Close ad

الفواكه الاستوائية تنهض بالمزارع المصرية

12-12-2022 | 11:59
الفواكه الاستوائية تنهض بالمزارع  المصريةالفواكه الاستوائية
تحقيق: تامر دياب
الأهرام التعاوني نقلاً عن

مع التوسع الزراعى الكبير الذى تشهده مصر خلال السنوات الأخيرة بدأ فى الظهور عدد من أنواع الزراعات والفواكه الإستوائية لم يكن المواطن المصرى يعرفها، إلا أولئك القادمون من الخليج أو الذين سبق لهم السفر لدول جنوب شرق أسيا والصين أو أمريكا الجنوبية.

 

وتمتاز الكثير من هذه الفواكه بقدرتها المميزة على مكافحة العديد من الأمراض وتقوية المناعة والصحة العامة الأمر الذى جعلها مرتفعة السعر جداً قبل سنوات ثم ما لبثت أن انخفضت أسعارها نسبياً نتيجة انتشار زراعتها وتوافرها بالهايبرات والمحلات الكبرى.

 

«الأهرام التعاونى» توجهت لقريتى الروضة وأبو شلبى التابعتين لمدينة فاقوس محافظة الشرقية، وزارت العديد من المشاتل والتقت مالكيها وسألتهم عن هذه المحاصيل الجديدة.. 

 

تقول أمنية الحويطى مالكة مشتل نباتات إستوائية بقرية أبو شلبى التابعة لمدينة فاقوس محافظة الشرقية إن هناك الآلاف من الفواكه والمحاصيل المنتشرة حول العالم لا يعلم المواطن المصرى عنها شيئاً رغم فوائدها الصحية الكبيرة ولم يأكلها أو يرَها فى الأسواق من قبل نظراً لبعد المسافات بين الدول وعدم حرص التجار أو المستوردين والعاملين فى الزراعة جلبها وإكثارها فى مصر، مضيفة أن مناخ مصر المعتدل من أهم الأسباب التى ساعدت على التنوع الزراعى وشجعت الكثير من المهتمين بالزراعة والمحاصيل الإستوائية على زرعها والإكثار منها فى مصر خلال السنوات القليلة الأخيرة حتى أصبحت تلك الفواكه والمحاصيل الهامة منتشرة بكثره فى الكثير من المحافظات وأصبحت متداوله بنسبة أفضل عن الأعوام الماضية.

 

وتوضح الحويطى أن الفواكه الاستوائية ليست غريبه على مصر ومعروف لنا الكثير منها دون أن نعلم أنها من أصل المناطق الإستوائية ويأتى على رأسها الموز المزروع بوفرة فى الشرقية والمنوفية والأقصر والبحيرة وقِنا والقليوبية وسيناء وكذلك التمر والذى أقدمت مصر على زراعته بكثرة حتى أنها أصبحت من أكبر البلاد إنتاجًا للتمور على مستوى العالم ويتم زراعته خاصة فى أسوان والبحيرة والجيزة ومطروح والنوبارية وشمال سيناء والشرقية والوادى الجديد، مضيفة أن محصول المانجو الذى كان يتوافر بأنواعه القديمة مثل التيمور والهندى والعويس وغيرها ثم دخلت مصر أنواع مستوردة أكثر قابلية لتحمل السفر لأوروبا والدول العربية والمستوردة للمانجو من مصر مثل الناعومى والماهينشوك والعشرات من الأنواع الجديده فائقة الجودة ومرتفعة السعر عالمياً.

 

 وتقول أمنية الحويطى أن هناك أيضاً محصول الجوافة والقشطة والتى لها أسماء أخرى مثل الزبدة أو الشيريمويا وكذا الرمان المعروف منذ قدماء المصريين والليمون، ومع نجاح هذه المحاصيل فى مصر تشجع المهتمين بزراعتها لجلب أصناف مماثلة فى النوع كالموز الأحمر وأنواع الرمان الأجنبية عالية الإنتاجية وكذا الدراجون فروت بأنواعه وألوانه المتعدده التى تخصصنا فى تربيتها والإكثار منها فى قرية أبو شلبى مركز فاقوس بمحافظة الشرقية وقمنا بنشر شتلاتها فى الكثير من محافظات مصر. 

 

 الدراجون فروت

أما المهندس محمد السعدى، مالك مشتل بقرية أبو شلبى مركز فاقوس بمحافظة الشرقية، فيقول: لدينا العديد من أنواع الدراجون فروت التى قمنا بإكثارها وتوفير شتلاتها للمزارع الكبرى والصغيره وحتى للهواه الذين يربون شتله أو حتى 10 فى منازلهم وأبرزها الدراجون البنفسجى اللون المسكر إلى جانب الابيض وشتلات الاحمر رويال ريد وشتلات الأصفر ايزيس والتى تمتا جميعاً بسرعة وجودة الإنتاجية ووفرتها المربحة، مضيفا أن تكلفة التكعيبه للفدان شامل الخشب والسلك والكاوتش والسيران ورشاشات المياه للرطوبه حوالى 90 ألف جنيه.

 

وتابع السعدى: «نحتاج لزراعة الفدان حوالى 700 جوره مسافات الزراعه بين الجوره والتالية فى نفس الصف متر ونص وبين الصف والأخر 4 امتار ثم نضع شتلتين بكل جوره فيكون لدينا 1400 شتله فى الفدان وسعر الشتله الدراجون الابيض 60 جنيه أى حوالى 42000 للنوع الابيض فقط. 

 

ويضيف: بالنسبة للدراجون الأحمر أو البنفسجى (المووف) يكون سعر الشتله 110 جنيهات مضروبة فى 700 فتكلف 77 ألف جنيه أخرى ويكون الاجمالى 209 آلاف جنيه مع إضافة 10 آلاف جنيه تحت العجز والزيادة تصبح تكلفة الفدان 220 ألف جنيه، وبالنسبة للعائد ففى العام الأول من الإنتاج المتوقع من ١ إلى ٣كجم بمتوسط سعر ٦٠ج بجمله من ١ طن إلى ٣ اطنان.

 

ويستكمل قائلا: فى العام الثانى يكون الانتاج المتوقع من 3 كيلو إلى 5 كيلو للشجره بجمله من 3 طن إلى 5 طن بالفدان ونهبط بالسعر لمتوسط سعر 50جنيه فيكون العائد من 150 ألف جنيه إلى 250 ألف جنيه وفقاً لمدى وفرة الثمار ورعايتها، فى العام الثالث يكون الانتاج المتوقع من 5 إلى 7 اطنان بمتوسط متوسط سعر 40 جنيه للكيلو فيأتى بدخل من 200 ألف جنيه إلى 280 ألفاً.وفى العام الرابع يكون الانتاج المتوقع من ٧ إلى ١٠ كيلو بالشجرة الواحدة بمعدل ٧ إلى ١٠ اطنان ومتوسط سعر ٣٠جنيها للكيلو فيكون العائد من 210 آلاف جنيه إلى 300 ألف على أقل تقدير بإذن الله.

 

ويؤكد أن مصاريف الرى والتسميد والعماله فى السنه حوالى ٣٥٠٠٠ جنيه كما أن هذه الدراسه قائمه بناء على تجارب سابقه من مزارعنا والانتاج الفعلى لها على أعلى سعر فى تكلفة الإنشاء وأدنى سعر فى بيع الثمار بما يتناسب مع جو زراعة الشتلات.

 

ويحذر المهندس محمد السعدى من أخطاء قاتلة يقع فيها مربى الدراجون فروت منها ضرورة عدم ريّ النباتات كل يوم حتى لا تخنق الجذور كما لا يجب الاستمرار فى تغيير مكان النبات بحيث يستطيع أن يتأقلم مع جو المكان وعدم موته وكذا يجب كل 15يوما فقط لإعطاء النبات الوقت الكافى للاستفادة من العناصر الغذائية.

 

ملوك الإستوائيه

ويقول المهندس محمد عبد الفتاح مالك مشتل للنباتات الإستوائية بقرية الروضه مركز فاقوس محافظة الشرقية: «نحن جلبنا ووفرنا شتلات لنباتات إستوائية فائقة الأهمية منها الباشن فروت والبيبينو والدراجون فروت بأنواعه وألوانه والجوافة الفرنساوى الحمراء والسمراء والكريز البرازيلى والعشرات من المحاصيل اوالفواكة الجديده التى كانت لا تتوافر بمصر نهائياً أو تأتى قليله بأسعار شديدة الإرتفاع».

 

ويضيف عبد الفتاح: «أصبح لدينا فى قرية الروضة التابعه لفاقوس شرقيه مصادر للشتلات المميزة فائقة الجودة وعالية الإنتاجية التى تقبل عليها المزارع الكبرى والهواة لتربيتها للحصول على هذه الفواكه مرتفعة القيمة الغذائية والتى كانت شبه نادرة فى مصر».

 

ويكمل: فاكهة اللونجان مثلاً شديدة الأهمية للوقاية من الأمراض الموسمية فهى مضادة للالتهابات ومضادة للأكسدة ومضادة للفيروسات ومضادة للبكتيريا وتقوى المناعة ومصدر جيد لفيتامين C كما تساعد على الهضم وتحسين بكتيريا الأمعاء والحفاظ على صحة الجهاز الهضمي، مثل الإمساك والإسهال واضطراب المعدة والانتفاخ والتقلصات.

 

ويضيف: لدينا شتلات الموز الاحمر الاكوادورى الذى يعد رمز الخصوبة فى الهند تتميز قشرته الخارجية باللون الأحمر وله مذاق رائع قريب من رائحة التوت، وللموز الأحمر العديد من الفوائد الموز الأحمر منها أنه أحد أهم عناصر وجبات التخسيس لقلة سعراته الحرارية وغناه بالمياه والأملاح المعدنية كما يحتوى على الكاروتينات واللوتين وهى مضادات أكسدة طبيعية قادرة على حماية صحة العينين وتحسينها بالإضافة لغناه بالبوتاسيوم المهم لصحة القلب والأوعية الدموية ويساعد على استعادة النشاط والطاقة فى الجسم بفضل احتوائه على الأملاح المعدنية المفيدة.

 

دوريان الملك 

ويقول محمد عبدالفتاح: «من الفواكه الجديدة المهمة فاكهة الدوريان التى لها عشرات الفوائد المهمة لصحة الإنسان منها مثل تحسين مستوى ضغط الدم ومستويات الكوليسترول وهى غنية جداً بالعديد من الفيتامينات والمعادن، والتى تشمل الكالسيوم والدهون والحديد والنحاس وفيتامين C والزنك والمنغنيز، والفسفور والبوتاسيوم والماغنسيوموه ومفيد للأشخاص الذين يعانون من مرض السكرى لعدم إحتوائه على نسب عالية من السكر.

 

ويضيف محمد عبد الفتاح: «والدوريان غنى بالبروتين الضرورى لنمو الجلد والعظام والأوتار والأربطة، وكذلك الأوعية الدموية كما يساعد فى الهضم وينظم مستويات السكر فى الدم ويساعد على محاربة الاكتئاب وعلاج الإمساك والحفاظ على صحة العظام فهو غنى بالبوتاسيوم، الذى يساعد فى الحفاظ على صحة العظام بجانب الكالسيوم».

 

ويكمل بالقول: لقد أكدت الأبحاث العالمية أن الدوريان يساعد أيضاً على تخفيف الصداع النصفى والحفاظ على صحة الغدة الدرقية والحمل الصحى ويريح الأعصاب والعضلات ويساعد على منع فقر الدم وتعزيز صحة الأسنان واللثة ويوفر كميات من فيتامين ب، وفيتامين ج وكذلك فيتامين E للجسم، والمحتوى العالى من الحديد وخفض الكوليسترول فى الدم وإزالة السموم من الدم ويساعد على بناء العضلات وتحسين الصحة الجنسية ومضاد للالتهابات ومضاد للأكسدة وتقوية جهاز المناعة ومصدر جيد للطاقة وقشره طارد للبعوض ويمنع الشيخوخة المبكرة ويقوم بدور الحبوب المنومة بشكل طبيعى.

 

ويقول محمد عبد الفتاح من قرية الروضة مركز فاقوس بمحافظة الشرقية:» لقد كان النجاح الأكبر فى جلب وتوفير وإكثار شتلات الكريز برازيلى والخوخ السكرى والجوافه الفرنساوى والشيكو والجاك فروت والأناناس التايلاندى والماليزى والباشن فروت وعين الجمل والكثير من أنواع المكسرات والببينو والجوافه السمرا ذات القلب الأحمر والخروب والتمر الهندى والليمون الكفيار الاسترالى والليتشى والجرافيولا وكريز.وأكد عبد الفتاح أن المناخ فى مصر معتدل بشكل عام ولذا نجحت الكثير من الزراعات والفواكه الإستوائيه مؤخراً وإنتشرت بقوه مثل قشطة عبد الرازق التى تتواجد كأحد أغلى أصناف الفاكهة داخل الأسواق المصرية ولها فوائد طبية مختلفة سواء للقلب أو علاج السرطان أو زيادة نسبة الكالسيوم فى الجسم.

 

ويكمل بالقول إن هناك فاكهة النجمة أو الكارامبولا وهى من أجمل الفواكه التى ظهرت فى مصر ويبلغ سعر الكيلو منها 400 جنيه ومذاقها مزيج معقد يشمل الخوخ والأناناس والليمون والتفاح وتشتهر باحتوائها العالى من وتعتبر مصدر هام للألياف الغذائية وفيتامين ج والنحاس والبوتاسيوم وغنية بمضادات الأكسدة المفيدة للجسم.

 

وأكد محمد عبد الفتاح أن الميزة الكبرى فى إنتشار مشاتل هذه الفواكه الجديده هو توفير الشتلات بسعر غير مغالى فيه كما كان الأمر قبل سنوات والذى كانت تصل بعض أنواع الشتلات لأكثر من 1000 جنيه أما الأن فقد إنخفضت السعارجداً فتصل سعر شتلة الباشن فروت من 10-50 جنيها والبيبينو 5-30 جنيها والدراجون فروت من 40-200 جنيه حسب النوع والعمر والكريز البرازيلى من 50-100 جنيه وهى أسعار أقل كثيراً مما كان الأمر عليه السنوات الماضية

كلمات البحث