Close ad

هاكان سيرفيل: إريكسون تقدم عروضًا توضيحية حية حول شبكات الجيل الخامس وقدرات الاتصال

19-2-2023 | 15:30
هاكان سيرفيل إريكسون تقدم عروضًا توضيحية حية حول شبكات الجيل الخامس وقدرات الاتصالهاكان سيرفيل نائب الرئيس ورئيس شركة إريكسون السعودية ومصر
فاطمة سويري
قال هاكان سيرفيل، نائب الرئيس ورئيس شركة إريكسون السعودية ومصر إن إريكسون قدمت خلال مؤتمر LEAP 2023 عروضًا توضيحية حية حول شبكات الجيل الخامس وقدرات الاتصال، وعرض تجربة حية للتعايش في عالم النماذج التكنولوجية والواقع الافتراضي، من خلال التكامل بين المحتوى الافتراضي والبيئة المادية بطريقة تسمح للمستخدم بالتفاعل بشكل طبيعي مع الواقع في تجربة شيقة ومتكاملة بالإضافة الى أحدث التقنيات  والى نص الحوار :
موضوعات مقترحة


 


● ما هو شكل مشاركة إريكسون في مؤتمر LEAP التكنولوجي 2023 بالسعودية؟


سعدنا في إريكسون بمشاركتنا في مؤتمر LEAP 2023 أكبر معرض تقني دولي في المملكة العربية السعودية، حيث أتاح لنا فرصة رائعة لعرض منتجاتنا واستكشاف آفاق جديدة كشريك رائد في التحول إلى تكنولوجيا 5G. في LEAP ، كما أتيحت لنا الفرصة للتواصل مع أصحاب المصلحة الرئيسيين ومناقشة كيف يمكن لتقنيتنا أن تدعم المملكة العربية السعودية في تحقيق رؤيتها لعام 2030. ونحن ملتزمون بدعم التحول الرقمي وتعزيز النمو المستدام لعملائنا في المملكة.


وتحت شعار "تخيل وكل شيء ممكن: اتصال غير محدود لإمكانيات غير محدودة"، قد سلطت إريكسون الضوء على الإمكانيات الهائلة لتكنولوجيا الشبكات والهاتف المحمول في تحسين حياة الناس والمجتمعات، وتحويل المؤسسات، وتمهيد الطريق نحو مستقبل مستدام.


 وخلال المؤتمر، ركزت إريكسون على أربعة محاور رئيسية تعكس التزامها بالابتكار والتقدم وهي: تحويل الأعمال، وإعادة تعريف تجربة العملاء، الابتكار من أجل مستقبل مستدام، وتمكين الاتصال السلس الغير محدود من خلال التكنولوجيا. 


● ما هي أحدث التقنيات التي تم عرضها في المؤتمر؟


قدمت إريكسون عروضًا توضيحية حية حول شبكات الجيل الخامس وقدرات الاتصال، وعرض تجربة حية للتعايش في عالم النماذج التكنولوجية والواقع الافتراضي، من خلال التكامل بين المحتوى الافتراضي والبيئة المادية بطريقة تسمح للمستخدم بالتفاعل بشكل طبيعي مع الواقع في تجربة شيقة ومتكاملة، كما تم عرض أحدث تقنيات نظام الاتصال بالهولوجرام الذي يستخدم الليزر لإنشاء صورة ثلاثية الأبعاد للبيانات.


كما أتاحت إريكسون للحاضرين فرصة التعرف عن قرب عن كيف يمكن لتكنولوجيا الشبكات أن تسرع إزالة الكربون من المجتمع. من خلال استخدام الأدوات والمنصات الرقمية التي ساهمت في تتبع انبعاثات الكربون ومراقبتها، ودعم اتخاذ القرار المستند إلى البيانات، كما أن نشر شبكات ال5G تعمل على توفير إدارة واتصالاً أكثر ذكاءً وفعالية للطاقة. 


وكذلك تم عرض أحدث تقنيات الراديو وحلول البرمجيات، وتوضيح كيفية توظيفها لخفض النفقات، وتحسين أداء الشبكة، وزيادة الكفاءة، وتقديم تغطية يمكن الاعتماد عليها.


وكان من أبرز التقنيات التي تم عرضها في هذا الحدث هي التكنولوجيا الرقمية المزدوجة، التي ساهمت في التحول الرقمي للمؤسسات من خلال السماح للشركات بإنشاء نسخ متماثلة افتراضية للأشياء والأنظمة المادية، ومراقبة أدائها، وتحسين العمليات.


وقد تمت دعوة خبراء بارزين من خلفيات مهنية متنوعة كمتحدثين رئيسيين وأعضاء مشاركين لتبادل وجهات نظرهم حول موضوعات مثل ابتكار الحوسبة السحابية في البنية التحتية للشبكة، وتعزيز ريادة المرأة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، ومستقبل شبكات الجيل الخامس في العالم من أجل مجتمع رقمي مستدام.


 


● ما هي خطة العمل المستهدفة لإريكسون خلال عام 2023؟


تعمل إريكسون وفق خطة عمل طموحة وواضحة لعام 2023، تركز على نشر شبكات ال5G الموفرة للطاقة. حيث إننا في إريكسون ندرك أن الاتصالات الرقمية سريعة النمو تمثل تحديًا كبيرًا لصناعة الاتصالات في الوقت الراهن..


ولمواجهة هذا التحدي، التزمت إريكسون بإنشاء مجموعة شاملة من منتجات وحلول الجيل الخامس التي توازن بين توفير الطاقة وتقليل البصمة الكربونية، كجزء من دعم استراتيجيتها المستقبلية نحو Net Zero للانبعاثات الكربونية.


كما أعلنت إريكسون خلال LEAP2023 عن شراكة جديدة مع Tawal، والتي ستسمح للأخيرة بالاستفادة من عمليات Ericsson للبنية التحتية للطاقة في المملكة العربية السعودية. وبموجب هذه الشراكة سوف يضمن كفاءات تشغيلية وخفضًا للطاقة على الشبكة، مما يؤدي إلى تقليل انبعاثات الكربون، والتوافق مع طموحات رؤية السعودية 2030.


وبالطبع مع استمرار الظهور والانتشار لأجهزة الموبايل التي تدعم 5G في السوق، تستعد إريكسون لدعم مزودي الخدمة في تحقيق مكاسب من شبكات الجيل الخامس بطرق مبتكرة. حيث تكرس الشركة جهودها لتطوير التحول الرقمي القائم على الشبكات اللاسلكية واتصال الجيل التالي، حتى يستفيد المستخدمون من مجموعة الإمكانيات الواسعة للشبكة.


 


● مقارنة بالأجيال السابقة من شبكات الهاتف المحمول، هل تعتقد أن تقنية  5G  أكثر فائدة؟


كان ظهور تقنية ال 5Gبمثابة نقطة تحول في تطور شبكات الهاتف المحمول. تتمتع هذه التقنية المبتكرة بالقدرة على تغيير الطريقة التي نعيش ونعمل بها تمامًا، من خلال سرعاتها العالية واتصالها المحسن وتغطيتها المحسّنة. ستلعب ال5G دورًا مهمًا في تشكيل مستقبل المركبات ذاتية القيادة والمدن الذكية والرعاية الصحية عن بُعد، هذا من بين العديد من المجالات الأخرى.


ولا شك أن الأجيال السابقة من شبكات الهاتف المحمول، مثل ال2G و ال3G، قد مهدت الطريق لهذه الثورة التكنولوجية. ومع ذلك، كانت هذه الأجيال مقيدة بتصميمها، والذي كان يركز بشكل أساسي على المكالمات الصوتية والرسائل النصية، على التوالي. في المقابل، توفر شبكات G5 سرعات بيانات تصل إلى 10 مرات أسرع من شبكات G4 ، مما يقلل من فرص انقطاع الاتصالات أو فقدان البيانات.


الميزة الرئيسية الأخرى لشبكة الجيل الخامس هي زمن الوصول المنخفض للغاية، والذي يشير إلى الوقت الذي تستغرقه البيانات في الانتقال من نقطة إلى أخرى. هذه الميزة ضرورية للتطبيقات التي تتطلب استجابات شبه فورية، مما يؤدي إلى اتصال أكثر استقرارًا وأداء عام أفضل للمستخدمين.


ويضاف إلى ذلك أن تكنولوجيا ال G5 يمكنها أيضًا التعامل مع مشكلة الأعداد الكبيرة من الأجهزة المتصلة وحركة البيانات العالية، مما يجعل من الممكن أن تكون تطبيقات الواقع الافتراضي البانورامية والمعززة فائقة الدقة شاملة وجذابة تمامًا. بالإضافة إلى ذلك، يمكن لشبكات 5G سد الفجوة الرقمية في المناطق ذات الدخل المنخفض، مما يوفر للسكان إمكانية الوصول إلى خدمات الإنترنت عالية السرعة.


لتحقيق ذلك، تستخدم شبكات 5G تقنيات جديدة مثل مشاركة الطيف عبر ترددات مختلفة في نفس المنطقة. بما يسمح للهواتف بالتبديل بين الترددات بسرعة دون فقدان سرعة نقل البيانات أو جودتها، حتى عند التنقل داخل شبكة محلية.


 


ما هو مفهومك للعالم الافتراضي؟ هل تعتقد أنه من المهم التفاعل مع تقنية الواقع الافتراضي من الآن؟


لا شك أن العالم الافتراضي شهد طفرة في شعبيته في السنوات الأخيرة، بما يوفره للمستخدمين من منصة فريدة لمختلف التطبيقات مثل الترفيه والاتصالات السلكية واللاسلكية والتعليم والطب والتصنيع. فإنه باستخدام تقنية الواقع الافتراضي (VR) ، يمكن للأفراد استكشاف البيئات الافتراضية والتفاعل معها كما لو كانت حقيقية ، مع القدرة الإضافية على التحكم في الأشياء والأشياء المحيطة والصور الرمزية من خلال إيماءات اليد وحركات الجسم والأوامر الصوتية.


حيث يسمح هذا المستوى الإضافي من التفاعل بتجربة أكثر واقعية، مما يسهل استكشاف عوالم جديدة، والانخراط في التعلم. ويتم استخدام تقنية الواقع الافتراضي في مختلف الصناعات، من الألعاب إلى التدريب على الأعمال وتكنولوجيا المعلومات، مما يساعد على تقليل أوقات الاستجابة للحوادث والسماح للمصنعين بإنشاء نماذج أولية واختبار منتجاتهم بشكل أكثر فعالية.


ويوفر استخدام تقنية الواقع الافتراضي طريقة جديدة لاستكشاف العالم وتجربته، مما يوفر لنا فرصًا لاستكشاف الأشياء التي لن نكون قادرين على استكشافها لولا ذلك بسبب مخاوف التكلفة أو السلامة، مما يجعلها أداة أساسية في المشهد الرقمي اليوم.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة