشروع لخدمة الفلاح ونحن نواجه مشكلة كبيرة لعدم تحصيل أموال التطهير واستغرب كيف يكون رئيس جمعية ويوافق على التطهير ولا يتم التحصيل ومشروع التطهير عليه مديونية فكيف يمكن سداد اجور العاملين.

وماذا عن خطة التدريب التعاونى لأعضاء الجمعية المركزية بالشرقية؟

تم وضع خطة تدريب 2023 ومراجعة الموقف المالى للمركز وسداد مستحقات التدريب نسبة الـ 5% وتوزيعها ورسوم واشتراكات الاتحاد التعاونى المركزى والاحتياجات التدريبية المحلية داخل نطاق المحافظة مع مراعاة تنفيذ تعليمات وملاحظات الجهاز المركزى وتقييم الأداء والاحتياجات التدريبية المطلوبة من مركز التنمية التعاونى للتدريب بالاتحاد التعاونى وتعمل خطة مركز التدريب التعاونى ودورات تدريبية فى السنة لجميع مراكز المحافظة.

كلمات البحث