Close ad

"كابيتانو.. مصر"

1-2-2023 | 12:43

في الوقت الذي بدأت فيه الأندية المصرية، في عالم كرة القدم  تعتمد على الكثير من المحترفين من الأفارقة الذين يحصدون الكثير من الأموال ولا يقدمون شيئًا مفيدًا للكرة المصرية.. ورغم كثرة عدد المحترفين في مختلف الأندية من كبيرهم إلى صغيرهم.. إلا أن أحدًا منهم لم يظهر بشكل قوي.. لم يخطف أحدهم الأضواء.. رغم المبالغ الباهظة - المُبالغ في قيمتها - إلا أنهم جميعهم دون استثناء من وجهة نظر الكثيرين والأغلبية من نقاد الرياضة سوى حفنة من اللاعبين الكسر غير المفيدين للكرة المصرية.. وتوافق هذا فى نفس الوقت مع ندرة الموهوبين من نجوم الكرة المصرية الذين كان لهم لمعان وبريق أخاذ.. وتأثير مهارة واضح على المستطيل الاخضر.

كل تلك الأمور دفعت الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية إلى إطلاق مشروعها الضخم والكبير "كابيتانو مصر"؛ هذا المشروع هدفه الأساسي اكتشاف المواهب الكروية المميزة من كل أنحاء الجمهورية من المواهب الذين يبحثون عن فرصة لإظهار إمكاناتهم ومواهبهم وقدراتهم الفنية.. ويجدون في "كابيتانو مصر" الفرصة الجيدة والمميزة لتحقيق أحلامهم وطموحاتهم الكروية.

أعترف أني لم أكن من هؤلاء المتحمسين للفكرة.. لأني من أولئك المؤمنين بالفكر الشديد الذي يرى أننا افتقدنا المواهب الكروية في مصر.. عندما افتقدنا لعب الكرة الشراب في الشوارع والتي كانت تنمي قدرات اللاعب الذهنية.. وقدراته على التحكم في الكرة الصغيرة؛ مما تجعله أكثر قدرة وموهبة على التحكم في الكرة على المستطيل الأخضر.. الكرة الشراب التي كان كل حي من أحياء الجمهورية يقيم لها دوري.. إلى جانب الدورات الرمضانية المميزة.. الكرة الشراب صنعت كل الأجيال الموهوبة فى كرة القدم المصرية.

"كابيتانو مصر" الذي أطلقته الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية يعد أكبر وأهم مشروع لاكتشاف المواهب الشابة في كرة القدم بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة.

مشروع "كابيتانو مصر" الذي استهدف إجراء اختبارات لمواليد 2008 بهدف اكتشاف المواهب غير المعروفة من كل أنحاء الجمهورية..  يلقى اهتمامًا ورعاية خاصة من الرئيس عبدالفتاح السيسي.. لذا قام الرئيس بزيارة هؤلاء المواهب والشد من أزرهم وتشجيعهم وحثهم على الجد والجهد للوصول لتحقيق طموحاتهم وأهدافهم.. لذا حرصت الدولة على توفير الرعاية لهم والتدريب وفق أسس ومعايير علمية، والعمل على تنمية مهاراتهم وإعدادهم والمساهمة في احترافهم في مختلف الأندية الرياضية ليكونوا بداية جيدة لمستقبل للمنتخبات الوطنية.

تابعت اختبارات مشروع "كابيتانو مصر" وشاهدت منافسات المباريات التى انطلقت بعد إجراء الاختبارات لكل اللاعبين الذين تقدموا من كل محافظات مصر والذين بلغ عددهم أكثر من خمسين ألف لاعب.. وانتهت الاختبارات إلى اختيار عدد من اللاعبين تم تقسيمهم إلى مجموعتين كل مجموعة تضم أربعة فرق يتنافسون على تحقيق الحلم.

أهم ما يميز الفرق المشاركة أنها تم إطلاق أسماء عظماء الكرة المصرية عليها.. ويقوم بالإشراف عليهم وتدريبهم جيل من نجوم الكرة الذين حققوا الكثير لكرة القدم على كل المستويات المحلية والقارية والدولية.

المجموعة الأولى.. فريق كابتن "صالح سليم" بقيادة كابتن شادي محمد.. فريق كابتن حمادة إمام، بقيادة كابتن طارق السيد..

فريق كابتن "محمود الجوهري" بقيادة كابتن محمود أبوالدهب.. فريق كابتن "محمد لطيف"، بقيادة كابتن سيد معوض.

المجموعة الثانية.. فريق كابتن أبو جريشة بقيادة محمد اليماني.. فريق كابتن بوبو بقيادة كابتن أحمد الكأس.. فريق كابتن مسعد نور، بقيادة عبدالستار صبري.. فريق كابتن محمد عبدالوهاب، بقيادة كابتن سارة حسانين.

وجمعت أول مباراة في المسابقة بين كل من فريقي صالح سليم، ومحمود الجوهري بقيادة كل من شادي محمد، ومحمود أبوالدهب.

"كابيتانو مصر" مشروع أطلقته الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، بدعم ورعاية مؤسسة الرئاسة، وبالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة.. لاختيار أفضل 11 لاعبًا وتوزيعهم على الأندية المختلفة بهدف محاربة المحسوبية والوساطة التي تتخلل اختبارات الأندية لاختيار لاعبي فرق كرة القدم.. لصناعة جيل من نجوم الكرة الذين لديهم قوة الانتماء للوطن.

أخير.. نطمع أن يحقق "كابيتانو مصر" ما أفسده غياب لعب الكرة الشراب من شوارع مصر.. وتسبب في اختفاء مواهب الكرة المصرية.

[email protected]

كلمات البحث