Close ad

حتى لا تُصاب باكتئاب الشتاء.. 12 طريقة لتحفيز هرمون السعادة

9-12-2022 | 13:47
حتى لا تُصاب باكتئاب الشتاء  طريقة لتحفيز هرمون السعادة كيف تحمي نفسك من اكتئاب الشتاء
إيمان البدري

الاكتئاب الموسمي أو اكتئاب الفصول يصاب به كثيرون من الأشخاص، خاصة مع قرب حلول، فصل الشتاء، وهو عبارة عن اضطرابات عاطفية موسمية، يُصاب الإنسان خلال مرحلة الاكتئاب الموسمي، بتعكر المزاج ونوع من الكآبة ناتج عن مجموعة متغيرات فسيولوجية، متعلقة بكمياء المخ التي غالبا ما تكون مرتبطة  بكمية ضوء الشمس.

موضوعات مقترحة

ويقول أطباء إنه عندما تغيب الشمس أو تكون قليلة بعض الشئ، هنا يحدث انخفاض لنسبة هرمون السعادة، وهو هرمون مضاد للاكتئاب وعندما ينخفض نجد الإنسان ينتابه  أعراض الاكتئاب الشتوي.

ويقدم الدكتور وليد هندي استشاري الصحة النفسية، روشته تحمل 12 وصية لكي يحمي الإنسان نفسة من الإصابة باكتئاب الشتاء.  

كيف تحمي نفسك من اكتئاب الشتاء؟

يقول الدكتور وليد هندي استشاري الصحه النفسية: الفرد يحمي نفسه من اكتئاب الشتاء من خلال تناول الأطعمة التي تحفز هرمون السعادة دائما لدى الإنسان، أو ما يسمى بقائمة السعادة  مع استمرار وجوده بصفه دائمة  يتم تنفيذها في المنازل، وجعلها وجبه رئيسية للجميع.

ويضيف هنداوي: من أهم هذه الأطعمة هي تناول البيض في أي وقت وبكل أنواع طهية حسب الرغبة، وكذلك تناول الأسماك  والتونة والسلمون، وجميع منتجات الألبان مع تناول الدجاج أكثر من تناول اللحوم، لأن تناول اللحوم البيضاء الدواجن تحفز هرمون السعادة أيضا.

كما ينصح بتناول المكسرات ومنتجات فول الصويا مثل  صلصة فول الصويا وهي مهمة جدا، وكذلك تناول الطماطم مع الحرص على وجودها  في الطعام، وإعداد أطباق السلطات،  وكذلك الفلفل الأحمر والبنجر وكل هذه الأغذية تحفز هرمون السعادة.

كما أن هناك أنواعا من الخضروات مثل السبانخ والكرنب وجميع المنتجات الورقية، تحفز هرمون السعادة،  ومن الفواكه التوت والفرالة  والموز، ومهم جدا تناول العسل والشيكولاته الداكنة، ويجب الحرص على تناولها دائما.

طرق لتحفيز هرمون السعادة المضاد للاكتئاب

ويوضح استشاري الصحة النفسية طرق بسيطه لرفع الطاقة الإيجابية وتحفيز هرمون السعادة لدى الإنسان ليحمي نفسه من اكتئاب الشتاء وهي كالتالي:

  1. أن يبدأ بالتعرض لضوء الشمس لأنه يساعد على رفع هرمون السعادة وزيادة إفرازه.

  2.  الحفاظ على الابتسامه لأنها مهمه جدا، وخاصه الابتسامة في وجوه الأخرين  في جميع المواقف.

  3. الحرص على  التنفيس الانفعالي، ومن المهم جدا عدم الكبت في النفس، وعدم التعرض للكبت ولكن عليه محاولة إخراج انفعالاته من البداية لأنه سبب يحفز هرمون السعاده المضاد للإكتئاب.
  4.   الشعور بالتفاؤل  لأنه يحفز هرمون السعادة  حتى في أصعب المصائب أو المواقف العارضه  التي من الممكن أن تنتابك،  فيصبح لديه  سعادة ونوع من الرضا، حتى رغم وجود المصيبه  في حياتك مما يفجر لديك ملكات  التغلب عليها.
  5. من المهم جدا مجالسة الأطفال، حيث  أن القرب منهم يحفز هرمون السعادة.
  6. الصفح والمسامحة.
  7. الابتعاد عن سارقي الطاقه  الذين يصدرون مشاعر اكتئاية  ومشاعر حزن وقنوط ويأس.
  8. ضرورة الذهاب الى الأماكن المفتوحه  مثل البحر والنيل والحدائق.
  9. ممارسة الرياضة البسيطه،  مثل تمارين الاسترخاء.
  10. ممارسة أو سماع الموسيقى المفضلة، مع مشاهدة الأفلام الجميلة التي يميل لها  سواء كانت كوميدية أو درامية.
  11.  التخلص من الأفكار الهدّامة  داخل الإنسان.

12- الاهتمام بالملابس واختيار الألوان المبهجة التي تبعث على السرور.

ومع تنفيذ جميع هذه الوصايا نحصل على أكبر قدر ممكن من إفراز هرمون السعادة، وعمل حمام مائي يومي حتي نتمكن من حب الحياة والاستمتاع والإقبال عليها.

النساء أكثر عرضة للإصابة باكتئاب الشتاء

يؤكد الدكتور وليد هندي، أن النساء أكثرعرضه للاكتئاب الموسمي ، سواء كان اكتئاب الخريف والشتاء  ونسبة الإصابه من 4 إلى 1 أي أن من كل 4 سيدات مصابين بالاكتئاب نجد رجل واحد مصاب به.

ويجب التفرقة بين اكتئاب الشتاء والخريف وبين الإصابه  بالاكتئاب العام، وغالبا  لايصاب به الأقل من 20 عاما  فيما فوق وتنخفض  الإصابه به كلما تقدم عمر الإنسان  في السن.

أعراض الاكتئاب الموسمي

ويشير هندي إلى أن من أعراض الاكتئاب هو حدوث  المزاج السئ  لفترات طويلة مع فقد الاهتمام  والمتعة بالحياة، ولكن عندما يقوم بالنشاطات اليومية ويصبح سريع الانفعال دائما، ويصبح  لديه شعور بالحزن  وفقدان للطاقة والرغبة في النوم لفترات طويلة على مدار اليوم،  ويستغرق ساعات نوم طويلة ويصبح لديه صعوبة بالغة  في الاستيقاظ  مصحوب بشعور اليأس وبالذنب والشعور بعدم وجود قيمه له في الحياة.

كما نجده دائما  يتناول النشويات والكربوهيدرات بكثرة، ويتناول السكريات بشراهة  لذلك نجده مصابا بزياده في الوزن.

 ومن أعراض الاكتئاب الموسمي الأخرى، شعوره بالثقل في الذراعين والساقين  ويحدث صعوبه في التركيز، ويتجنب المشاركات الاجتماعيه، مع شعورة بزياده الحساسية والرفض الاجتماعي، ويصبح لديه صعوبة في اتخاذ القرار.

أسباب الاكتئاب الموسمي

 الإصابة بالاكتئاب الموسمي في الشتاء،  ليس فقط  نتيجة عدم التعرض للشمس  وتغير الفصول، ولكن هناك أسباب أخرى مثل  التاريخ العائلي، وهل يوجد شخص ما في العائة مصابا باكتئاب الفصول، حيث يوجد جزء وراثي، كما أن الشخص الذي أصيب بالاكتئاب العام، والاكتئاب ثنائي القطب من المرجح أن يكون أكثر عرضة باكتئاب الفصول الموسمي.

وبحسب استشاري الصحة النفسية، إن الاكتئاب الموسمي يحدث بسبب البيئه، حيث تقول الدراسات كلما كان الإنسان بعيد عن خط الاستواء، كلما كان أكثر عرضة بالاكتئاب الموسمي لأن له علاقة بسطوع الشمس أو غيابها.

كما أن أحداث الحياة الاجتماعية، تجعل من الإنسان يصاب باكتئاب الفصول من خلال الأحداث المؤلمة.


الدكتور وليد هنديالدكتور وليد هندي
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة