راديو الاهرام

أنس جابر بعد نجاحها التاريخي في العبور إلى نهائي ويمبلدون: الحلم تحقق

7-7-2022 | 19:20
أنس جابر بعد نجاحها التاريخي في العبور إلى نهائي ويمبلدون الحلم تحققأنس جابر
الألمانية

غمرت السعادة نجمة التنس التونسية أنس جابر اثر نجاحها في تحقيق انجاز غير مسبوق للاعبات التنس في افريقيا والمنطقة العربية، عبر تأهلها إلى المباراة النهائية لبطولة ويمبلدون ثالث بطولات "الجراند سلام" الأربعة.

وأطاحت جابر المصنفة الثانية عالميا، بالألمانية تاتاينا ماريا في مباراة الدور قبل النهائي اليوم بمجموعتين مقابل مجموعة واحد بعد أداء قوي، (6/2) (3/6) (6/1).

وقالت جابر عقب المباراة "لا أعلم ماذا أقول أنه حلم أصبح حقيقة بعد سنوات وسنوات من التضحيات. سعيدة أن هذا قد أثمر في النهاية سأواصل العمل اكثر فاكثر".

وتأمل جابر (27 عام) في أن تكون أول لاعبة في تونس وافريقيا والمنطقة العربية تفوز بلقب في أحد بطولات الجراند سلام لتتوج بذلك عاما سعيدا لها، بعد أن كانت قد حققت بطولتي مدريد وبرلين هذا العام، ولقب دورة بيرمنجهام في 2021.

وقالت جابر "انا إمراة تونسية فخورة تقف هنا اليوم وانا أعلم أنهم (في تونس) سيجنون بالفرحة الآن".

وتلقب جابر بـ"وزيرة السعادة" في تونس بفضل انجازاتها حيث تحظى مبارياتها بمتابعة جماهيرية واسعة.

وعلقت وزارة الشباب والرياضة على إنجازها اليوم في تدوينة على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك "وزيرة السعادة انس جابر رائعة رائعة رائعة، ألف مبروك وإلى الأمام دائما".

وعلاوة على تألقها في ملاعب التنس ينظر لأنس جابر كلاعبة ملهمة للشباب.

وقالت النجمة التونسية "أحاول أن أكون ملهمة للكثيرين ليس فقط في تونس وإنما لأكثر ما يمكن من اللاعبات العربيات والأفريقيات".

وتعرف جابر بمبادراتها الخيرية حيث خصصت 100 يورو عن كل ارسال ساحق لها أو ضربة "دروب شوت" في مبارياتها ببطولة ويمبلدون لتمويل أشغال تهيئة مدرسة في منطقة نائية بتونس.

كانت عرضت مضربها للبيع في مزاد علني في مناسبتين في 2021، الأولى لدعم الحكومة في جهود مكافحة وباء كورونا ،والثانية لمساعدة فريقها المفضل في تونس النجم الساحلي في أزمته المالية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
خدمــــات
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة