Close ad

الإنفلونزا تزعج الحوامل.. 10 خطوات تحمي الجنين من أضرار نزلات البرد

2-12-2022 | 13:06
الإنفلونزا تزعج الحوامل  خطوات تحمي الجنين من أضرار نزلات البرد صورة أرشيفية
إيمان محمد عباس

تعد مرحلة الحمل من أكثر المراحل حساسية في حياة كل سيدة، فغالبا ما تغمرها مشاعر القلق والخوف المستمر على صحتها وصحة الجنين، خاصة في فصل الشتاء وبالتحديد مع نشاط ملحوظ للفيروسات التنفسية وفي مقدمتها الإنفلونزا، التي يسبب الإهمال في علاجها مشاكل للجنين. 

 طرق العلاج الآمنة لنزلات البرد والإنفلونزا عند السيدة الحامل 

 قال الدكتور خالد عبد العزيز سطوحي أستاذ أمراض النساء والتوليد بكلية طب القصر العيني، إن المرأه الحامل تكون حريصة كل الحرص على الجنين، ويزيد الخوف عندها في ظل موجة انتشار الفيروسات التنفسية التي لها تأثير مباشر على صحة الجنين، وتبحث بشكل مستمر عن وسائل تفادي احتمالات للخطر.

ويضيف السطوحي، إن الإنفلونزا عبارة عن عدوى فيروسية خفيفة وشائعة جدًا تصيب الأنف والحلق والجيوب الأنفية والممرات الهوائية العلوية، وتسبب انسداد أو سيلان الأنف والعطس والتهاب الحلق والسعال، مضيفا أنها عادةً ما تستمر نزلات البرد لمدة أسبوع تقريبًا حيث يقاوم الجسم العدوى.

وأشار أستاذ أمراض النساء والتوليد بالقصر العيني، إلي أن  فرص الإصابة بنزلات البرد  تزداد في أثناء الحمل، إذ تقل قدرة الجهاز على المناعي على مقاومة الأمراض، وعلى الرغم أن الإصابة بالبرد لا تنتقل للجنين، فإن أعراضه تكون غير مريحة للحامل، ويقلق عديد من الحوامل بشأن ما إذا كانت أدوية البرد ستؤثر في الجنين.

الأدوية المناسبة لعلاج نزلات البرد للمرأة الحامل

واستطرد الدكتور خالد عبد العزيز سطوحي، أن الأطباء تتجنب استعمال الأدوية للمرأه الحامل إلا للضرورة القصوي، لأنه من الممكن أن يلحق الضرر علي الجنين، موضحا أنه يمكن استخدام الباراسيتامول في جميع مراحل الحمل بأمان لعلاج الألم الخفيف إلى المعتدل، وخفض درجة الحرارة، وتسكين الصداع، ومع ذلك، كما هو الحال مع أي دواء يتم تناوله في أثناء الحمل، يُنصح بتناول الباراسيتامول بأقل جرعة فعالة لأقصر وقت ممكن.

التطعيم ضد الإنفلونزا

وأكد أستاذ أمراض النساء والتوليد بالقصر العيني، أن الأبحاث أظهرت أن التطعيم ضد الإنفلونزا الذي يُعطى للنساء الحوامل يقلص حالات الإصابة بمرض الإنفلونزا، مستكملا أن هناك أهمية كبيرة بالنسبة للمرأة الحامل بأن تتلقى تطعيم الإنفلونزا والمرأة الحامل التي تتلقى التطعيم، وهي حامل لا تحصن نفسها فقط وإنما تحصن الجنين.

وأضاف الدكتور خالد عبد العزيز سطوحي، أن معظم الحوامل يعتقدن أن عليهن ملازمة الفراش حتى موعد الولادة، وهو خطأ شائع طالما لم يأمر بذلك الطبيب، فهناك بعض الحالات تستدعي ممارسة الحامل للرياضة وممارسة نشاطها بشكل يومي لتنشيط الدورة الدموية للأم والجنين.

10 نصائح للمرأة الحامل للوقاية من نزلات البرد

1- وضع الكمادات الباردة على الجسم إن كانت الأنفلونزا مصحوبة بارتفاع درجة حرارة الجسم.

2- استخدام أكياس المياه الساخنة أوالباردة، لتخفيف آلام الجيوب الأنفية.

3- الغرغرة باستخدام الماء المالح الدافئ، خاصةً إذا كانت الحامل تعاني من التهاب الحلق أو السعال.

4- الاهتمام بغسل الأيدي بشكل مستمر، ويُفضل استخدام الصابون في كل مرة.

5- تناول الطعام صحي، حيث إن الأغذية الصحية تمنح الجسم المزيد من القوة لمهاجمة العدوى المختلفة.

6- تناول العسل، يساعد على تهدئة السعال وتخفيف احتقان الحلق ويمكن إضافته للمشروبات الدافئة لزيادة فاعليتها.

7- الحرص على تناول المكملات الغذائية خلال فترة الحمل.

8- الحصول على قسط كافٍ من النوم.

9- ممارسة رياضة المشي لتنشيط الدورة الدموية.

10- عدم إهمال مواعيد المتابعة الخاصة بالحمل مع الطبيب، والإلتزام بجميع توصياته، وعمل كل الفحوات الطبية المطلوبة.

كلمات البحث