محليات

مبادرة لمصالحة المجتمع مع الشرطة

15-2-2011 | 09:01

ولاء مرسى
أطلق مجموعة من شباب ثورة 25 يناير مبادرة لمصالحة المجتمع مع رجال الشرطة وفتح صفحة جديدة، جاء ذلك خلال لقاء برنامج مصر النهارده الذى أذيع الليلة الماضية، مع كل من المخرج عمرو سلامة، والداعية معز مسعود، والسيناريست محمد دياب، ومصطفى النجار وهم من ضمن المجموعة التى ساهمت فى تنظيم الثورة.

وقال مصطفى النجار: "فى يوم 25 يناير الماضى بدأنا المظاهرات بتقديم الورد إلى رجال الشرطة، ولا توجد خصومة مباشرة معهم، ولكنها خصومة مع النظام نفسه، وبعد انسحاب الشرطة وحرق الأقسام، انهارت هيبة ضباط الشرطة، لكن السبب فى ذلك قيادات وزارة الداخلية التى أمرتهم بالتعدى على المتظاهرين، لكننا يجب أن نسامح ونتصالح لأن رجال الشرطة صمام أمان مصر".
على صعيد آخر دعا معز مسعود إلى عمل دستور أخلاقى من أجل اكتشاف الخصال المصرية الأصيلة، مؤكدا أنه اتفق مع أسامة الشيخ رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون، على دعم هذه الحملة حتى تكون مشروعا قوميا.
من جانبه قال عمرو سلامة: "مطالبنا الأساسية التى خرجنا من أجلها هى عيش، وحرية، وكرامة إنسانية، وإسقاط النظام هو أقل مطالبنا، ولابد أن نعود إلى مطالبنا الأولى والعمل على بناء وطن أفضل".
من ناحية أخرى، طلب محمد دياب من كل طوائف المجتمع التوقف عن الاعتصام من أجل المطالب الفئوية للعمال فى الفترة الحالية، حتى تستقر البلاد، بالإضافة إلى مساهمة القادرين فى دعم البورصة والسياحة الداخلية، حتى يعود الاقتصاد المصرى إلى سابق عهده.
وفى نهاية اللقاء، دعا الشباب إلى مؤتمر قومى لدعوة العقول المصرية المهاجرة النابغة فى كل التخصصات من أجل تقديم أفكار يمكن من خلالها عمل مشروع قومى يتجه إليه المصريون.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة