اقتصاد وبورصة

برنت يهبط صوب 111 دولارًا بفعل اقتصاد الصين والأزمة الأمريكية

14-10-2013 | 09:31

برنت

رويترز
تراجعت العقود الآجلة لبرنت باتجاه 111 دولارًا للبرميل، اليوم الإثنين، بعد انخفاض مفاجئ في صادرات الصين بينما يزيد اقتراب الموعد النهائي لرفع سقف الديون الأمريكية بواعث القلق بشأن توقعات النفط.


وظهرت بوادر تقدم في محادثات الديون الأمريكية أمس الأحد لكن مازال من غير المؤكد استئناف الأنشطة الحكومية المتوقفة قريبًا أو أن تتحاشى واشنطن التخلف عن سداد ديون.

وفي إشارة إلى مدى خطورة الموقف ينعقد اليوم كل من مجلس الشيوخ ومجلس النواب رغم عطلة يوم كولومبوس.

وقال تشي تات تان محلل الاستثمار لدى فيليب للعقود الآجلة في سنغافورة "التخلف عن سداد الديون مستبعد من وجهة نظرنا، لكن في حالة عدم التوصل إلى اتفاق في الأيام القليلة القادمة فسيتعرض النفط لضغوط نزولية بلا ريب مع انحسار ثقة السوق".

وأضاف "نستبعد حدث تراجع حاد لأن النفط سيظل يستمد دعما من الطلب الشتوي على زيت التدفئة في الولايات المتحدة وتراجع الدولار".

وفي الساعة 0636 بتوقيت جرينتش تراجعت عقود برنت 11 سنتا إلى 111.26 دولار للبرميل. وزاد الخام القياسي 3.32 دولار على مدى أسبوعين منذ أوقفت الحكومة الأمريكية بعض أنشطتها في أول أكتوبر .

ونزل الخام الأمريكي عشرة سنتات إلى 101.92 دولار، وفقد العقد 12 سنتًا منذ أول أكتوبر ليزيد فرق السعر بين الخامين إلى 9.34 دولار للبرميل حيث تأثر الخام الأمريكي بأزمة الميزانية الأمريكية بدرجة أكبر من خام برنت.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة