صحافة

فهمى: العلاقات المصرية- الروسية فى المجال العسكرى لم تتوقف لحظة منذ 30 عامًا.. ومبدأ شراء الأسلحة الروسية قائم

12-11-2013 | 23:02

نبيل فهمي

أ ش أ
أكد نبيل فهمي، وزير الخارجية، أن مبدأ شراء أسلحة جديدة من روسيا قائم.


وقال فهمي، في تصريح لوسائل إعلام روسية ردًا على سؤال عن احتمال إبرام صفقة لشراء أسلحة روسية جديدة: "يجب أن ننظر إلى موضوعات مثل هذه بعناية.. العلاقات المصرية الروسية في المجال العسكري لم تتوقف لحظة، فهي مستمرة من ثلاثين سنة، فهناك أسلحة تشترى أو تتم صيانتها من روسيا منذ السبعينيات وقبل ذلك. وهذه ليست مسألة جديدة. إنما قرار شراء أو عدم شراء أسلحة جديدة يحتاج لدراسة حيث يجب بحث الموضوع بعناية، إنما مبدأ الشراء قائم ويتم بالفعل".

ومن جانبه قال المتحدث باسم وزارة الخارجية بدر عبد العاطي، حسبما ذكرت وكالة أنباء نوفوستي الروسية إن: "مصر تسعى إلى تطوير العلاقات مع روسيا، وبالأخص في المجال لأمني والعسكري الفني".

وأشار عبد العاطي إلى أن الرئيس المؤقت عدلي منصور سيلتقي بوزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف الذي من المقرر أن يبدأ غدا الأربعاء زيارة رسمية لمصر يرافقه خلالها وزير الدفاع الروسي سيري شويجو، حيث من المقرر أن يجريا مع النائب الأول لرئيس الوزراء وزير الدفاع والإنتاج الحربي عبد الفتاح السيسي ووزير الخارجية نبيل فهمي محادثات تتناول قضايا دولية وإقليمية وتوطيد التعاون الروسي المصري في جميع المجالات، وبالأخص المجال السياسي والعسكري والفني والاقتصادي.

وذكر مصدر في وزارة الدفاع الروسية أن الوفد المرافق لوزير الدفاع يضم النائب الأول لرئيس هيئة التعاون العسكري الفني أندريه بويتسوف ومسئولين في شركة تصدير الأسلحة الروسية "روس أوبورون اكسبورت".

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة