أخبار

السادات يطالب الرئيس بإعلان دستورى مكمل يمد عمل الخمسين لتجنب بطلانها

7-11-2013 | 12:01

محمد أنور عصمت السادات

وسام عبد العليم
طالب محمد أنور عصمت السادات، رئيس حزب الإصلاح والتنمية، الرئيس عدلى منصور، بسرعة إصدار إعلان دستورى مكمل يمد عمل لجنة الخمسين شهرًا أو أكثر وفق ما تراه هيئة مكتب الخمسين بعد التشاور معهم.


وأكد السادات، فى بيان أصدره اليوم الخميس، أن ذلك يشكل ضماناً لعدم الطعن على اللجنة بعدم الدستورية فيما بعد.

أشار السادات، إلى أن مدة عمل لجنة الخمسين المنوطة بإعداد الدستور تنتهي رسمياً بعد 24 ساعة طبقاً للإعلان الدستوري الأخير الصادر بتشكيلها يوم 7 سبتمبر 2013، والذي نص علي أن "تنتهي اللجنة من إعداد المشروع النهائي للتعديلات الدستورية خلال 60 يوماً علي الأكثر من ورود المقترح إليها، تلتزم خلالها بطرحه علي الحوار المجتمعي".

وأوضح السادات، أنه سواء كانت مدة الـ60 يوما إلزامية أو يستثنى منها الإجازات الرسمية أو المقصود 60 يومًا عمل فلابد ألا نعرض جهد اللجنة والخطوات التى اتفقنا عليها بخارطة الطريق لخطر البطلان.

وأضاف السادات،أنه لا يليق للجنة مهمتها وضع دستور أن تتحايل على نص دستورى قد يطيح بعملها ويعرقل المسار الديمقراطى فيما بعد، ملفتا أنه يجب على الرئيس سرعة إصدار إعلان دستورى مكمل ولا وقت للتفكير.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة