راديو الاهرام

بعد تفاعل التواصل الاجتماعي معه.. الألماني أندرياس «الفرفوش»: أجهز كليب جديدا يضم أغاني تعبر عن عشقي لمصر| خاص

29-9-2022 | 11:16
بعد تفاعل التواصل الاجتماعي معه الألماني أندرياس ;الفرفوش; أجهز كليب جديدا يضم أغاني تعبر عن عشقي لمصر| خاص أندرياس الفرفوش
أحمد سعيد حسانين

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات القليلة الماضية، بعد انتشار فيديو لمواطن ألماني الجنسية يدعى "أندرياس كالبهن"، عقب نشر فيديو على موقع التغريدات القصيرة "تويتر" يغني حبا لمصر وعشقا بها.

موضوعات مقترحة

«بوابة الأهرام» تواصلت مع الرجل الستيني "أندرياس كالبهن"، لمعرفة كواليس الأغنية والتحضير لها وبعض اللمحات عن حياته الشخصية، ورد فعله عقب التفاعل الكبير من رواد السوشيال ميديا.

يقول أندرياس، « أعيش في مصر منذ 9 سنوات وبالتحديد في بلبيس بمحافظة الشرقية، وأعمل استشاري أعمال لأحد الشركات لأن مجال دراستي في البيزنس، وأحب مصر والمصريين ولدى عشق بتلك البلد وأهلها، وفوجئت بردود الأفعال على الأغنية بعد انتشارها وكان لدى رغبة في نشر البهجة والسعادة والتعبير عن حبي لمصر والمصريين».

يكمل لـ«بوابة الأهرام»، قمت بتصوير الأغنية تعبيرا عن حبي لمصر ورغبة في نشر السعادة والبهجة والتعبير عن تقديري لأهلها، وسافرت بالفعل إلى بورسعيد بناءا على نصيحة أحد الأصدقاء، وقررت العمل على الأغنية بشكل مختلف لنقل صورة رائعة عن المكان وأهله، وتم تصوير بعض المشاهد في بورسعيد ومشاهد أخرى في وسط البلد بالقاهرة، وكان هناك تفاعل كبير من المصريين المتواجدين في تلك الأماكن أثناء تصوير الأغنية، مستطردا "أتمنى نشر البهجة والسعادة بين الناس من خلال تلك الأغاني".

لم يخف "أندرياس" سعادته بالألقاب التي كان يصفها الناس بها أثناء لقائه بهم مثل "صانع السعادة" أو "الألماني الفرفوش"، موضحا أنه يعشق الغناء وكان يذهب للغناء في حفلات بعض أصدقائه ويسافر إلى ألمانيا باستمرار ثم يعود إلى مصر مرة أخرى.

وواصل، تعودت على الغناء في بداية اليوم والتدرب على تعلم اللغة العربية بشكل يومي من خلال مدرس خاص، مردفا "أحب أغاني أم كلثوم وسيد درويش، وكنت أغني مع زملائي "قوم يا مصري"، ولكن لا أميل إلى الغناء الشعبي.

يكمل أندرياس، «مصر بلد جميلة وحلوة والمصريين ناس طيبين أوي ومصر فيها أماكن جميلة كتيرة أوى واللغة العربية جميلة وأجمل بالغنى، وبحب أغني طول الوقت وأمى دايما كانت تغني في الشغل وفي البيت علشان كده اتعودت أغني في كل مكان»، مضيفا حينما زرت بازار في خان الخليلي لشراء بعض المستلزمات وقفت أغني في المكان ووجدت هناك تفاعل من الناس معي، وبعض الأشخاص كتبوا عني على السوشيال ميديا ووصفوني بـ"السائح الفرفوش".


 أندرياس الفرفوش أندرياس الفرفوش
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
خدمــــات
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة