Close ad

أشرف حاتم : التأمين الصحي الشامل يُعيد لجيوب المرضى أكثر من 70% من تكلفة الكشف والعلاج بالقطاع الخاص

25-9-2022 | 18:55
أشرف حاتم  التأمين الصحي الشامل يُعيد لجيوب المرضى أكثر من  من تكلفة الكشف والعلاج بالقطاع الخاص الدكتور أشرف حاتم رئيس لجنة الصحة بمجلس النواب ووزير الصحة الأسبق
داليا عطية

كشف الدكتور أشرف حاتم رئيس لجنة الصحة بمجلس النواب في حوار صحفي خاص لـ"بوابة الأهرام" عن منظومة التأمين الصحي الشامل المرتقب تطبيقها في مصر وما تحمله للمرضى من سهولة ويسر في الحصول على الخدمة الصحية، فضلًا عن ادّخار لأكثر من 70% من تكلفة الكشف والعلاج التي يتكبدها المريض أثناء توجهه إلى القطاع الخاص.

موضوعات مقترحة

وقال إن الخدمة الصحية الحالية نوعان، الأول هو الخدمة الصحية المقدمة في العيادات الخارجية، مثل الكشف، وهذا النوع 80% منه يُقدمه القطاع الخاص، والأهلي، ليس الحكومي، والثاني هو الخدمة الصحية المقدمة في المستشفيات، مثل العمليات الجراحية، والطوارئ، وهذا النوع 80% منه تُقدمه المستشفيات الحكومية، أو الجهات التابعة للحكومة كالمستشفيات الجامعية.

وأضاف في الحوار الذي تنشره "بوابة الأهرام" لاحقًا: "للأسف لا يوجد تنسيق بين الاثنين- الكشف في العيادات الخاصة، وإجراء العمليات في المستشفيات الحكومية".

وتابع رئيس لجنة الصحة بمجلس النواب حديثه بأن المواطن المصري بحسب آخر إحصائية ينفق على الخدمة الصحية أكثر من 70% من ماله الخاص، وقد يكون موظفًا، ولديه تأمين صحي، أو قرار علاج على نفقة الدولة، لكن بُطء الإجراءات، بل وتعقيدها في أحيان كثيرة، يدفعه - رغمًا عنه-  نحو الخدمات الصحية الخاصة، متكبدًا تكلفتها، وتكلفة العلاج، في سبيل إسعاف صحته، فكان الحل الوحيد، والذي سبَقنا العالم كله إليه، هو التأمين الصحي الشامل، الذي وجّه رئيس الجمهورية بتطبيقه في مصر، والذي سيحمل عن المواطن نسبة الـ 70% التي يتحملها من ماله الخاص أثناء حصوله على الخدمة الصحية عبر القطاع الخاص الذي سيكون ضمن القطاعات المتعاقدة مع التأمين الصحي لتوفير نفس الخدمة للمواطن دون الحصول منه على مقابل مادي.

وتنشر "بوابة الأهرام" لاحقًا تفاصيل الخدمة الصحية المقدمة للمواطن - خطوة بخطوة - خلال منظومة التأمين الصحي الشامل المُرتقب تطبيقها في مصر.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة