راديو الاهرام

كندا تفرض عقوبات جديدة على مسؤولين روس بعد ضم مناطق من أوكرانيا

1-10-2022 | 09:25
كندا تفرض عقوبات جديدة على مسؤولين روس بعد ضم مناطق من أوكرانياعلم كندا
أ ش أ

فرضت كندا، اليوم الجمعة، عقوبات جديدة على مسؤولين روس بعد أن ضم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رسميا أربع مناطق من أوكرانيا.

موضوعات مقترحة

وضمت العقوبات الكندية الآن ثلاثة وأربعون من المسؤولين والنخب الروسية والمالية وأفراد أسرهم، و 35 من كبار المسؤولين المدعومين من روسيا في دونيتسك ولوهانسك وخرسون وزابوريجيه.

وضمت روسيا المناطق الأربع بشكل غير قانوني في وقت سابق اليوم بعد أن وقع بوتين على وثائق خلال مراسم أقيمت في الكرملين.

يأتى الضم بعد اجراء التصويت فى أربع مناطق محتلة فى الفترة من 23 الى 27 سبتمبر. وزعم المسؤولون المؤيدون لموسكو يوم الثلاثاء أن 93 في المائة من الأصوات المدلى بها في منطقة زابوريزهزهيا دعمت الضم، كما فعل 87 في المائة في منطقة خيرسون، و 98 في المائة في منطقة لوهانسك و 99 في المائة في دونيتسك. وندد العديد من القادة الغربيين بشرعية الأصوات.

وقالت أوتاوا، في بيان صحفي اليوم /الجمعة/: "هؤلاء الأفراد والكيانات متواطئون في محاولة الرئيس بوتين اليائسة لتقويض مبادئ سيادة الدولة، وتقاسم المسؤولية عن إراقة الدماء المستمرة في جميع أنحاء أوكرانيا". "بناء على تدابير مماثلة فرضتها كندا بالفعل على منطقتي دونيتسك ولوهانسك، يُحظر من الآن فصاعدًا التعاملات التجارية مع المناطق المحتلة من قبل روسيا في منطقتي خيرسون وزابوريزهزهيا، بما في ذلك الاستثمار والتصدير."

ورفض الغرب إعلان بوتين حكم روسيا على 15 في المائة من أوكرانيا - وهو أكبر ضم في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية. وفي وقت سابق من الأسبوع، قال رئيس الوزراء الكندي، جستن ترودو، إن "عقوبات أشد" قادمة وسط تحرك موسكو.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
خدمــــات
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة