Close ad

الجمعيات من المنتج للمستهلك.. التعاونيات الاستهلاكية تحشد السلع لـ«رمضان»

20-3-2023 | 20:19
الجمعيات من المنتج للمستهلك التعاونيات الاستهلاكية تحشد السلع لـ;رمضان;السلع الغذائية بالمجمعات الاستهلاكية
تحقيق- أمانى عبد الرازق
الأهرام التعاوني نقلاً عن

اللحوم السودانية بـ140 جنيها فى أسوان.. والأرز بـ15 فى الإسكندرية 

موضوعات مقترحة

 

يؤمن العارفون بالدور الكبير الذى تقوم به التعاونيات الاستهلاكية فى مسار ضبط الاسعار وإحداث التوازن داخل السوق، والذى هو هدف وغاية يسعى اليها دائما أعضاء التعاونيات الاستهلاكية، وما يؤكد ذلك ما أعلنه الدكتور أحمد عبد الظاهر رئيس الاتحاد العام للتعاونيات والاتحاد التعاونى الاستهلاكى، خلال اجتماع مجلس الادارة، استنفار الجهود القصوى منذ شهرين لتوفير السلع الغذائية داخل منافذ الجمعيات التعاونية الاستهلاكية وفروعها فى كل المحافظات بأسعار مناسبة خاصة فى ظل الارتفاع الكبير الموجود داخل السوق. وفى هذا الإطار حاولت «الأهرام التعاوني» التعارف على الجهود التى قامت بها التعاونيات الاستهلاكية فى هذا الامر.

يقول عبد الظاهر: نظرا للظروف الاقتصادية الصعبة التى يمر بها العالم ومصر خاصة كان لابد لنا كتعاونيات استهلاكية من تكثيف جهودنا لتوفير السلع للمواطنين تفعيلا للدور المنوط بنا القيام به وهو حماية المواطنين من جشع بعض التجار وتوفير السلع لهم بجودة عالية وسعر مناسب ولذلك فى كل منافذ الجمعيات التعاونية الاستهلاكية تجد الاسعار اقل من السوق بما لا يقل عن 20% من خلال الشراء الجماعى عن طريق الجمعية العامة للسلع الاستهلاكية وتقليل او الغاء الحلقات الوسيطة التى تساعد على ارتفاع الاسعار وطبعا نحن كيانات لا تهدف للربح وما يعنينا فى المقام الاول هو صالح المواطنين.

ويضيف: قمنا بتشكيل مجموعة اقتصادية على مستوى المحافظات تعمل بشكل جماعى لمواجهة الازمة الاقتصادية وبحث توفير السلع للجمعيات فى مختلف المحافظات طبقا لاحتياجاتهم بعد دراسة السوق ومتطلباته  والتى اثيتت كفاءتها على مدار الفترة الماضية من خلال توفير السلع وتنظيم العديد من المعارض الغذائية «اهلا رمضان» بأسعار ليس لها مثيل ووراء هذا العمل كتيبة من التعاونيين المؤمنين بالعمل والرسالة التى تقوم بها التعاونيات ويعملون ليل نهار فى سبيل ذلك خاصة مع دخول شهر رمضان المبارك وبعدة عيد الفطر وهى الفترة التى يقبل فيها المواطنون على شراء السلع بشكل أكبر.

أما حسام حنفى، مدير عام الاتحاد التعاونى الاستهلاكى، فيقول: أتشرف برئاسة الادارة الاقتصادية بالاتحاد التعاونى الاستهلاكى ومن خلالها قمنا بالتنسيق فيما بيننا وبين الجمعية العامة للسلع الاستهلاكية والاتحادات الاقليمية بالمحافظات والجمعيات التعاونية الاستهلاكية لتوفير السلع للجمعيات من المصادر المنتجة مباشرة للقضاء على الوسطاءوالسيطرة على ارتفاع الاسعار الكبير داخل السوق المصرى، مضيفا أن من أمثلة هذه التعاقدات التعاقد مع مضرب بلقاس ودمياط على توريد 100 طن ارز تم بالفعل توريد 40 طنا وجارى التوريد لباقى الكمية تباعا ايضا التعاقد على توريد 3500 كرتونة زيت و3 اطنان سكر و3 اطنان دقيق وتم التوريد بالفعل ايضا التعاقد على توريد 5 اطنان عدس اصفر و3 اطنان فاصوليا و3 اطنان لوبيا و3 اطنان فول و5 اطنان بلح و5 اطنان مكرونة وتم توريد كميات كبيرة منها بالفعل للجمعيات فى المحافظات هذا بالاضافة الى التعاقد على توريد منتجات رمضان من التين والزبيب والتمر هندى والعصائر بكافة انواعها.

ويضيف مجدى جورج مدير عام النشاط الاقتصادى بالاتحاد التعاونى الاستهلاكى أن هناك عددا كبيرا من الجمعيات التعاونية الاستهلاكية نظمت عددا من المعارض فى المحافظات منها قنا والذى قام المحافظ بافتتاح المعرض والاشادة به وبور سعيد الذى قام من خلال اسطول السيارات الخاص به بتوفير السلع فى كل انحاء المحافظة الى جانب الاتفاق مع المحافظ على وفير 12000 كرتونة سلع غذائية ومعارض بمحافظات سوهاج واسكندرية والقاهرة والجيزة والغربية وغيرها.

ويزيد جورج بأن الجمعيات الفئوية داخل المصالح الحكومية والشركات ايضا قامت بتنظيم معارض لخدمة العاملين بالهيئات المتواجدين بها مثل معرض اهلا رمضان بالجمعية العامة للسلع الغذائية للعاملين بمحكمة عابدين وبعض الشركات فى المنطقة وايضا الجمعية التعاونية للعاملين بالاتحادات التعاونية ومعرض الجمعية التعاونية للعاملين بهيئة النظافة بمحافظة الجيزة ومصنع 99 الحربى ووبترول أبوقير والشرقية للدخان وغيرها وذلك لخدمة العاملين بهذه الجهات وتوفير السلع باسعار مناسبة.

ويقول هشام عبد الغفار مدير عام العلاقات العامة بالاتحاد العام للتعاونيات إن جميع اعضاء الحركة التعاونية خاصة الاستهلاكية برئاسة الدكتور احمد عبد الظاهر قد كثفت جهودها منذ فترة طويلة لتوفير السلع الغذائية للمواطنين فى ظل الازمة الاقتصادية الموجودة حاليا والتى اثرت على الجميع ولذلك كان لابد لنا من التحرك بسرعة لحماية متوسطى ومحدودى الدخل من استغلال بعض التجار لان هذا هو الدور الحقيقى للتعاونيات وقد نجحنا والحمد لله فى القيام به وذلك باشادة المحافظين فى محافظاتهم مثل بور سعيد وقنا او باشادة المواطنين والذى يترجم من خلال الاقبال الكبير على المعارض التى نظمتها التعاونيات الاستهلاكية فى كل المحافظات.

وفى السياق نفسه، تقول سوزان حنا مدير عام الاتحاد التعاونى لمحافظة القاهرة، ان الجمعيات اعلنت الاستنفار قبل حلول شهر رمضان بفترة طويلة وذلك نظرا لارتفاع الاسعار داخل السوق مما حذى بالجميع للعمل بكل طاقتة لحماية محدودى الدخل وقد انثسم العمل على اتحاهين متوازيين من ناحية يتم توفير السلع داخل الجمعيات بكافة انواعها  خاصة الاساسية منها والتى يقبل عليها المواطنين خاصة مع موسم الشهر الكريم وايضا تنظيم عدد من المعارض بالتعاون مع جمعيات اخرى مثل جمعية المحلة او امان والتى اتفقنا معها على توريد بعض السلع للجمعيات فى اطار التعاون بين التعاونيات.

وتضيف حنا ان هذا العام نظرا للظروف الاقتصادية الصعبة فقد شاركت عدد من الجمعيات الطلابية ايضا فى تنظيم معارض اهلا رمضان مثل جمعية مدرسة مجمع الملك فهد والتى نظمت معرض للسلع للمدرسين بها وايضا شاركت عدد من الجمعيات مثل الصوامع ومصنع 27 الحربى والشركة العامة للبترول ومصنع 99 الحربى  ورابعة العدوية فى تنظيم معارض اهلا رمضان للعاملين بها، لافتة الى ان اتحاد القاهرة قد اتخذ خطوة كبيرة نحو اشهار جمعيات خدمية تحتوى على منافذ لبيع السلع الغذائية مشاركة منها فى حماية العاملين بها واعضاءها للتوسع فى تقديم الخدمات التى يحتاجها الاعضاء خاصة فى ظل الظروف الراهنة.

أما الدكتور محمود سامى سكرتير عام الاتحاد التعاونى الاستهلاكى ورئيس الاتحاد التعاونى الاستهلاكى لمحافظة الجيزة، فيقول ان الجمعيات بالمحافظة وفرت السلع للاعضاء بأسعار منافسة سواء من خلال تنظيم معارض فى الشركات مثل الشرقية للدخان والجمعية التعاونية للعاملين بهيئة النظافة او منافذ الجمعيات فى المناطق الحيوية مثل الجمعية التعاونية لاهالى الثلاثينى بالعمرانية بالهرم.

ويوضح محمد على مدير عام الجمعية العامة للسلع الاستهلاكية ورئيس الاتحاد التعاونى الاستهلاكى لمحافظة القليوبية ان الجمعية العامة قامت بتوفير كميات كبيرة من الزيوت باسعار اقل من السوق ووفرنا السلع الاساسية لكل الجمعيات الراغبة كما وفرنا السلع الخاصة بياميش رمضان وشاركنا فى العديد من المعارض التى نظمتها الجمعيات سواء فى المصالح الحكومية والشركات  او الاهالى، مضيف أنه بالنسبة لمحافظة القليوبية فقد جرى توفير السلع فى كافة جمعيات المحافظة ومنافذها باسعار اقل من السوق وخاصة السلع الاساسية التى يقبل عليها المواطنين فى هذه الفترة.

ويقول الدكتور حبشى جاويش نائب رئيس الاتحاد التعاونى الاستهلاكى المركزى ورئيس الاتحاد التعاونى الاستهلاكى لمحافظة دمياط ان الاتحاد بالتعاون مع الجمعيات كان حريص على تقديم الخدمات التى ترضى المستهلك على مدار العام وليس فى رمضان فقط ولكننا كثفنا جهودنا فى الفترة الماضية نظرا لارتفاع الاسعار داخل السوق واقبال المواطنين على منافذ الجمعيات لاسعارها المتميزة وتوافر جميع السلع الغذائية والتى يحتاجها المواطن بها.

وينوه شاكر ابو بكر رئيس الاتحاد التعاونى الاستهلاكى لمحافظة قنا بأن الجمعية التعاونية الاستهلاكية لمحافظة قنا نظمت معرضا كبيرا افتتحه محافظ قنا والدكتور احمد عبد الظاهر وقرنا به كل السلع الغذائية باسعار مناسبة فمثلا اللحوم البلدية كانت ب160 جنيه وقد شهدت اقبالا كبيرا من المواطنين واثنى الحصور على السلع والمنتجات من حيث الجودة والاسعار هذا طبعا الى جانب توفير السلع بكافة منافذ الجمعيات فى مراكز المحافظة خرصا على المواطن البسيط

أما سامى شمس الدين مدير عام الاتحاد التعاونى الاستهلاكى لمحافظة الاسكندرية، فيقول ان الجمعيات وفرت السلع فى كافة المنافذ خاصة السلع الاستراتيجية منها فقد وفرنا الدقيق والسكر والارز والصلصة والمكرونة والشاى والزيت غيرها حتى ان الارز يباع بـ 15 جنبة للكيلو وهو اقل من سعر السوق وقد اعتمدنا على توفير السلع من مصادرها المنتجة بحبث نقضى على الوسطاء.

ويضيف مصطفى مبروك رئيس الاتحاد التعاونى الاستهلاكى لمحافظة الاسكندرية أن المعارض التى نظمتها الجمعيات قد لاقت رواجا كبيرا من المواطنين والعاملين بالشركات التى نظمت بها معارض امثال شركة بترول ابو قير والحمرائيل للبترول وغيرها وذلك بالتعاون مع الاتحاد التعاونى  الاستهلاكى المركزى والجمعية العامة للسلع الاستهلاكية لدعم دور الجمعيات الاقتصادى والاجتماعى فى هذه الفترة.

ويقول جابر احمد، محمد رئيس الاتحاد التعاونى الاستهلاكى لمحافظة اسوان، ان الجمعيات بالمحافظة قامت بتوفير السلع باسعار مناسبة وخاصة اللحوم والتى لاقت اقبالا كبيرا حيث تباع اللحوم السودانية بسعر 140 جنيه للكيلو كما تم تنظيم العديد من المعارض بالتعاون مع الجمعية العامة للسلع الاستهلاكية وشركة المحلة وقد نجت المعارض بشكل كبير وسوف نكررها على فترات متقاربة .

 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة