Close ad

يلا المحدودة تحقق 270 مليون درهم إيرادات خلال الربع الأول من2023 بنسبة نمو 1.6%

17-5-2023 | 13:46
يلا المحدودة تحقق  مليون درهم إيرادات خلال الربع الأول من بنسبة نمو يلا المحدودة تحقق 270 مليون درهم إيرادات خلال الربع الأول من2023 بنسبة نمو 1.6

حققت مجموعة يلا المحدودة  إيرادات بلغت 270 مليون درهم (73.5 مليون دولار) بنسبة نمو بلغت 1.6%، ما يعكس النجاح المستمر للشركة في تحقيق أهدافها الاستراتيجية وتطوير عملياتها. 

موضوعات مقترحة

ووفقاً للبيانات المالية التي أعلنتها مجموعة "يلا المحدودة"، مالكة أكبر منصة تواصل اجتماعي وألعاب في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ارتفع صافي أرباح المجموعة إلى 73.1 مليون درهم بنسبة نمو وصلت 12.5٪ مقارنة بالربع الأول من العام الماضي، ما يعكس متانة الأداء المالي للشركة بفضل الزخم المستمر في نمو أعمالها.

 وفي الوقت ذاته، بقي هامش الربح غير المتوافق مع مبادئ المحاسبة المقبولة عمومًا مرتفعًا عند حدود 34.5٪، مما يسلط الضوء على كفاءة استراتيجية النمو وقدرة الشركة على تحقيق الدخل والإنفاق المنضبط.

كما ارتفع متوسط عدد المستخدمين النشطين شهرياً بنسبة 12.9% إلى 33 مليون في الربع الأول من العام الجاري مقارنة 29.2 مليون خلال الربع الأول من العام الماضي. من جانب آخر، ارتفع عدد المشتركين بالخدمات المدفوعة بنسبة 43.7% الى 13.5 مليون مستخدم مقارنة بــــ 9.4 مليون مستخدم خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

تطوير منتجات ومنصات جديدة

وتعليقاً على هذه النتائج، عبر تاو يانج، رئيس مجلس إدارة مجموعة "يلا المحدودة"، عن سعادته بالنتائج التي حققتها الشركة خلال الثلاث أشهر الأولى من العام الجاري، مشيراً إلى أن الشركة بدأت عامها الجديد بنتائج مالية قوية تعكس مكانتها السوقية وتؤكد تفوق تطبيقاتها ومنصاتها لاسيما تطبيق يلا ويلا لودو، فقد تعدت إيرادات الشركة الربعية أكثر من 270 مليون درهم متجاوزة سقف التوقعات التي وضعته الشركة بالرغم من تزامن ذلك مع حلول شهر رمضان المبارك.

وأضافرئيس مجلس إدارة المجموعة أن الشركة شهدت خلال السبع سنوات الماضية استقراراً ملموساً ونمواً ملحوظاً في نطاق أعمالها بفضل الجهود الكبيرة التي تبذلها لتعزيز جودة منصاتنا وتوسيع قاعدة مستخدمينا. مؤكداً أن الشركة ستواصل الاستثمار في تطوير منتجات ومنصات جديدة وفي الوقت ذاته العمل على استكشاف الفرص غير المستغلة في القطاع الرقمي في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

من جانبه، أعرب صيفي إسماعيل، رئيس مجموعة يلا المحدودة، عن تفاؤله بتحقيق نتائج أفضل خلال الأشهر المقبلة، مشيراً أن بداية العام كانت بداية مبشرة في مختلف أنحاء العالم تزامناً مع وضع أهداف جديدة أسهمت في دفع عجلة الاستثمار في مختلف القطاعات الاقتصادية عالمياً.

وأضاف إسماعيل أن مجموعة يلا حددت مسارين لتعزيز مسيرة نمو أعمالها خلال العام الحالي وهما:

أولا، سنواصل العمل على الاستثمار في مجال البحث والتطوير لتعزيز جودة منتجاتنا، وتوسيع قاعدة مستخدمينا ورفع شعبية منتجاتنا في أسواق الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

ثانياً، سنعمل على تعزيز آفاق التعاون مع شركات الإنترنت العالمية المهتمة باستغلال الفرص الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. فمن خلال خبراتنا الواسعة وقدراتنا التشغيلية المتنامية، يمكننا بناء شراكات واتفاقيات تعاون فاعلة مع تلك المؤسسات لاستغلال كافة الفرص المتاحة في المنطقة.

وأعلن إسماعيل عن إطلاق شركة العاب فرعية تحت مسمى "يلا جيمز" ضمت أول لعبة هاردكور للهواتف المحمولة تحمل اسم "عصر الأساطير" بهدف تعزيز تنافسية المجموعة وتميزها في سوق الألعاب الذي يشهد منافسة كبيرة أدت إلى تنامي حجم السوق عالمياً مشيراً إلى أن إيرادات هذا القطاع في عام 2022 تجاوزت أكثر من 184 مليار دولار ومن المتوقع نمو ذلك بمعدل 3.4٪ بحلول عام 2025 ليتجاوز حاجز 211 مليار دولار بحسب تقديرات شركة "نيوزو" المتخصصة بدراسة أسواق الألعاب.

وأضاف رئيس مجموعة يلا، أن صناعة الألعاب في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تشهد نموًا متسارعًا أكثر من أي منطقة أخرى مع زيادة اللاعبين والمتابعين على المستوى الدولي بدليل زيادة متوسط عدد المستخدمين النشطين شهريًا لمنصات مجموعة يلا إلى33 مليون في الربع الأول من العام الجاري وارتفاع عدد المشتركين بالخدمات المدفوعة إلى 13.5 مليون مشترك.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة