Close ad

إبداعات "نقوش معاصرة"

16-5-2023 | 12:39

"نقوش معاصرة" عنوان معرض أبهرني وأبهر كل الحاضرين لافتتاحه فى بيت السناري، الذي شهد حالة فريدة من تعزيز الاهتمام بالنقوش العربية في مختلف العصور تساهم في تشكيل الوعي وتجسيد الاهتمام بالماضي وربطه بالحاضر لتعزيز الهوية العربية.

هذا المعرض البديع تم تنظيمه بعد مذكرة تفاهم بين مكتبة الإسكندرية وأناسي للإعلام فى إطار تعاون ثقافي أثري مصري إماراتي، ويضم 24 عملاً فنيًّا راقيًّا يجمع بين الرؤية التشكيلية وجماليات الحرف؛ سواء كان منقوشًا أو مكتوبًا، ويشتمل على لوحات خطية وأعمال خزفية وتشكيلات رخامية تتنوع فيها الرؤي الفنية بين الحداثة والأصالة والمعاصرة والمحافظة على الموروث.

أيضًا لفت انتباهي فى المعرض الذي سعدت بحضوره والتنقل بين معروضاته الفنية البديعة أنه يفسح الطريق للتجربة الفنية الرائدة والمتميزة لمجموعة من الفنانين العرب والأجانب المعاصرين، حيث يتضمن مجموعة من الأعمال الفنية لأربعة من الفنانين التشكيليين من مصر والإمارات العربية المتحدة وإيطاليا، منهم الشيخة اليازية بنت نهيان آل نهيان وهي الفنانة التشكيلية والكاتبة ومنتجة الأفلام، وهي سفيرة فوق العادة للثقافة لدى الألكسو (المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم)، وتعد واحدة من رواد العمل الثقافي والفني في دولة الإمارات العربية المتحدة، ومن أهم خطواتها الثقافية تأسيسها لمؤسسة أناسي للإعلام بالتعاون مع شقيقتيها الشيخة عوشة والشيخة شمسة وهي المؤسسة التي تساهم في نشر الثقافة والإبداع الفني من خلال إقامة المعارض الفنية وإنتاج الأفلام الوثائقية وتنظيم الحلقات النقاشية. 

ولم تكن مشاركة الشيخة اليازية هي الأولى من نوعها فى مجالات الإبداع، فهي التي شاركت من قبل في العديد من المعارض الفنية في الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وإسبانيا والإمارات العربية المتحدة وألمانيا والمجر، واختير عملها الفني "كيرم استيشن" ليكون ضمن مقتنيات متحف الشيخ زايد الوطني 2014. 

وحصدت العديد من الجوائز المحلية والعالمية مثل جائزة المرأة العربية لعام 2015، وجائزة مهرجان العين السينمائي عام 2021، توقفت في المعرض أمام  إبداع عدد من الأعمال الفنية منها عمل فني يحمل عنوان "مزيج"؛ وهو واحد من سلسلة تتناول مجموعة عملات معدنية أعادت اليازية تصميمها من خلال المزج بين رموز للحضارة الفينيقية والإسلامية القديمة والإماراتية الحديثة.

كما أبهرتني أعمال فنية من مجموعة "مِشماش" والتي تحمل رسالة توضح أن رحلات البحث عادة ما تكون لاقتفاء آثار كنز أو معرفة، إضافة إلى عرض لوحة بعنوان "المبالغة" تعكس فكرة تكوين الآراء والمبالغة فيها.

أيضا من إبداعات اليازية شاهدت تمثالًا مصغرًا للملكة إيزيس، وعمل بعنوان "سحر الحرف" غاية في الجمال عن لغة الضاد التي تسحرنا دائمًا بجمالها ورشاقتها وثرائها فهي لغة القرآن الكريم والشعر والبلاغة والعلم.

المعرض الرائع شارك فيه أيضًا الفنانة الإيطالية أنتونيلا ليوني والتي تقيم في القاهرة، ومن مصر شارك إثنان من الفنانين هما هبة حلمي الفنانة التشكيلية ومصممة الجرافيك والفنان إسماعيل عبده بعدد من اللوحات الحروفية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة