Close ad

في «يوم الإنترنت الأكثر أمانًا».. «ميتا» تعزز تدابير السلامة للمراهقين وأولياء الأمور

7-2-2023 | 15:52
في ;يوم الإنترنت الأكثر أمانًا; ;ميتا; تعزز تدابير السلامة للمراهقين وأولياء الأمور ميتا
فاطمة سويري

تحتفل ميتا اليوم بيوم الإنترنت الأكثر أماناً من خلال تسليط الضوء على مجموعة أدواتها وتحديثاتها لتحسين السلامة والتجارب لكل من المراهقين والآباء الذين يستخدمون منصات ميتا.

موضوعات مقترحة

تتعاون ميتا مع خبراء في الصحة العقلية وعلم نفس الطفل ومحو الأمية الرقمية والمزيد مما يضمن تجارب أكثر أماناً عبر مجموعة تطبيقاتها، وذلك بهدف مساعدة الشباب على تعزيز العلاقات عبر الإنترنت في بيئة آمنة.

وضع حدود آمنة للمراهقين

في العام الماضي وحده، قدمت ميتا العديد من التحديثات التي تتضمن تعيين إعدادات المراهقين بإعدادات أكثر خصوصية عند التسجيل وحمايتهم من التفاعلات غير المرغوب فيها مع البالغين الذين لا يتابعونهم. يمتد هذا إلى حماية المراهقين من تلقي رسائل من البالغين المشبوهين الذين لا يرتبطون بهم أو رؤيتهم في توصيات الأشخاص الذين قد تعرفهم. تقوم ميتا أيضا بإزالة المحتوى الذي ينتهك سياسات المنصة ويجعل العثور على المحتوى الذي يحتمل أن يكون حساساً أكثر صعوبة.

يتم تشجيع المراهقين على الإبلاغ عن الأنشطة غير الآمنة أو المشبوهة، مثل التبليغ عن حسابات بعد حظرها، وتعلم كيفية التعامل مع الرسائل غير اللائقة من البالغين. إلى جانب إعدادات الخصوصية الافتراضية، يمكن للمراهقين تحقيق المزيد من الأمان عبر اختيار من يمكنه رؤية قائمة أصدقائهم؛ الأشخاص والصفحات والقوائم التي يتابعونها؛ المنشورات التي يتم الإشارة إليهم بها في صفحاتهم الشخصية، وغير ذلك المزيد.

نصائح للمراهقين على إنستجرام:

1. قم ببناء عادات إيجابية عبر الإنترنت باستخدام ميزات مثل "خذ استراحة" :(Take a Break) اقض وقتا أكثر جدوى على الإنترنت باستخدام ميزات مثل "خذ استراحة" و "Nudges" التي تشجعك على قضاء بعض الوقت بعيداً عن إنستجرام واستكشاف مواضيع مختلفة أثناء وجودك على إنستجرام.

2. ضع حدودك مع الأصدقاء عبر الإنترنت من خلال "الوضع الهادئ : (Quiet Mode) “وهي ميزة جديدة تهدف إلى مساعدة الأشخاص على التركيز وإدارة استخدامهم الليلي ووضع حدود صحية بين الأصدقاء والمتابعين. يتوفر الوضع الهادئ للجميع في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، أيرلندا، كندا، أستراليا، ونيوزيلندا، وسيتم إطلاقه في المزيد من البلدان قريباً.

3. تحكم فيما تراه على "الاستكشاف" في الإعدادات - يمكنك الآن اختيار إخفاء أجزاء متعددة من المحتوى الذي لا يهمك في "الاستكشاف".

4. امنع التعليقات التي يحتمل أن تكون مسيئة باستخدام " الكلمات المخفية"(Hidden Words) : وهي أداة، عند تشغيلها، ستقوم تلقائياً بتصفية طلبات الرسائل المباشرة التي تحتوي على كلمات وعبارات ورموز تعبيرية مسيئة، حتى لا تضطر أبدا إلى رؤيتها.

5. قم بحماية حسابك وتفعيل المصادقة الثنائية  (two-factor authentication)- أحد أهم الأشياء التي يمكنك القيام بها لحماية حسابك هو تفعيل المصادقة الثنائية.

دعم أولياء الأمور

يقدم مركز العائلة الذي تم إطلاقه مؤخراً موارد تعليمية من كبار خبراء الشباب والسلامة والخصوصية والصحة حول كيفية إجراء محادثات مع المراهقين حول العادات الصحية والآمنة عبر الإنترنت.

تساعد أدوات الرقابة الأبوية أولياء الأمور والمراهقين على إدارة وقتهم على الإنترنت معاً. وهي مصممة لتحقيق التوازن الصحيح بين منح أولياء الأمور الإشراف، مع الحفاظ على خصوصية المراهقين واستقلاليتهم، وتشجيع المحادثات غير المتصلة بالإنترنت حول عادات الإنترنت. تسمح هذه الأدوات لأولياء الأمور والأوصياء بمعرفة هؤلاء الذين يتابعون المراهق وكذلك من يتابعهم المراهق؛ ومعرفة عندما يشارك المراهق أنه قد أبلغ عن شخص ما أو حظره، ومعرفة متى يغير المراهق أياً من إعدادات الخصوصية الافتراضية. يمكن للوالدين أيضا معرفة مقدار ما ينفقه المراهق من وقت على إنستجرام، ووضع حدود يومية وجدولة فترات الراحة عندما لا يريدون أن يستخدم المراهق التطبيق.

وقالت جويل عواد، مديرة برامج السياسات لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في ميتا: "المستقبل رقمي. على الرغم من أنه مثير وملئ بالوعود، إلا أن مستقبلنا الرقمي يتطلب منا أيضا تنظيم كيف يتطور، يفيد، ويتفاعل، بشكل جماعي ودقيق. ولهذا السبب نعمل في ميتا عن كثب مع كبار الخبراء والمنظمات الموثوقة وأولياء الأمور والشباب لبناء تجارب آمنة وإيجابية عبر الإنترنت. في يوم الإنترنت الأكثر أماناً، نريد زيادة الوعي عبر العديد من المنصات والموارد والأدوات التي تقدمها ميتا لتحقيق تلك الرؤية لكل من المراهقين وأولياء أمورهم أو أوصياءهم. يمكن أن يساعد هذا الإطار في ضمان أن تكون مجتمعاتنا الرقمية محترمة ومدروسة ومجهزة لإحداث تأثير إيجابي على عالم الغد ".

بالإضافة إلى ذلك، تم تصميم برنامج ميتا الرائد لمحو الأمية الرقمية – عالمي الرقمي- بالشراكة مع خبراء من جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لتوفير نماذج تعليمية وموارد يمكن الوصول إليها لبناء المهارات اللازمة لعالم رقمي. أطلقت ميتا مؤخرا نماذج البالغين الخاصة بها ضمن برنامج عالمي الرقمي، والتي تستهدف أولئك الذين تبلغ أعمارهم 18 عاماً فما فوق. تتضمن  نماذج البالغين موارد محو الأمية الرقمية للبالغين من ميتا والمتوفرة باللغات الإنجليزية والعربية والفرنسية، وذلك بهدف الحفاظ على أمان المستخدمين في المنطقة على الإنترنت. من خلال برنامج عالمي الرقمي، تصل ميتا إلى المتعلمين في جميع أنحاء المنطقة وتشكل المجتمع الرقمي العربي نحو الأفضل.

تلتزم ميتا ببناء مجتمع رقمي آمن وصحي وداعم في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من خلال تمكين الشباب بالمهارات التي يحتاجونها لتولي مسؤولية مصالحهم عبر الإنترنت، ومساعدتهم على التواصل وبناء اتصالات هادفة مع الحفاظ على سلامتهم، من أجل تأثير إيجابي على مجتمعاتنا في جميع أنحاء العالم. ستواصل ميتا العمل مع المنظمين وصانعي السياسات وخبراء الصحة العقلية للمساعدة في التأكد من حصول الشباب على تجارب آمنة وإيجابية على منصاتها.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: