Close ad

موضة العدسات اللاصقة تعود مجددا.. أطباء يكشفون خبايا شركات «بير السلم».. ومتى يصبح اللجوء للطبيب حتميًا ؟

26-2-2023 | 15:53
موضة العدسات اللاصقة تعود مجددا أطباء يكشفون خبايا شركات ;بير السلم; ومتى يصبح اللجوء للطبيب حتميًا ؟ النوم بالعدسات اللاصقة يسبب العمى
إيمان البدري

العدسات اللاصقة قد تسبب العمى، هذا ليس عنوانا على صفحات السوشيال ميديا لجلب المشاهدات، لكنه حقيقة علمية مثبتة، فالخبراء يؤكدون أن العين تحتاج إلى الراحة والتنفس كأي عضو بالجسم، وأن إهمال خلع العدسات لمدة 8 ساعات يوميا على الأقل يؤدي إلى تقرح العين والقرنية ومن ثم العمى.

موضوعات مقترحة

مخاطر النوم بالعدسات اللاصقة

يقول الدكتور محمد إبراهيم أستاذ جراحة العيون بجامعية عين شمس، إنه يجب عدم النوم بالعدسات اللاصقة الطبية غير المخصصة للفترات الطويلة، لأنها تؤثر بشكل سلبي على صحة العين، حيث يشعر الفرد في البداية أن العدسة اللاصقة أكثر جفافا وأكثر صعوبة عند نزعها وهنا يجب التخلي عن هذه العادة بشكل فوري، لكن إذا لاحظ الشخص أي إحمرار في العين أو وجود ألم أو حدوث انخفاض في وضوح الرؤية، هنا يجب استشارة طبيب العيون.  


الدكتور محمد إبراهيم

ماذا يحدث عند النوم بالعدسات اللاصقة ؟

يؤكد الدكتور محمد إبراهيم، أن قرنية العين تحتاج إلى الأكسجين لأنه أمر حيوي لصحة القرنية، وقد تسمح العدسات اللاصقة اللينة الحديثة بمرور نسبة من الأوكسجين، لذلك عندما ينام الشخص المستخدم للعدسات تكون عيناه مغلقتين وبسبب ذلك ينخفض الأوكسجين الموجود، مما يسبب وجود مشكلة للعين خاصة إذا كانت العدسات الطبية المستخدمة مخصصة للفترات الطويلة.

" كما يؤدي النوم بالعدسات اللاصقة إلى حدوث مضاعفات مثل حدوث قرحة بالقرنية، وقد يحدث تندب للقرنية مما قد يكون له آثار ضارة طويلة المدى على صحة النظر".

عدسات التجميل.. كارثة تهدد الشباب

يقول الدكتور هشام أشرف عمر، أستاذ طب وجراحه العين بالقصر العيني، بداية توجد عدسات لاصقة طبية بدون مخاطر، وهناك عدسات تجميلية انتشر استخدامها مؤخرا منها أنواع ذات جودة رديئة والتي قد تتأثر بالتربة وتتسبب في وجود ميكروبات تلتصق بالعدسة، وبعد النوم تنتشر وتصل إلى جدار القرنية، مما يسبب وجود خراج في جدار القرنية ومن ثم العمي الكامل،لذلك من الأفضل إزالة العدسات اللاصقة من العين  ووضعها في محلول التعقيم الخاص بها".

ويشير الدكتور هشام أشرف عمر، إلى أن أي عدسة قبل أن تلمس العيون يجب أن تكون معقمة،  حتى لا تحمل أي ميكروب و تسبب مشكلة في  العين، ولكن رغم ذلك للأسف  بعض الأشخاص لا تهتم بالتعقيم خاصة في الأنواع الرديئة من العدسات مما ينتج عنها كوارث صحية، ولذلك يفضل الابتعاد تماما عند العدسات  اللاصقة التجميلية، أو أن يتم شراؤها من شركة ومن ماركة جيدة.

الاستخدام التدريجي للعدسات اللاصقة

 ويؤكد الدكتور هشام أشرف عمر أنه توجد  أنواع أخرى من العدسات  التي لا يتم تغييرها كل شهر، ولكن يتم تغييرها كل 6 أشهر أو سنة، وهذه النوعية من العدسات الأفضل  لصاحبها أن يبدأ في استخدامها من البداية، ولكن يتم استخدامها تدريجيا فيجب، البدء باستخدام العدسات التي تتغير كل شهر، وعندما يتعود عليها وأصبحت الأمور جيدة وتعلم طريقة استخدام العدسة هنا يبدأ التفكير في استخدام العدسات التي تزيد مدة استخدامها من 6 أشهر لسنة قبل تغييرها وشراء جديد بديلاعنه.

ويتابع: بالنسبة للعدسة التي تتغير كل شهر فهي غير مصممة للحفاظ على درجه تعقيمها لفترة أكبر من شهر، لذلك هنا يوجد خطر كبير حال تمديد استخدامها بالمخالفة للتعليمات.

العدسات وجفاف العين 

الأشخاص المصابون بجفاف  شديد في العين، لا تتحمل عيونهم ارتداء العدسة اللاصقة، وبالتالي طبيب العيون  يجب أن يفحص الحالة التي تحتاج ارتداء العدسات، لمعرفة هل تناسبها أم لا خاصة إذا كانت الحالة  مصابة بجفاف في العين ويوجد لديها التهابات ميكروبية، أو يوجد لديها حساسية ففي هذه الحالات تمنع من ارتداء العدسات اللاصقة وبالتالي يجب علاج هذه الحالات أولا، وبعدها يمكن التفكير في ارتداء العدسات اللاصقة.        

ومن الأفضل استشارة الطبيب عند شراء العدسات اللاصقة  لمعرفة جودتها ومعرفة الأماكن الجيدة التي تبيع عدسات طبية ذات جودة عالية تناسب الشخص  وشرائها من مكان معتمد ذي سمعة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: