Close ad

نظام التعرف على الوجوه والمراقبة: تطورات ومعدات تكنولوجيا المعلومات المستخدمة في مصر

24-12-2022 | 14:53
نظام التعرف على الوجوه والمراقبة تطورات ومعدات تكنولوجيا المعلومات المستخدمة في مصرنظام التعرف على الوجوه والمراقبة: تطورات ومعدات تكنولوجيا المعلومات المستخدمة فى مصر

 الشركات المصرية تعزز التعاون مع قطاع تكنولوجيا المعلومات في موسكو.

موضوعات مقترحة

 موسكو هي أكبر مدينة من مدن روسيا كمورد  لخدمات تكنولوجيا المعلومات عالميا، فقد تجاوز إجمالي الصادرات في هذا المجال خمسة مليارات دولار. في الوقت نفسه تهتم العديد من الشركات في العاصمة الروسية ، التي تعمل على تطوير منتجات جديدة ، بدخول السوق المصري.

إذا تحدثنا عن حجم واردات مصر من موسكو بشكل عام  فإن حجم مشتريات المنتجات نهائية التصنيع في عام 2021 قد تجاوز  270 مليون دولار تضمنت أهم صناعات الإلكترونيات والهندسة الكهربائية ، بما في ذلك معدات الملاحة اللاسلكية. وتمثل هذه المنتجات 75٪ من إجمالي صادرات  موسكو لمصر.

  
وذلك يؤكد على تواجد الشركات الروسية وبالتحديد من موسكو  في السوق المصرية والتى تتمثل على وجه الخصوص فى مطوري تكنولوجيا المعلومات وموردي برامج السوفت وير. على سبيل المثال ، تستخدم إحدى الشركات الرائدة في تكامل الأنظمة في إفريقيا والشرق الأوسط منتج برنامج المقاييس الحيوية Id-Guard من Recfaces. و هو نظام التعرف على الوجوه المستخدم في العديد من البلدان حول العالم ، بما في ذلك المملكة العربية السعودية وتايلاند وحتى جواتيمالا. علاوة على ذلك ، تستخدم جامعة بنها في مصر برمجيات المراقبة التي طورها فريق ProctorEdu وهو نظام خاص للتحكم أثناء إجراء الاختبارات والاختبارات عبر الإنترنت. في الوقت نفسه ، توفر ProctorEdu انماط مختلفة لاستخدام البرنامج: من خلال الخدمات السحابية والمستضافة على سيرفر  بالشبكة المحلية للعميل. موسكو - مصر: 


تعزيز العلاقات التجارية. تعمل حكومة موسكو خاصة مركز تصدير موسكو على دعم الشركات التى تتهىء لدخول أسواق جديدة.  - المركز هو معهد لتطوير الأعمال في العاصمة الروسية في الخارج. ويهدف الى دعم النشاط الاقتصادي الخارجى وذلك من خلال العديد من المشروعات. وفى اطار تعزيز الشراكات  استقبل مركز تصدير موسكو وفدا من الشركاء من مصر فى شهر اكتوبر من العام الحالى كجزء من بعثة تجارية عقدت اكثر من مائة اجتماع عمل للتفاوض مع المشترين منهم شركات مقرها موسكو تعمل فى قطاع تكنولوجيا المعلومات ، ومصنعي منتجات البناء ، والإلكترونيات والمعدات ، والأثاث ، والمعدات الطبية وممثلين لشركات تعمل فى صناعات أخرى. وقد حضر حفل افتتاح البعثة التجارية وزير التجارة المفوض ورئيس المكتب التجاري بسفارة جمهورية مصر العربية في روسيا الاتحادية ياسر محمد أحمد مصطفى. جظير بالذكر أن مركز تصدير موسكو (MEC) لا تعمل على دعم الأعمال المحلية فحسب ، بل تستجيب أيضًا لطلبات الشركاء الأجانب المستعدين للعمل مع الشركات من موسكو. يمكن للشركات المصرية المهتمة بمنتجات وخدمات موردي موسكو الاتصال بمركز تصدير موسكو الذى يملك قائمة من المصدرين فى أكثر من 12  مجالا  من الصناعات الغذائية والمنسوجات حتى الصناعات التقنية الحديثة.
 يقوم مركز تصدير موسكو باختيار أفضل العروض المتاحة  المناسبة بظون تكلفة ويوفر معلومات محدثة عن الشركات الروسية كمأ أكد فيتالى ستيبانوف رئيس مركز تصدير موسكو موضحا أن التعاون بين مصر وموسكو سوف يستمر فى العام المقبل حيث يعمل المركز بالفعل على إنشاء مشروعات مشتركة وعلى الدخول فى مفاوضات وفعاليات تجارية لدفع التبادل التجارة بين البلدين.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة