راديو الاهرام

منتخب مصر شكل جديد أمام ليبيريا.. وفيتوريا يكشف أسباب استبعاد صلاح ومصطفى محمد

26-9-2022 | 17:41
منتخب مصر شكل جديد أمام ليبيريا وفيتوريا يكشف أسباب استبعاد صلاح ومصطفى محمدمصر والنيجر
محمد أبوالعينين

يختتم الجهاز الفنى للمنتخب الوطنى الأول لكرة القدم استعداداته لمباراته المرتقبة مع ليبيريا غدًا الثلاثاء، فى ثانى جولاته الودية خلال المعسكر الجارى تحذيرا لاستئناف مشواره فى التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس الأمم الإفريقية 2024 فى كوت ديفوار.

موضوعات مقترحة

ويسعى البرتغالى روى فيتوريا المدير الفنى للمنتخب فى حسم تشكيلته الأساسية وتحديد هوية اللاعبين المنتظر منحهم الفرصة ممن غابوا عن لقاءه الأول أمام النيجر الذى حسمه وديا بثلاثية نظيفة فى أول ظهور له.

وفاجأ المدرب البرتغالى الجميع بالتنسيق مع الثنائى محمد صلاح نجم ليفربول الإنجليزى ومصطفى محمد هداف نانت الفرنسى اللذين سجلا ثلاثية المنتخب فى مرمى النيجر على استبعادهما من مباراة ليبيريا ومنح الفرصة لأسماء أخرى فى التشكيلة للتعرف على مستوى أكبر عدد من اللاعبين.

وكان مدرب المنتخب استبعد لاعبين من صفوفه فى وقت سابق وهما أحمد سيد زيزو ومحمود حمدى الونش لاعبى الزمالك بعد الموافقة على خروجهما من المعسكر بعد لقاء النيجر للمشاركة مع الزمالك فى مباراته أمام إليكت التشادى فى إياب دور الـ 64 لدورى أبطال إفريقيا.

وشهدت الساعات الأخيرة داخل معسكر المنتخب الوطنى طرح سيناريو منح الفرصة لأسماء غابت عن مباراة النيجر مثل أحمد الشناوى حارس مرمى بيراميدز العائد بعد فترة غياب طويلة عن صفوف المنتخب لتجهيز حارس مرمى ثانى صاحب خبرات لمحمد الشناوى الحارس الأساسى، بالإضافة إلى على جبر ومحمد عبدالمنعم قلبى الدفاع مع إمكانية ظهور كريم فؤاد الظهير الأيمن الصاعد وكذلك منح الفرصة لحمدى فتحى محور الارتكاز ومروان حمدى وأحمد حسن كوكا رأسى الحربة فى محاولة لتجهيز أكبر عدد من اللاعبين للمشوار المقبل فى التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس الأمم الإفريقية القادمة.

وكان روى فيتوريا لجأ إلى المحاضرات الفنية بشكل مكثف فى الساعات الأخيرة على هامش معسكر المنتخب شرح فيها الأخطاء التى ظهرت فى لقاء النيجر وتصدرها البطء فى نقل الهجمات وغياب التسديد على المرمى من خارج منطقة الجزاء بخلاف قلة الكرات العرضية لرؤوس الحربة وشدد على ضرورة اللعب من لمسة واحدة وتنفيذ الجمل التكتيكية الهجومية فى كيفية صناعة مساحات فى الوسط للتسديد وكذلك الاختراق من العمق.

وطالب المدرب البرتغالى لاعبى المنتخب بضرورة الابتعاد عن الفردية ومحاولة تقديم أنفسهم للجهاز الفنى مشددا على أن الكرة الجماعية وتنفيذ التعليمات هى أبرز ما يتم تقييمه فى أداء اللاعبين للاستمرار فى الحسابات خلال المباريات المقبلة التى تنتظر المنتخب فى الفترة المقبلة.

وطالب روى فيتوريا لاعبى المنتخب بضرورة التعامل بجدية مع لقاء ليبيريا وعدم النظر إلى عدم تواجد المنافس بين فرق التصنيف الأول أو الثانى فى القارة السمراء مشددا على إن المواجهة بروفة قوية بالنسبة له للوقوف على قدرات لاعبيه قبل الدخول فى سلسلة من المباريات الودية الأقوى فى التجمع المقبل ثم استكمال مشواره فى تصفيات أمم إفريقيا.

ويؤدى المنتخب مرانه الأخير اليوم وسط تركيز من جانب المدرب البرتغالى على حسم المفاضلات فى التشكيل الأساسى المنتظر الرهان عليه فى المباراة بخلاف تنفيذ الجمل التكتيكية المطلوبة والاطمئنان على انسجام اللاعبين مع طرق اللعب التى ينوى الاعتماد عليها فى الفترة المقبلة.


روي فيتوريا

من جانبه، أكد روى فيتوريا المدير الفنى ارتياحه بالنسبة إلى المستوى الذى ظهر عليه لاعبيه فى لقاء النيجر والاستعداد لموقعة ليبيريا بكل جدية.

وقال فيتوريا: لدى رأى إيجابى للغاية، عملنا بأسلوب استثنائى مع اللاعب المصرى، تصرف وأداء اللاعبين كان مثالى للغاية، يعتبر شيء إيجابى ما قمنا به مع اللاعبين المصريين".

وعن استبعاد محمد صلاح ومصطفى محمد قال فيتوريا: محمد صلاح شارك فى المباراة الماضية بالكامل، ولديه أيضًا 11 مباراة حتى نصف نوفمبر، لذلك استغليت هذه الفترة لرؤية عدد أكبر من عناصر المنتخب ومصطفى محمد ليس لديه إصابة، ولكن نظرا أنه فى الفترة المقبلة سيخوض 12 مباراة متتالية حتى 2 نوفمبر لهذا كان مهما استبعادهما وتخفيف الضغط".

وتابع روى فيتوريا: "بالنسبة للتحضير لمباراة ليبيريا نسير بالأمور بشكل عادى، والفريق سينفذ بعض الأفكار التى قمنا بها، ولكن مع بعض التغييرات، وبصرف النظر عن الخصم، المهم هو رؤية فريقنا ومعرفة ما نريده".

وأضاف المدير الفنى للمنتخب: "طبعا لو كان هناك مباريات رسمية، كان سيتواجد كل اللاعبين، ولكنى أشرح بالراحة لأننى سأتمكن هذه الفترة من رؤية عدد كبير من اللاعبين، ولكنى كنت أتمنى تواجد منتخب مصر فى كأس العالم".

عن رأيه فى تعيين أيمن عبدالعزيز مساعدا له قال روى فيتوريا: "انطباعى إيجابي عن تواجد أيمن عبد العزيز، عملنا كجهاز فنى بشكل جيد جدا، وليس فقط أيمن ولكن كل العناصر التى تعمل مع المدرب لها أهميتها والمدرب يعتمد عليها، الجهاز الفنى الذى حضر معى من البرتغال أعتبرهم ذراعى اليمين، وكل الجهاز الفنى يعمل معنا بشكل رائع للغاية".

وقال مدرب منتخب مصر: "زيزو والونش سيعودان مرة أخرى لمعسكر منتخب مصر بعد نهاية مشاركتهم مع نادى الزمالك".

وتطرق روى فيتوريا إلى مباراة مصر وبلجيكا الودية قائلا: مباراة بلجيكا، ستكون تحدى مختلف لنا لأن الخصم قوى جدًا، وأكيد ستخلق لنا أسلوب مختلف من المشاكل التى نواجهها فى المباريات، فى شهر نوفمبر ستكون الأمور مختلفة قليلة، وممكن أن يتواجد لاعبون مختلفة معنا فى المنتخب".

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
خدمــــات
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة