Close ad

ابتعد عن المقارنة وفرض الرأي.. كيف تكتشف مواهب طفلك في وقت مبكر؟

20-12-2022 | 14:10
ابتعد عن المقارنة وفرض الرأي كيف تكتشف مواهب طفلك في وقت مبكر؟ اكتشاف موهبة الطفل مسئولية الوالدين
إيمان محمد عباس

قد يكون طفلك لديه موهبة، أو يمتلك قدرات خارقة، ربما تشكل له مستقبلا باهرًا، ولكن تأخرك في اكتشاف الموهبة وتنميتها بكل تأكيد سيعطل جانب الابداع، فكيف تكتشف موهبة طفلك ؟ 

موضوعات مقترحة

كيف تكتشف مهارات طفلك ؟ 

قالت الدكتورة ولاء شبانة، الخبيرة التربوية، إنه علي الآباء أن يستوعبوا أهمية تنمية مواهب الطفل حتى يتم الاهتمام بها لأن الموهبة أكبر من فكرة أنه يقوم بممارسة هواية، مستكملة أن الموهبة تبرز الطاقة الإيجابية الموجودة بداخل الطفل وتجدد الطاقة، وتجعله لديه استيعاب أكبر للعلوم المعرفية التى تحيطه سواء من معلومات يتلقاها من الآخرين أو معلومات دراسية أو الأداء الرياضي.

الفروق الفردية بين الأطفال  

وأضافت الدكتورة ولاء شبانة، الخبيرة التربوية أن معرفة القدرات الخاصة بالطفل أهم نقطة في تنمية مهارات الطفل وأن يؤمنوا بفكرة الفروق الفردية ويتم تناولها بطريقه صحيحة و لا داعي للمقارنات بين الأطفال وبعضهم واحترام الفروق الفردية و تقدير قدرات كل طفل خاصة داخل الأسرة لأن المقارنات سوف تكون ظالمه وتعطي نتائج سلبية. 


اللعب مع الطفل وتنمية مهاراتهم 

وأشارت شبانة إلي أن الموهبة تطرح نفسها علي ساحة شخصية الطفل أن كل طفل يعبّر عن الموهبة التي بداخله بشكل غير مباشر، مضيفه أنه يجب اللعب معه لأنه قد يكون وسيلة جيدة لمعرفة ماذا يفضل فإذا كان يحاول التمثيل أو يتظاهر بأنه مغني، فربما تكون موهبته الغناء، أما إذا كان يتظاهر بكونه رائد فضاء، ويهتم بمعرفة المجموعة الشمسية، فقد يكون شغف طفلك وموهبته فيما يخص علم الفلك، يحب الفك والتركيب الرسم  يحب التقليد وهكذا لكى يتم تحديد موهبته.

واستكملت، شبانة، يجب أن يتم مراقبة الطفل و الأشياء والألعاب التي يفضلها، حتى يمكن اكتشاف موهبته ويتم تشجيعه لكى يتم تطوير موهبته وتدعيم الطفل بالكلمات المحفزة.

عدم فرض هواية معينة على الأطفال واحترام رغبتهم 

وأكدت  الخبيرة التربوية، أنه لا ينبغي تعطيل الموهبة بشكل أو أخر للطفل، وأن هناك العديد من الأشخاص الذين وقف أولاء أمورهم  في طريق أحلامهم، وذلك لمجرد أنه كان لهم رغبة مختلفة عن الأبناء ولم يسمحوا بغيرها، "فحتى لو كانت هوايات أبنائك لا تعجبك، يجب ترك لهم مساحة للحكم على الأمر بأنفسهم، نترك لهم فرصة الحلم وتتبع أحلامهم ونساعدهم على تنمية المهارات التي تنقصهم للوصول إلى هذا الحلم".

نمط شخصية الطفل

وفي سياق متصل، قال الدكتور علاء الغندور، استشاري التأهيل النفسي والسلوكي،  إن هناك أطفال تظهر ملامح مهارتهم مبكرا بشكل تلقائي، وهناك أطفال يحتاجوا إلي استفزاز لاكتشاف المواهب والاستفزاز هنا لا يعاني العنف وإنما استثارة الموهبة لدي الطفل، مستكملا أن هذا يتوقف علي طبيعة نمط شخصية الطفل، فهناك أطفال لديهم فرط الحركة لديهم قدرة كبيرة علي إظهار واكتشاف مواهبهم وهناك أطفال ذات طبيعة انطوائية يحتاجون إلي كسب ثقاتهم ثم استثارت مشاعرهم ومواهبهم لإظهار هذه المواهب.

مراقبة تصرفات الطفل 

وأشار الدكتور علاء الغندور، إلي مراقبة تصرفاته وحركاته بتمعن وتركيز، إذ تساعد هذه النقطة على معرفة الميول الذي يستهوي الطفل ما سيسهل على الأهل تقديم الأنشطة التي تدعم ميوله، موضحا أنه يمكن أيضا اكتشاف هذه المواهب من خلال الأسئلة المباشرة المتنوعة أو علي سبيل المثال تقوم الأم بالغناء وتطلب من أبنها الغناء مثلها أو التقليد أو تحاول الرسم وتعطي الطفل ورقة وقلم وتشاهد ماذا سيفعل، أو ترتيب الألعاب أو  تطلب رأيه في بعض الأمور البسيطة ويمكن أيضا اكتشاف هذه المواهب عند مشاركة الأطفال لإقرانهم من الأقارب او الأصحاب او الجيران أثناء اللعب.

وأكد الدكتور علاء الغندور، علي أنه يمكن اكتشاف مواهبه الرياضية بممارسة الرياضة في النادي وتنميتها، أو  القراءة ومناقشة الطفل في ما تقرأه الام وفي ما يقرائه الطفل ان كان يستطيع، و تشجيعه علي تقوية شخصيته وثقة في نفسه وهو الامر الذي يجعله يظهر مواهب جديدة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة