Close ad

سوريا: خطة تحرك طارئة على المستوى الوطني لمواجهة تداعيات الزلزال المدمر

6-2-2023 | 10:59
سوريا خطة تحرك طارئة على المستوى الوطني لمواجهة تداعيات الزلزال المدمر الرئيس السوري بشار الأسد
أ ش أ

 أعلنت الحكومة السورية وضع خطة تحرك طارئة على المستوى الوطني تقودها غرفة عمليات مركزية تعمل على مدار الساعة، إضافة إلى فرق ميدانية على الأرض وذلك عقب الاجتماع الطارئ الذي ترأسه الرئيس السوري بشار الأسد لمجلس الوزراء صباح اليوم /الاثنين/ لمناقشة تداعيات الزلزال المدمر الذي ضرب سوريا فجر اليوم بقوة بلغت 7.4 درجات، متسبباً بسقوط مئات الضحايا وعدد كبير من الإصابات وانهيار وتصدع العشرات من الأبنية السكنية.

موضوعات مقترحة

وذكرت وكالة الأنباء السورية "سانا" أنه خلال الاجتماع تم تقييم الوضع الأولي عقب الزلزال الكبير وتحديد المحافظات والمواقع الأكثر تضرراً، والتي تركزت بشكل أكبر في محافظات حلب وحماة واللاذقية ،كما تم وضع خطة تحرك طارئة على المستوى الوطني تقودها غرفة العمليات المركزية.

ووجهت الخطة باتخاذ مجموعة خطوات عاجلة تضمنت استنفار كافة الوزارات والمؤسسات والجهات المعنية وكافة فرق الدفاع المدني والإطفاء والصحة، وشركات الإنشاءات العامة وفروعها بالمحافظات وكافة المؤسسات الخدمية، وذلك للقيام بعمليات إنقاذ الأرواح وإزالة الأنقاض كما تم التوجيه إلى كل المحافظين، لحشد كل الإمكانات لدى القطاعين العام والخاص وتعبئة كافة الآليات لتنفيذ عمليات الإنقاذ والمساهمة في رفع الأنقاض.

وأوصت الخطة بتأمين الرعاية الصحية العاجلة لكل المصابين في مختلف المحافظات، واستنفار كل الكوادر الطبية في وزارات الصحة والدفاع والتعليم العالي وتأمين أماكن الإيواء والغذاء للمتضررين بشكل عاجل، وتأمين المشتقات النفطية لتزويد العمليات الفنية الطارئة في المحافظات المتضررة.

كما وجهت وزارة التجارة الداخلية لتوفير المواد الغذائية الضرورية لمواقع الإيواء والمتضررين، والإيعاز إلى فرق السلامة الفنية لتقييم وضع المباني المتصدعة وتوصيف حالتها الفنية وإخلائها من القاطنين في حال وجود خطر وذلك إضافة إلى تكليف وزارة الموارد المائية بالكشف السريع عن السدود وخزانات ومحطات المياه، والتأكد من سلامتها وضمان استمرارية وصول المياه إلى المواطنين.

وكلف الرئيس الأسد خلال الاجتماع الوزراء المعنيين بالتوجه إلى المحافظات للإشراف المباشر على غرف العمليات، واستنهاض كل الإمكانيات المتاحة في المحافظات،بالتوازي تتابع غرفة العمليات المركزية في دمشق كافة المستجدات، وتتخذ الإجراءات اللازمة لمؤازرة غرف العمليات بالمحافظات، ويرأس غرفة العمليات المركزية في دمشق رئيس مجلس الوزراء وعضوية وزير الإدارة المحلية والأمين العام لرئاسة مجلس الوزراء والوزراء المعنيون.

ومن ناحية أخري أعلنت وزارة النفط والثروة المعدنية السورية اليوم /الإثنين/ تزويد جميع المحافظات السورية بكميات إضافية من المشتقات النفطية (بنزين – مازوت) ،من أجل تعزيز عمليات الإنقاذ والإسعاف وإزالة الركام مع استعدادها للاستجابة الفورية لأي احتياجات طارئة على مدار الساعة.

وأفادت وكالة الأنباء السورية بإصابة 20 مواطناً في محافظة طرطوس، وانهيار أجزاء في منازل أخرى في بلدات وقرى بريف المحافظة جراء الزلزال الذي وقع فجر اليوم.

كما أعلنت هيئة الدفاع المدني السوري عن سقوط ثلاثة أبنية مؤلفة من أربعة طوابق في حي الكلاسة بالقرب من جامعة زيد بن حارثة جراء الزلزال وأنتشلت فرق الدفاع المدني أول جثة من تحت الأنقاض حيث يتوقع وجود عدد من المفقودين تحت الأنقاض.

وفى السياق ذاته توفي ثلاث أشخاص هم طفلان وامرأة، وأصيب 21 آخرون في منطقة الغاب بريف حماة، جراء الزلزال حيث تم إسعاف الطفلين فور وصولهما للمستشفى، ولكنهما توفيا متأثرين بإصابتهما البالغة، فيما توفيت امرأة أسعفت إلى المستشفى جراء الزلزال، كما أسعف للمشفى 21 مصابا لتلقي العلاج معظمهم حالتهم الصحية مستقرة، بعدما تم تقديم الرعاية الإسعافية والطبية لهم.

كما أعلن المركز الوطنى السورى للزلازال عن وقوع هزة ارتدادية أخرى في لواء إسكندرون الساعة 8.36 دقيقة شدتها 4.6 شعر بها سكان اللاذقية وحمص وحلب.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة