Close ad

أرمينيا: غير راضين عن نتائج المحادثات مع روسيا حول ممر لاتشين

29-5-2023 | 18:55
أرمينيا غير راضين عن نتائج المحادثات مع روسيا حول ممر لاتشين أرمينيا
أ ش أ

 أعلن رئيس الوزراء الأرميني نيكول ياشينيان، اليوم الإثنين، أن بلاده غير راضية عن نتائج المحادثات التي عُقِدَت مع الجانب الروسي في موسكو في 25 مايو الجاري حول إعادة فتح ممر لاتشين الرابط بينها وإقليم ناجورنو قره باغ المتنازع عليه، مضيفًا أن حكومته طالبت بمزيد من التوضيحات حول تصريحات الرئيس الأذري إلهام علييف الأخيرة بخصوص قضية ترسيم الحدود.

موضوعات مقترحة

وقال باشينيان - خلال خطابه أمام البرلمان - : "أذكر أن أحد مواضيع المناقشة كان يتعلق بالحالة الإنسانية الحالية في ناجورنو قره باغ والحصار غير القانوني لممر لاتشين. لقد ناقشنا هذه المسألة مع زملائنا الروس. لا أستطيع القول إن نتائج هذه المناقشة مُرضية".

وأضاف، بحسب ما نقلته وكالة أنباء "أرمنبريس" الأرمينية: "إنه لأمر محزن للغاية أن إغلاق ممر لاتشين تم في حضور قوات حفظ السلام الروسية. سنواصل التفاوض مع شركائنا الروس لحل هذا الوضع". 

يُذكر أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، التقى برئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان في قصر الرئاسة الروسي "الكرملين" بعد انعقاد المجلس الاقتصادي الأوراسي الأعلى.

وأكد بوتين، خلال المحادثات، أن موقف روسيا بشأن ممر لاتشين لم يتغير. وجاء تأكيد بوتين ردًا على تصريحات باشينيان بأن الوضع في منطقة ممر لاتشين لا يزال متوترًا. 

وحول تصريحات رئيس أذربيجان إلهام علييف، أمس الأحد، بخصوص قضية ترسيم الحدود، التي أشار فيها إلى أن ترسيم الحدود الأرمنية الأذرية يجب أن يتم فقط بموجب شروط أذربيجان، قال باشينيان: "إن تصريح علييف الأخير يتطلب توضيحًا حول ما إذا كان الجانب الأذري سيتخلى عن اتفاقيات بروكسل أم لا".

وتابع: "أعتقد أنه يجب على كل من أذربيجان والشركاء الدوليين على الأقل توضيح ما إذا كان هذا يعني التخلي عن الاتفاقات التي تم التوصل إليها في بروكسل .. يجب أن نحصل حقًا على إجابة على هذا السؤال من شركائنا".

يُذكر أن أرمينيا وأذربيجان اتفقتا، في اجتماع في بروكسل، على الاعتراف المتبادل بالسلامة الإقليمية لكل منهما، حيث من المفترض أن تعترف أرمينيا بـ 86.6 ألف كيلومتر مربع من أذربيجان، انطلاقًا من حقيقة أن أذربيجان مستعدة للاعتراف بـ 29.8 ألف كيلومتر مربع من السلامة الإقليمية لأرمينيا.

يُشار إلى أن باشينيان أعرب في وقت سابق عن استعداده للاعتراف بوحدة أراضي أذربيجان التي تشمل إقليم قره باغ، لكن بشرط ضمان أمن السكان الأرمن هناك.

 

 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة