Close ad

يحدٌث في أمريكا.. ومن أوهايو "هٌنا مصر"

22-3-2023 | 15:28

أيها العالم: هٌنا مصر.. هذه العبارة كانت تتردد بداخلي وأنا أٌشاهد كٌنوز مقبرة الملك توت عنخ آمون والتي ظلت تجوب مٌختلف الولايات المتحدة الأمريكية مُنذ شٌهور وشاهدها ملايين من الأمريكيين فيما يٌمكن أن يٌطلق عليه عٌروض حديثة تٌستخدم فيها التٌكنولوجيا ثٌلاثية الأبعاد، بالإضافة إلى تقنيات الذكاء الاصطناعي؛ حيث يتم استخدام صور مٌذهلة لسرد القصص الواردة في كتاب "الخروج إلى النور" والمٌسمى بالخطأ "كتاب الموتى"، وسرد قصة الموت ومعناها وهي نص جنائزي مصري قديم، وهي أقدم قصة مٌصورة في العالم ومنذ آلاف السنين وبهذه الدقة والروعة والإتقان والإبداع، الذي لا يٌضاهى.. 

ويوم السبت الماضي وصل موكب الملك توت عنخ آمون وكنوزه إلى مدينة كولومبوس عاصمة ولاية أوهايو؛ حيث تم افتتاح معرض مصر وكنوز الملك توت عنخ آمون بمركز العلوم والتكنولوجيا (COSI)، وكان توت عنخ آمون فرعونًا ملكًا مصريًا شهيرًا حكم في التاسعة من عمره، وشهد عهده وجود فنون مصرية مهمة ويحتفل المعرض أيضًا بالذكرى المئوية لاكتشاف عالم الآثار هوارد كارتر لمقبرة الملك توت عنخ آمون في نوفمبر 1922.. 

وزيارة معرض الملك توت وكنوزه في مدينة كولومبوس عاصمة ولاية أوهايو هي تجربة غامرة ورائعة تأخذك في رحلة أسطورية عبر الحياة الآخرة في مصر القديمة مٌنذ الأف السنين.. 

وفي رأيي أن جولات معرض الملك توت في الولايات الأمريكية - ومنها ولاية أوهايو - تٌساهم في إحياء ذكرى اكتشاف مقبرة توت عنخ آمون منذ ما يقرب من 100 عام؛ حيث جذبت القطع الأثرية الرائعة ومنها القناع الجنائزي الذهبي لتوت عنخ آمون أكثر اهتماماً وإعجابًا واسع النطاق، وكذلك الجرافيك الذي يٌجسد لرحلة الملك توت إلى الحياة الأخرى، كما يصورها كتاب الخروج إلى النور (كتاب الموتى)، ويشمل المعرض تعريف الزوار على الملك توت الذي توفي عن عمر  لم يتجاوز الـ19 عامًا مٌنذ حوالي 1323 قبل الميلاد وكيفية اكتشاف مقبرته اللٌغز.. 

باختصار شديد فإن معرض الملك توت عنخ آمون في كولومبوس أوهايو هو عبارة عن معرض رائع مٌتعدد الحواس يٌعيدك بعجلة الزمن إلى مصر القديمة في رحلة عمرها 3300 عام، وحٌكم الملك توت الذي تولى العرش وعٌمره 9 سنوات وعائلته واكتشاف مقبرته والألغاز المٌحيطة بوفاته المٌبكرة ورحلته إلى الحياة الآخرة.. وللحديث بقية

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: