Close ad

لدعم 25 مليون مواطن.. "كتف في كتف" أكبر مبادرة في تاريخ مصر لتوفير المواد الغذائية استعدادًا لشهر رمضان

11-3-2023 | 18:33
لدعم  مليون مواطن  كتف في كتف  أكبر مبادرة في تاريخ مصر لتوفير المواد الغذائية استعدادًا لشهر رمضانمبادرة كتف في كتف
إيمان فكري

يستعد التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، لإطلاق قطار خير جديد على هيئة مبادرة "كتف في كتف"، لتجوب الجمهورية على امتداد محافظاتها، للوصول للفئات الأكثر احتياجا من محدودي الدخل والبسطاء، لتأمين الغذاء مع دخول شهر رمضان الكريم، خاصة مع ارتفاع حدة الأزمة العالمية وما تبعها من تأثيرات على الدول كافة، شملت زيادة تكلفة المواد الغذائية.

موضوعات مقترحة

أكبر مبادرة في تاريخ مصر للحماية الاجتماعية

وتأتي مبادرة "كتف في كتف"، التي تعد أكبر مبادرة للحماية الاجتماعية في تاريخ مصر والعالم، تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، بدعم الفئات الأولى بالرعاية والأكثر استحقاقا، وتماشيا مع جهود التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، وذلك بتقديم 4 مليون كرتونة مواد غذائية للأسر الأكثر احتياجات بجميع محافظات الجمهورية، التي بدأت بالمواطنين الحدودية، لتخفيف العبء عليهم والمساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة في جميع المجالات.

كما سيتم إنشاء مطابخ على مستوى المحافظات لتوفير الوجبات الساخنة للمواطنين، لتكون أكبر مبادرة من حيث عدد المتطوعين، ويكفي صندوق "كتف في كتف" أسرة مكونة من 5 أفراد لمدة شهر، كما أكد التحالف الوطني على كشف مزيد من التفاصيل عن الحدث في إستاد القاهرة الدولي يوم إطلاق المبادرة.

وتم التنسيق الكامل بين كافية مؤسسات المجتمع المدني، من أجل توحيد قاعدة بيانات موحدة لكافة المحتاجين وتنقيتها، من خلال متطوعين متواجدين على الأرض لبحث الحالات والأسر المستهدفة  والمستحقة وعدد الأفراد وأماكن تواجدهم بشكل فاعل، لضمان وصول المساعدات التي تأتي ضمن مبادرة كتف في كتف للمواطن المستحق مباشرة أينما كان على أرض مصر.

موعد انطلاق مبادرة "كتف في كتف"

وتنطلق مبادرة "كتف في كتف" يوم الجمعة القادمة الموافق 17 مارس، وذلك بحضور الرئيس السيسي، خلال احتفالية تضامنية للعمل الخيري في إستاد القاهرة، ويشارك فيها جميع فئات الشعب المصري، وتضم أعدادا كبيرة من المتطوعين، لتقديم الدعم ونقل صورة عن تضامن وترابط كل أطياف المجتمع المصري.

يذكر أن التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، انطلق في شهر مارس 2022، بعد إعلان الرئيس السيسي، عام 2022 عاما للمجتمع المدني، بمشاركة وعضوية كبرى مؤسسات العمل الأهلي والتنموي في مصر، يضم 25 ألف جمعية قاعدية ومؤسسة أهلية وكيان خدمي وتنمو في المحافظات، وذلك لاهتمام الدولة الكبير بالهمل الأهلي التنموي، إيمانا بدور المجتمع المدني كونه الشريك الرئيسي في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

وتعد مبادرة "كتف في كتف"، تكاتفا حقيقيا للعمل التنموي والاجتماعي على أرض الواقع، للتكاتف في خطة موحدة لتوزيع المواد الغذائية على الأسر الأكثر احتياجا، والوصول لكل المحتاجين في جميع محافظات الجمهورية، لضمان التوزيع على المستحقين بعدالة دون فقد أو نسيان، بحسب ما أكده الدكتور طلعت عبد القوي رئيس الاتحاد العام للجمعيات والمؤسسات الأهلية، وعضو مجلس النواب.

كتف في كتف سند لـ 25 مليون مواطن

ووجه رئيس الاتحاد العام للجمعيات الأهلية، الشكر للرئيس السيسي لاهتمامه وحرصه الكبير على تقديم جميع أنواع الدعم والمساندة للعمل الأهلي، مؤكدا أن هذا الاهتمام الكبير من الرئيس السيسي أطلق الطاقات الكامنة والمتعددة لدى جميع المؤسسات الأهلية، وأبر دليل هو إطلاق التحالف الوطني للعمل الأهلي مبادرة "كتف في كتف" التي تعد واحدة من أكبر المبادرات على مستوى منطقة الشرق الأوسط بأسرها.

ويشارك في المبادرة كافة منظمات المجتمع المدني والآلاف من الشباب المتطوعين والغيور على مصلحة وطنه من أجل توزيع 4.5 مليون كرتون مواد غذائية على الأسر الأكثر استحقاقا خلال شهر رمضان المبارك، ليساهم في 25 مليون مستفيد في أنحاء الجمهورية، مما يؤكد أن مؤسسات العمل الأعلى أصبحت الذراع الاجتماعية والاقتصادية المهمة للدولة في تنفيذ تكليفات الرئيس السيسي بتوسيع نطاق الحماية الاجتماعية.

وأعرب "عبد القوي"، عن ثقته الكاملة في أن تكون مبادرة "كتف في كتف" ناجحة، ومحققة جميع أهدافها، وأنها ستكون حديث العالم كله ليرى التلاحم والتضامن والتكافل بين جميع المصريين، وأنهم يقفون صفا واحدا خلف القيادة الحكيمة للرئيس عبد الفتاح السيسي لمواجهة جميع التحديات والمخاطر الداخلية والخارجية التي تواجه الدولة المصرية.

كما أن جميع المواطنين حريصون كل الحرص في احتفالية التحالف الوطني للعمل الأهلي، الخاصة بمبادرة «كتف في كتف»، والتي تجمع كل المؤسسات الخيرية والمجتمع المدني في مصر، تحت إشراف التحالف الوطني للعمل الأهلي، لتكون هذه المبادرة مثالاً ونموذجا رائعاً ومتفرداً في تطبيق مبدأ التكافل المجتمعي في أروع صوره، وستؤكد للعالم كله أن مصر دولة كبيرة ولديها القدرة بفضل القيادة الحكيمة للرئيس السيسى، على تخطى الصعاب التي تواجهها بما فيها التداعيات السلبية والخطيرة للازمة المالية العالمية.

أكبر مبادرة في تاريخ مصر للحماية الاجتماعية

وتؤكد الدكتورة سامية خضر أستاذ علم الاجتماع، أن مبادرة "كتف في كتف"، ضمانة حقيقية واهتمام غير مسبوق من القيادة السياسية من أجل وصول المساعدات والدعم للمحتاجين والأسر الأكثر احتياجا والوصول بهذه المواد في كافة ربوع الجمهورية، لتكون كل الأسر مطمئنة بوجود ما يكفيها من المواد الغذائية الضرورية.

واعتبرت أستاذ علم الاجتماع، أن تحرك التحالف لإطلاق أكبر مبادرة في تاريخ مصر للحماية الاجتماعية، نموذج مهم لتكامل مؤسسات المجتمع المدني المنضوية تحت راية التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي في توزيع 4 ملايين صندوق مواد غذائية للأسر الأكثر احتياجا في جميع أنحاء مصر.

سد احتياجات الأسر الأكثر احتياجا

كما أنها تعد من المبادرات المهمة مع قرب حلول شهر رمضان الكريم، وستساهم في تمكين الأسر الأولى بالرعاية من سد احتياجاتهم اليومية من السلع الأساسية بمخزون مناسب، حيث يسعى التحالف لأن يكفي صندوق كتف في كتف أسرة مكونة من 5 أفراد لمدة شهر.

وشددت الدكتورة سامية خضر، على أهمية اصطفاف وتآزر الجميع إلى جانب الوطن، في تلك المرحلة الراهنة والاستثنائية من عمر الوطن وسط التداعيات العالمية وآثارها السلبية على الدول كافة، لتحقيق مزيد من المكتسبات في مسار حماية الفقراء والفئات الأولى بالرعاية من الأعباء المعيشية الحالية بما يعزز الوصول للمستحقين في كل مكان بمصر في المناطق النائية والمحافظات الحدودية، خاصة وأنّ عمل التحالف يقوم على قاعدة بيانات موحدة بعيدة عن العشوائية تمنع الازدواج، بما يضمن توسيع قاعدة المستفيدين من ذلك العمل الخيري.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة