أخبار

السادات يرفض تكليف الإخوان بالوزارات أو بمناصب قيادية قبل عمل مصالحة وطنية

10-7-2013 | 12:24

محمد أنور عصمت السادات،رئيس حزب الإصلاح والتنمية،

وسام عبد العليم
أبدى محمد أنور عصمت السادات، رئيس حزب الإصلاح والتنمية، رفضه الشديد لما ذكره المستشار الإعلامى لرئيس الجمهورية، أحمد المسلمانى من عرض حقائب وزارية فى الحكومة الانتقالية على جماعة الإخوان المسلمون.


قال السادات، فى بيان اليوم، إن هذا لا يصح قبل عمل مصالحة وطنية، خصوصا فى ظل هذا التوقيت الحرج وعدم تقبل كثيرين من أعضاء جماعة الإخوان للواقع وإيمانهم بأن ما حدث ليس ثورة شعبية، دون مراعاة وتفهم لإرادة جموع الملايين التى خرجت تنادى بضرورة إنهاء حكم جماعة الإخوان المسلمين.

وأشار السادات، إلى أنه لا أحد يريد إقصاء الإخوان ولكن يجب أولا إزالة آثار جرحهم لأن كثيرا منهم يشعرون بأنه تم القفز على حق رئيسهم وجماعتهم فى إدارة شئون الدولة، ولهذا فلابد من المصالحة الوطنية أولا والرضا والقناعة بأن هناك وضع جديد أراده المصريون ويجب التعامل معه والتكاتف من أجل أن نبدأ البناء.

وأكد السادات، أن أى إجراءات تحدث قبل عمل مصالحة وطنية شاملة قد يكلف مصر الكثير، خصوصًا فى ظل وجود مجموعات من الإخوان برابعة العدوية ما زالت موجودة إلى الآن رفضًا لرحيل الرئيس المعزول مرسى بعد مضى أسبوع كامل على رحيله.

أضاف: ومجموعات أخرى منهم أيضًا أسسوا حركة"بلا عنف " رفضا لما تقوم به المجموعة الأولى، وإيمانا منهم بضرورة وقف العنف والاندماج والمشاركة فى بناء الوطن.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة