Close ad

"الاتصالات" تبحث استكمال خطة التهيئة الرقمية في محافظة الشرقية وتطوير الخدمات المقدمة للمواطنين

6-2-2023 | 17:13
 الاتصالات  تبحث استكمال خطة التهيئة الرقمية في محافظة الشرقية وتطوير الخدمات المقدمة للمواطنينجانب من اللقاء
فاطمة سويري

استقبل الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية بديوان عام المحافظة اليوم الإثنين، المهندسة غادة لبيب نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للتطوير المؤسسي، ضمن جهود تنفيذ خطة التطوير المؤسسي الرقمي والتحول الرقمي بالمحافظة، للارتقاء بمستوى الأداء الحكومى وتطوير الخدمات المقدمة للمواطنين، وذلك بحضور الدكتور أحمد عبد المعطي والمهندسة لبني عبدالعزيز حبيب نائبي المحافظ وبعض قيادات المحافظة، وعدد من قيادات التطوير المؤسسي بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

موضوعات مقترحة

ورحب محافظ الشرقية بنائب وزير الإتصالات والوفد المرافق لها، مشيدًا بجهود وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى بناء مصر الرقمية من خلال تطوير البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات وميكنة الخدمات والمؤسسات الحكومية والتطوير المؤسسي الرقمي لها، فضلاً عن برامج تنمية وبناء القدرات الرقمية للعاملين بالمحافظة ومبادرات نشر الوعي الرقمي للمواطنين. وأكد المحافظ أهمية التحول الرقمى لبناء مصر الرقمية والوصول إلى مجتمع مصرى يتعامل رقميًا في كافة مناحى الحياة، وتعزيز تنمية البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والإتصالات، وتحسين الخدمات الرقمية المُقدمة للمواطنين، موضحاً إيلاء المحافظة أولوية قصوى لتطبيق آليات التحول الرقمى بالديوان العام والمديريات التابعة بما يحقق الفاعلية والشفافية بمنظومة العمل عبر إتاحة وتفعيل التطبيقات التكنولوجية بما يعود بالنفع على إرضاء المواطنين أبناء الشرقية، فضلاً عن تعظيم دور التحول الرقمي فى تقديم خدمات متميزة للمواطنين في جميع المجالات وتحقيق أقصى استفادة  منه في المشروعات القومية المختلفة بالمحافظة.

وأشاد الدكتور ممدوح غراب بالدور البارز والخُطى الفعالة التي قامت بها الإدارة العامة لنظم المعلومات والتحول الرقمى بالمحافظة بالتعاون مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، للمُضى في عملية التحول الرقمى بالمحافظة، بما يسهم في تطوير الخدمات الحكومية ضمن مساعى الدولة للتطوير المؤسسي الرقمي ومكافحة الفساد، وتحسين أداء الهيئات الحكومية، وتنفيذ رؤية مصر 2030 واستراتيجية مصر الرقمية، معبراً عن سعادته لحصد إدارة التحول الرقمي بالمحافظة العديد من الجوائز والتكريمات ومنها؛ المركز الاول على مستوى الجمهورية في مسابقتي مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء فى مجال "أفضل إدارة تطبق نظام إدارة مؤسسة إلكتروني"، والحصول على المركز الخامس على مستوى الجمهورية كأفضل "تجربة تنموية ناجحة" ديسمبر 2021.

وخلال اللقاء استعرضت المهندسة غادة لبيب نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للتطوير المؤسسى أبرز ما تم إنجازه والخطط المستقبلية فى مشروعات التعاون المشترك بين وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ومحافظة الشرقية في مجال التطوير المؤسسى الرقمى ودعم جهود التحول الرقمى بالمحافظة. كما ناقش اللقاء جهود الوزارة في تنفيذ مستهدفات مصر الرقمية وخطة التطوير المؤسسي لتهيئة المؤسسات والعاملين بالمحافظة لأعمال التحول الرقمي والتأكد من استيعابها لضمان استدامتها، وتناول اللقاء جهود وخطة الدعم الفني من الوزارة لإدارة نظم المعلومات والتحول الرقمي بالمحافظة، بالإضافة إلى برامج تنمية وبناء القدرات الرقمية التي تنفذها الوزارة للعاملين بالمحافظة والمديريات التابعة ومردود ذلك على كفاءة وأداء منظومة العمل وتحسين جودة وإنجاز الخدمات المقدمة للمواطنين، كما استعرض اللقاء مبادرات وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لمحو الأمية الرقمية ونشر الثقافة الرقمية وتنمية المهارات الرقمية للمواطنين من مختلف الفئات المجتمعية للوصول إلى مجتمع رقمي تفاعلي آمن ومنتج ومستدام.

وشهدت فعاليات الزيارة تنفيذ ورشة عمل حول استراتيجية مصر الرقمية والمشروعات الحالية التى تنفذها الدولة فى مجال التحول الرقمى والتطوير المؤسسي الرقمى للوصول بالخدمات وبالمحافظات إلى أن تكون رقمية بما يساهم فى بناء جمهورية جديدة ذكية تشاركية لا ورقية، وتأتي الورشة في إطار تهيئة محافظة الشرقية لأعمال التحول الرقمي من خلال تعزيز الثقافة والمهارات الرقمية للقيادات والعاملين بالمحافظة. وقد شهدت الورشة حضور مجموعة من القيادات التنفيذية والإشرافية بالمحافظة، ومديرو مراكز المعلومات والمراكز التكنولوجية بمراكز ومدن المحافظة، وبعض القيادات والعاملين بالتطوير المؤسسى بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وخلال الورشة؛ قدمت نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للتطوير المؤسسي عرضًا تقديميًا حول التطوير المؤسسي الرقمي في إطار استراتيجية مصر الرقمية، مؤكدةً أن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تسعى إلى خَلْق نموذج عمل داخل المؤسسات الحكومية بمحافظة الشرقية باستخدام التحوُّل الرقْمي، يدعم قدرتها على التكيُّف مع متطلبات المواطن وتحقيق رضائه. وأوضحت أن خطة التطوير المؤسسي الرقمي لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمحافظة الشرقية تهدف إلى التهيئة لاستيعاب مشروعات التحوُّل الرقمي والميكنة واستدامتها، بالإضافة إلى تنمية وبناء القدرات الرقْمية للعاملين بالجهاز الإداري للدولة وكذا المواطنين بالمحافظة، وفى هذا الإطار أطلقت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات عدداً من البرامج والمشروعات والمبادرات للوصول إلى مجتمع رقمى تفاعلى آمن ومنتج ومستدام من خلال تنمية القدرات الرقمية للعاملين من المتخصصين من إدارات التحول الرقمي وغير المتخصصين، فضلاً عن المواطن.

وأُختتمت الورشة بتقديم محافظ الشرقية درع المحافظة إلى نائب وزير الإتصالات تقديراً لجهودها وجهود الوزارة فى تطوير منظومة الرقمنة بالمحافظة، كما تم تسليم شهادات بعض برامج تنمية وبناء القدرات الرقمية للعاملين بمختلف الجهات الحكومية بالمحافظة ضمن منظومة التحول الرقمى والتطوير المؤسسي الرقمي. وتضمنت فعاليات الزيارة تفقد المهندسة غادة لبيب نائب وزير الاتصالات الإدارة العامة لنظم المعلومات والتحول الرقمي بالمحافظة ومركز البيانات (Data Center) الخاص بالمحافظة، لمتابعة الوضع الحالي والاتفاق على الدعم الفني اللازم لضمان استدامة أعمال الإدارة وتفعيل دورها في منظومة التحول الرقمي بالمحافظة. 

جدير بالذكر، أن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالتعاون مع محافظة الشرقية نفذت مجموعة من جهود التطوير المؤسسى الرقمى بالمحافظة. وفيما يتعلق برفع كفاءة الأداء الحكومى وتنمية وبناء القدرات الرقمية للعاملين بديون عام محافظة الشرقية والجهات التابعة ومديريات الخدمات لاستيعاب أعمال التحول الرقمى ودعم جهود الدولة فى هذا المجال، بما يساهم فى تعزيز كفاءة الأداء الحكومى، وتوفير خدمات متميزة للمواطنين. فقد تم فى هذا الإطار تنفيذ عدد من برامج تنمية وبناء القدرات الرقمية لعدد (860) من العاملين بالمحافظة والمديريات والمراكز والقرى التابعة، ومن أبرزها برامج (تنمية وتطوير القدرات الرقمية التخصصية، التحول الرقمي الأساسي والمتقدم، المبادرة القومية المسئول الحكومى المحترف، التطوير المؤسسي لوحدات نظم المعلومات والتحول الرقمي والمراكز التكنولوجية، التحول الرقمي للقيادات التنفيذية والإشرافية، الإدارة الرقمية للمشروعات..).

وفي مجال محو الأمية الرقمية وتعزيز الثقافة الرقمية للمواطنين لخلق مجتمع رقمى تفاعلى آمن منتج ومستدام، وذلك من خلال العمل على تحقيق الشمول المالى والرقمى للمواطنين بالمحافظة، والارتقاء بالقدرات والمهارات الرقمية لتحقيق تمكين اقتصادى لهم، بالإضافة إلى إعداد كوادر من المدربين من مختلف الجهات الشريكة على مبادئ تكنولوجيا المعلومات والمهارات الرقمية. فقد تم في هذا الإطار تنفيذ عدد من مبادرات تنمية وبناء القدرات الرقمية والتوعية والتثقيف والتأهيل الرقمى لعدد (7042) مواطناً من كافة الفئات المجتمعية، منها (المهارات الدولية، الأمن السيبراني، المهارات المكتبية المتقدمة، شباب مصر الرقمية، مجتمع رقمي آمن، بكرة ديجتال، الأولمبياد المصري للمعلوماتية، حياة كريمة رقمية، استخدام مواقع التواصل الاجتماعي..)، وذلك طبقاً للمعايير الدولية بالشراكة مع المؤسسات والشركات العالمية العاملة فى المجال.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: