عالم

الجيش السودانى: لا دخل لنا بما يجرى فى مصر.. ولا صحة لنقل أسلحة تركية لأحزاب ومجموعات مصرية عبر السودان

9-7-2013 | 01:29

الجيش المصرى- صورة أرشيفية

أ ش أ
نفى الجيش السوداني صحة مزاعم أوردتها بعض المواقع الإعلامية، بشأن أسلحة تركية تم نقلها عبر اليمن للسودان، ومنه لأحزاب ومجموعات مصرية.


وأكد المتحدث الرسمي للجيش السوداني العقيد الصوارمي خالد سعد -في تصريح لشبكة الشروق السودانية الاثنين- أن ما يجري بدولة مصر شأن داخلي لا علاقة للقوات المسلحة السودانية به من قريب أو بعيد.

واعتبر الصوارمي ما أدلى به خبير يمني بهذا الخصوص غير صحيح، ويجافي الحقيقة والواقع، وأضاف "الرجل دائما يتحدث بما لا يليق عن دولته، ولا يتورع في رمي الآخرين بأكاذيبه".

وأكد أن الجيش السوداني لا يساند أو يدعم أي أعمال مسلحة ضد الجيش المصري، خاصة أن التعاون العسكري بين السودان ومصر، يعبر عن علاقات طبيعية لجيش دولة بجيش دولة أخرى.

ووصف الصوارمي، علاقات القوات المسلحة السودانية المصرية، بأنها علاقات أزلية وتاريخية، مؤكدا أن الموقف الثابت للجيش السوداني فيما تمر به مصر أنه شأن داخلي.

كان خبير أمني يمني الجنسية، يدعى علي القرشي، قال في تصريح خلال اليومين الماضيين لأحد المواقع الإلكترونية أن سفنا تركية محملة بالأسلحة، قد عبرت اليمن، وتم تهريبها إلى السودان، ومنه إلى مصر لزعزعة الأمن والاستقرار.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة