راديو الاهرام

رسائل بوتين للغرب.. ماذا يعد القيصر الروسي في خطابه؟

30-9-2022 | 13:34
رسائل بوتين للغرب ماذا يعد القيصر الروسي في خطابه؟الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

ينتظر العالم، الجمعة، خطاب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين للإعلان بحسب الخبراء عن المرحلة الثانية من الحرب الروسية في أوكرانيا والتي تعد الأخطر نظرًا لتدهور العلاقات مع الغرب وواشنطن والتلويح باستخدام السلاح النووي، وفقا لـ «سكاي نيوز عربية».

موضوعات مقترحة

كلمة الرئيس بوتين تأتي في حفل صاخب بعد ساعات من توقيعه مرسوما يعترف بمنطقتي خيرسون وزابوريجيا الأوكرانيتين "منطقتين مستقلتين"، فماذا سيقول بوتين في خطابه؟

محاور الخطاب

وحول المتوقع في خطاب بوتين يقول الباحث الروسي في تاريخ العلاقات الدولية سولونوف بلافريف، لموقع "سكاي نيوز عربية"، إن كلمه الرئيس ستكون في أكثر من اتجاه وهي:

التأكيد على سيادة روسيا في مناطق دونيتسك ولوغانسك وخيرسون وزابوريجيا.

ستكون روسيا جاهزة ومستعدة للدفاع عنهم أسوةً بشبه جزيرة القرم التي أصبحت أرضاً روسية في عام 2014.

كسر هيمنة القطب الواحد في العالم وكشف دور الغرب في عزل روسيا عن الملفات الدولية.

الاعتراف بعدد من الأخطاء في عملية التعبئة الجزئية التي حدثت والتي استغلها الغرب في الميديا للترويج برفض الشارع الروسي للعملية الروسية.

واستبعد بلافريف إعلان الأحكام العرفية لأن الوضع الداخلي لا يحتاج إليها فالجميع يدعم خطوات بوتين.

التلويح بالنووي

وهنا يقول دانيلو سادوفيي المحلل السياسي الأوكراني، خلال تصريحاته لموقع "سكاي نيوز عربية"، إن الأراضي التي سيتحدث عنها بوتين أراضي أوكرانية وما حدث غير قانوني ولا يوجد دولة اعترفت بما حدث أو ستستعرف، مؤكدًا أن الخطاب يتمحور في التهديد والوعيد لأوكرانيا وللغرب.

وأضاف أن الهدف من الخطاب هو محاولة إعطاء شرعية للضم من أجل توسيع نطاق العمليات بحجة الاعتداء على أرض روسية.

وتابع أن بوتين يحاول الظهور كمنتصر في ظل الخسائر التي يتعرض لها جيشه أمام الهجوم المضاد لكييف بمساعدة الغرب، وأضاف "لن ينجح الخطاب في تهدئة الشارع الروسي الغاضب من الزج به في معارك وهمية" بحسب تعبيره.

وقال إن بوتين يحاول فرض سياسة الأمر الواقع ومحاولة شيطنة الغرب أمام المجتمع الروسي، مضيفا أن موسكو تستعد لضم مناطق لا تسيطر عليها بشكل كامل والدليل استمرار المعارك والتصويت في الاستفتاء من خلال المنازل.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
خدمــــات
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة