Close ad

تعادل 3.8 مليار برميل يوميًا.. الطاقة الشمسية الحل الأمثل لتنمية الصحراء وضبط البوصلة السكانية

19-12-2022 | 18:24
تعادل  مليار برميل يوميًا الطاقة الشمسية الحل الأمثل لتنمية الصحراء وضبط البوصلة السكانيةالطاقة الشمسية
شيماء الشافعي
الأهرام التعاوني نقلاً عن

يؤثر التغير المناخى سلبا على كثير من المناطق فى أنحاء العالم، ويتسبب الاحتباس فى رفع الحرارة درجة واحدة مئوية، قابلة للزيادة بحلول عام 2050 في حالة عدم اتخاذ إجراءات قوية وفعالة.. ولتجنب تداعيات التغير المناخى والحد من آثاره تسعى الدول إلى تغير جذرى فى انماط استخدام الطاقة حيث ان استخدامها مسئول عن 90 % من انبعاثات الغازات الدفينة وعلى رأسها غاز ثانى اكسيد الكربون.

موضوعات مقترحة

وقال الدكتور معتز بالله سليمان، الخبير بمعهد الدراسات العليا والبحوث جامعة الإسكندرية، إن تقليل انبعاثات ثانى اكسيد الكربون المسبب الرئيسى لهذا التغير المناخى كهدف تتكاتف جميع الجهود لتحقيقه كما يرتبط النشاط الاقتصادى والتنمية بمقدار انبعاثات الغاز وهو ما يفرض امداد العالم باحتياجاته من الطاقة لتحقيق التنمية والرفاهية ولكن من خلال منظومة تحقق ايضا خفض نسبته فى الجو.

وتابع: خلال قمة المناخ 2015 تبنت الدول اتفاقية باريس الخاصة بالتنمية المستدامة لتحقيق التنمية ولكن من خلال تحقيق سبعة عشر هدفا لها ثلاث صبغات اجتماعية واقتصادية وبيئية ولا يمكن تحقيق اى منها دون توفير طاقة لازمة فالهدف السابع من اهداف التنمية المستدامة وهو توفير طاقة نظيفة ليس فقط هدفا فى حد ذاته ولكنه عاملا لازما لاتمام باقى الأهداف الستة عشرة كما يتطلب هذا الالتزام السعى نحو ثلاثة اتجاهات اساسية وهى تقليل الطلب على الطاقة من خلال رفع كفاءة مستوى الإستخدام للطاقة واتاحة استخدام الكهرباء إلى جميع القطاعات التى تستهلك الطاقة وان تكون الكهرباء م ولدة من خلال مصادر متاحة متجددة ونظيفه.

ونوه بأن احدى السيناريوهات المقترحة يهدف إلى خفض الانبعاثات إلى 9800  مليون طن فى 2050 من خلال استهداف اربعة قطاعات تسبب الغالبية العظمى من الانبعاثات وهى توليد الطاقة والصناعة والنقل والمبانى كقطاعات رئيسية مستهدفه سيتم امدادها بالكهرباء المولدة من مصادر متجددة مثل الطاقة الشمسية والرياح.

قطاع الطاقة 

واستطرد: لكى يصل قطاع الطاقة إلى المستهدف فان الكهرباء يجب ان تكون منزوعة من الكربون تماما بحلول عام 2050 من خلال زيادة استخدام مصادر الطاقة المتجددة وزيادة كفاءة استخدامها ففى 2050 سيكون توليد 86 % من الطاقة من مصادر مثل الطاقة الشمسية والرياح وسيزداد معدل استخدام الطاقة المتولدة من مصادر متجددة ليصل من 600 إلى مليار وات لكل سنة.

وكذلك ستزداد نسبة الطاقة المتجددة المولدة بشكل غير مركزى لتصل إلى 25 % مثل الطاقة الكهربائية المولدة من الخلايا الفوتوفلتية فوق سطح المنازل وسيتصاعد الاستثمار فى الطاقة المتجددة ليصل إلى الى 650 مليار دولار لكل سنة حيث سيتم تحفيز الاستثمار من خلال سياسات وقوانين وبرامج تشجيعية.

الصناعة 

وأوضح الدكتور معتز بالله سليمان أن قطاع الصناعة مسئول عن ثلث الانبعاثات وتقريبا تمثل الكهرباء حوالى ربع الطاقة التى يستخدمها هذا القطاع وسيحتاج لان يكون 63 % منها من مصادر متجددة وان تمد الطاقة الكهربية 40 % من احتياجاته بحلول عام 2050 وسيحدث اعلى نمو فى استخدام الطاقة الشمسية الحرارية لتلبية احتياجات العمليات الصناعية التى تحتاج إلى درجات غير مرتفعة 

وتوقع ان يتم بناء 2.4 مليون متر مربع من المجمعات الشمسية لتمد حوالى 4 % من احتياجات الطاقة الحرارية للصناعة ويمكن للقطاع ان يلعب دورا بارزا فى تقليل نسبة الكربون من خلال انتاج واستخدام تقنيات الطاقة المتجددة وتبنى تقنيات الاستخدام الأكفأ للطاقة.

النقل 

وعن قطاع النقل قال سليمان: الآن القطاع فى حالة انتقالية من حيث إن نوعية الطاقة المستخدمة ستزداد بشكل ملحوظ أثناء عملية كهربة وسائل النقل وستصل نسبة وسائل النقل الكهربائية إلى 40 % بحلول عام 2050 وستكون 86 % منها من مصادر متجددة وسوف يصل عدد السيارات الكهربية، إلى مليار سيارة وسيزداد نسبة الوقود الحيوى المستخدم للنقل إلى 33 % كما ان تقليل نسبة الكربون فى قطاع النقل هو اساس لتقليل الكربون  فى قطاع توليد الطاقة وهذا يتطلب تغييرا فى طبيعة هيكل قطاع النقل.

المبانى 

وزاد في التوضيح قائلا: على الرغم من ان المبانى تساهم بشكل كبير فى الانبعاثات الا ان هذا  القطاع لا يزال يكافح عملية انتقال نوعية الطاقة ويتوقع ان يقل استهلاك المبانى من الطاقة بنسبة 15 % بحلول عام 2050 من خلال تحسبن كفاءة استخدام الطاقة خاصة عمليات التبريد وأيضاً استخدام الكهرباء لعمليات التدفئة، كما سيزيد استخدام الطاقة المتجددة لتصل إلى 80 % ولكن على الرغم من تحسين كفاءة استخدام الاجهزة المنزلية للطاقة فإن الطلب على الكهرباء سيزيد بنسبة 80 % حيث يتم الطبخ باستخدام الطاقة الكهربائية من مصادر متجددة كمصدر نظيف.

وأضاف ان استخدام الاجهزة الكهربائية مثل فرن الطهى سوف يقلل استخدام كمية الطاقة وستكون المبانى الجديدة والمعدلة اكثر كفاءة فى استخدام الطاقة لتعتمد اكثر على الطاقة المتجددة كما تساهم السياسات والقوانين على التركيز فى الحث على استخدام مصادر الطاقة المتجددة لعمليات التبريد والتدفئة مع التأكيد على ضرورة استخدام اجهزة ذات كفاءة عالية تجاه استهلاك الطاقة وذلك من ناحية التكلفة لاستخدام مصادرة طاقة متجددة، وستكون المبانى معزولة جيدا بحيث تصبح اقل استهلاكا للوقود اثناء التدفئة والتبريد وتصبح الغلايات التى تعمل بالوقود الحيوى اقل استهلاكا للوقود وملائمة من خلال زيادة كفاءة استخدامها للطاقة.

نجاحات وتوصيات 

وأشار إلى أن مصر نجحت فى بناء محطات لتوليد الطاقة الكهربائية ذات كفاءة عالية تستخدم الغاز الطبيعى وتتمتع بطاقة شمسية عالية وبمتوسط يومى يصل إلى 6.5 كيلوات ساعة لكل متر مربع/يوم. واذا كان برميل البترول يحتوى على طاقة تعادل 1700 كيلو وات / ساعه فان الطاقة الشمسية على مصر تعادل يوميا 3.8 مليار برميل.

وأوصى سليمان بضرورة استغلال الاراضى المصرية لتوليد طاقة كهربية ليس فقط لسد احتياجات المنطقة بل احتياجات العالم وفى نفس استغلال المساحات الشاسعة المتاحة وخلق فرص عمل فى مجال حيوى وهى توليد الطاقة  الكهربائية من مصدر متجدد ونظيف، لافتاً إلى أن مصر نجحت فى بناء محطة طاقة شمسية عملاقة لتوليد طاقة فوتوفلتية بمنطقة بنبان شمالى اسوان والتى تعتبر احدى كبرى محطات الطاقة الفوتوفلتية، علاوة على الاستفادة من طاقة الرياح فى العديد من المناطق وبناء مزارع لتوليد طاقة كهربائية.

ونبه أن الدولة المصرية خصصت الاراضى وسنت القوانين لتشجيع المستثمرين على بناء محطات لتوليد طاقة كهربائية من مصادر متجدده وصخها إلى الشبكة القومية ويحتاج قطاع الصناعة إلى استغلال الطاقة الشمسية الحرارية المتاحة من خلال تركيب واستخدام وحدات الانابيب الشمسية المفرغة مبنية على اسطح المصانع لتوليد طاقة حرارية تستخدم لعمليات صناعية لا تحتاج لدرجات حرارة مرتفعة مثل التنظيف والتسخين الاولى بديلا عن حرق الوقود الأحفورى والتسبب فى انبعاثات غاز ثانى اكسيد الكربون.

وأسهب قائلا: فى قطاع النقل بدأ الاهتمام بتوسيع استخدام وسائل نقل كهربية ذات كثافة نقل عالية مثل المترو والقطارات الكهربية وتوسيع استخدام السيارات الكهربية التى تتلائم مع طبيعة الأراضى المصرية والعمل على توطين صناعة السيارات الكهربائية كما تكتمل الصورة عندما يكون المصدر الرئيسى لتوليد الطاقة الكهربية لتشغيل قطاع النقل هو الخلايا الفوتوفلطية.

وفى قطاع المبانى زاد استخدام لمبات الإضاءه  الموفرة للطاقة والاهتمام بشراء الاجهزة الكهربية المنزلية ذات الكفاءة العالية.

 

وفى القطاع الزراعى تعكف الدولة حاليا على إستخدام الطاقة الشمسية بكثافة لضخ المياه الجوفية لرى الأراضى الصحراوية التى يتم إستصلاحها حديثا باعتبارها الحل الأمثل لغزو وتنمية الصحراء كما قامت الدوله فى سبيل تحقيق ذلك أزالت كافة العقبات امام استخدام وتوفير الطاقة الشمسية خاصة فى ظل ازمة الوقود وغلاء اسعاره ؛ حيث تسعى مصر لأن تكون مركزا إقليميا لإنتاج وتبادل الطاقة المتجدده.

وفى مجال تحلية المياه فإن مصر تتمتع بسواحل تبلغ  طولها 2500 كيلو متر كما ان تحلية مياه البحر تحتاج إلى طاقة يمكن توليدها من الشمس خاصة فى الاماكن البعيدة عن الشبكة، كما يعد استخدام الطاقة المتجددة وخاصة الشمسية فى مصر أحد الوسائل الفاعلة لإعادة توزيع السكان وتقليل الكثافة السكانية فى منطقة الدلتا وكذا تقليل الضغط على الخدمات فى المدن الكبرى وتحقيق أهداف التنمية المستدامة من خلال خلق مجتمعات جديدة وفرص عمل وفى نفس الوقت المساهمة فى الحد من تداعيات التغير المناخى.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة