Close ad

زيادة سعر المحصول الإستراتيجي تثير الجدل.. أعلى إنتاجية للفدان من محصول القمح

7-2-2023 | 10:55
زيادة سعر المحصول الإستراتيجي تثير الجدل أعلى إنتاجية للفدان من محصول القمح القمح
تحقيق ـ أحمد العيسوي:
الأهرام التعاوني نقلاً عن

تفاوتت آراء مسئولي الزراعة والمزارعين بمحافظة كفر الشيخ ما بين مؤيد ومعارض لقرار الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء والذي اتخذه مؤخرا بشأن زيادة سعر توريد القمح الي 1250 جنيها للأردب الواحد مقابل 880 جنيها للعام الماضي.

موضوعات مقترحة

يؤكد الدكتور ابراهيم قاسم مدير عام التعاون الزراعي بمحافظة كفر الشيخ ان الزيادة معقولة وفي صالح المزارع وتعد حافزا لتشجيع المزارعين علي توريد محصول القمح هذا العام والتوسع في زراعتة الموسم الزراعي الشتوي المقبل والاعوام القادمة وتعد هذه الزياده التي لاقت ترحيبا كبيرا من المزارعين خطوه في طريق تحقيق الاكتفاء الذاتي من القمح. فيما اختلف معه المحاسب هشام محمود سالم رئيس مجلس ادارة الجمعية المركزية للاصلاح الزراعي بمحافظة كفر الشيخ قائلا ان السعر الجديد لتوريد القمح غير مناسب وغير مرضي بالمره للفلاح لان الاسعار العالمية للقمح اكبر من ذلك بكثير ما يعادل الفي جنيه للاردب الواحد وليست 1250 جنيه في حينت ان تكلفة الانتاج ومستلزماته لدي الفلاح والمزارع وكذلك ايجارات الاراضي الزراعية اصبحت مرتفعه بشكل كبير مما لا يتناسب مع اسعار التوريد للقمح هذا العام. مشيرا الي ان مزارع الاسماك والدواجن والمواشي بالمحافظة تقوم الان بحجز القمح من المزارعين بدلا من “ العليقة “ غالية الثمن ويتسائل في دهشة لماذا لم تشكل رئاسة مجلس الوزراء لجنة من الاتحاد التعاوني الزراعي المنتخب لعمل سعر استرشادي عادل للفلاح حتي لا يتحول القمح من غذاء للبشر الي عليقة للاعلاف داخل منازل الفلاحين.

واستردف قائلا كنا نتمنى وضع سعر مرضي للجميع للحفاظ علي القمح المصري من العبث به واستخدامة في غير محله حيث انه يفوق اي قمح عالمي اخر من حيث الجوده ونسبة الرطوبة فضلا عن توفير العملات الاجنبية الصعبة التي نستورد من خلالها القمح المستورد واعرب جمال ابو حسين رئيس مجلس ادارة جمعية المحاصيل الحقلية بمحافظة كفر الشيخ عن سعادته هو وجموع مزارعى وفلاحى كفر الشيخ البالغة للزيادة في سعر توريد محصول القمح لهذا العام ووصفها بانها مرضية ومناسبة وجيده جدا للمزارع لانها زياده لم تكن متوقعه فقد كان من المتوقع ان يكون ثمن توريد القمح 1000 جنيه فقط لهذا العام وليس 1250 جنيه للاردب مقابل 880 جنيه للعام الماضي اي بنسبة زياده 25% غير متوقعه عن السعر المتوقع وبزيادة قاربت 50% عن سعر توريد القمح للموسم الماضي.مشيرا الي ان ذلك يعد دليلا قاطعا علي ان القيادة الساسية وحكومته الرشيده اولت اهتماما كبيرا وغير مسبوق للفلاح المصري وبحياته الكريمه فهذه الزيادة اثلجت صدورهم وستشجعهم علي تويد القمح لكن بشرط نزول سعر “ الردة “ والاعلاف الخاصة بالحيوانات والمواشي حتي لا تحدث مقارنة بين سعر كيلو القمح وسعر كيلو “ العليقة “ والنخاله “ من الردة والاعلاف.

وزف رئيس مجلس ادارة جمعية المحاصيل الحقلية بمحافظة كفر الشيخ خبرا سارا للمزارعين واصحاب الاراضي الزراعية معلنا ان الجمعية باعتبارها جمعية تسويقية ستقوم هذا العام ولأول مره في تاريخها باستلام القمح من المزارعين لحساب وزارة التموين بدلا من ان كان الفلاح يقوم بتسليمة للتجار الذين كانوا يستغلونه سواء في سعر الاردب حيث كانوا يستلمون الاردب من الفلاح باقل من سعره الحقيقي بواقع خمسون جنيها او الوزن القائم للاردب الواحد الذي هو عباره عن 150كيلو جرام فقط في حين كانوا التجار يستغلون الفلاح ويقومون بسرقتة ويؤكدون له علي غير الحقيقه ان وزن الاردب عباره عن 155 كيلو جرام معلنا مرة اخرى قائلا “ سنقوم باستلام الاقماح من المزارعين من الحقل مباشرة دون اي وسيط او اللجوء لاي جهه اخرى. أما موسى علي العربي صاحب ارض زراعية بجمعية 25 يناير التابعه لمركز الحامول محافظة كفر الشيخ فيؤكد ان السعر غير عادل وغير مناسب بالمره وهذا لايرضي الله عز وجل لان مستلزمات الانتاج اصبحت باهظة الثمن مثل الاسمدة الازوتية فالفدان الواحد يحتاج لاكثر من 4 شكائر اسمدة ازوتية في حين ان الجمعية الزراعية تقوم بصرف اثنتان او ثلاثة شكائر فقط علي اقصى حد وباقي الاسمدة نقوم بشرائها من السوق السوداء حيث وصل سعر شيكارة السماد الازوتي الواحدة ميلغ 500 جنيه هذا بخلاف ان المبيدات الزراعية اللازمة لرش محصول القمح زادت اضعافا مضاعفه فمن المفترض ان تقوم وزارة الزراعة متمثلة في الجمعيات الزراعية والارشاد الزراعي بتوفير جميع مستلزمات الانتاج من اسمده وادوية وهي لا تقوم بتوفير ذلك سوى لعدد بسيط من شكائر الاسمدة فقط بخلاف ذلك نقوم بشراء جميع مستلزمات الانتاج من السوق السوداء ناهيك عن الزيادة الرهيبه في اجور العمال الزراعيين والمعدات الزراعية موضحا ان السعر المناسب الذي كان مفترض هذا الموسم لايقل عن 1500 جنيه للاردب الواحد وليس 1250 جنيه فقط مشيرا ان ذلك يعني ان كيلو القمح سعره 8 جنيهات في حين انني اقوم بشراء “الردة” زنة 40 كيلو بمبلغ 400 جنيه ايضا محمد حمدي مزارع من مركز دسوق بمحافظة كفر الشيخ يؤكد ان السعر الجديد للقمح غير جيد وغير مناسب اطلاقا متسائلا في دهشه “ هو انا هاخد ثمن القمح واروح موزمبيق ولا هتعامل به في السوق المصري اللي اصبحت كل حاجه فيه انضرب سعرها في ثلاثة اضعاف سعر الدولار مقابل الجنيه المصري يبقي لازم ومن الضروري ان سعر القمح هذا العام ينضرب في 2 او 3 حتي يتحقق العدل وعبر مدونتة علي تغريدتة الخاصة بتويتر اكد احمد جاويش امين الشباب بنقابة الفلاحين بمحافظة كفر الشيخ ان توجيه رئيس الجمهورية لرئيس مجلس الوزراء بزيادة سعر القمح تعد خطوة مهمة تجاه تشجيع الفلاح لزراعة القمح وجاء هذا القرار في توقيت عبقري لتقديم هدية الرئيس للفلاح المصري , وهذا القرار سيكون له اثرا ايجابيا علي زراعة القمح في مصر فالفلاح المصري امام تحدي وسباق كبير لانه سيحرص علي الحصول علي 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: