راديو الاهرام

رئيس إدارة حماية النيل: 208 آلاف مخالفة على نهر النيل وإزالة 160 ألفا منها

2-7-2022 | 22:20
رئيس إدارة حماية النيل  آلاف مخالفة على نهر النيل وإزالة  ألفا منهامخالفات نهر النيل
عبدالصمد ماهر

عقب المهندس أيمن أنور، رئيس الإدارة المركزية لحماية نهر النيل بالقاهرة، على قرار إزالة 32 عائمة سكنية، قائلًا: الدولة رصدت حالة إنشائية قاسية منذ عام 2016، فبعض العائمات كانت فيها خطورة على أصحابها أكثر من خطورتها على النيل، وبعض الحالات متهالكة، وبعض الحالات  يقوم بصرف صحي يؤدي لتلوث النهر، وكانت هناك حالة من عدم السيطرة على الأمر واستخدام العوامات لأغراض مختلفة عن السكن، وبدأت الدولة تقدم إنذارات لهم منذ 6 سنوات منذ عام 2016.

وأضاف "أنور"، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "بالورقة القلم" تقديم الإعلامي نشأت الديهي المذاع عبر فضائية"TEN"، اليوم السبت، أن معظم العائمات السكنية لم تصبح لغرض السكن، موضحًا أن بعض مسلسلات رمضان تم تصويرها بعائمات سكنية، مشددًا على أن بعض العوامات فيها مخالفة صريحة لوزارة الري، حيث يجب أن يكون للعائمة مرسي، وآخر تصريح للعائمات صدر منذ عام 2011، ولم يتم تجديدها أو دفع حق الدولة، وهذه العائمات لها قرارات إزالة عدة ولهم عدة محاضر مخالفات، مؤكدًا أن جميع العوامات السكنية الـ 32 محل الخلاف مخالفة بلا استثناء.  

وتابع رئيس الإدارة المركزية لحماية نهر النيل بالقاهرة، أننا لدينا 208 ألف مخالفة على نهر النيل، تم إزالة 160 ألف منها، ولم يتم التركيز على الازالات للمخالفات الصريحة التي كانت ستؤدي بحياة بعض المواطنين، ولكن تركيز الصحف الأجنبية على العائمات السكنية له أهداف معينة منها الشو الإعلامي، موضحًا أن اسبب الاهتمام بهذا الأمر هو كون أول 3 عوامات تم إزالتها يوم 18 يونيو الماضي مملوكين لـ 3 قيادات إخوانية، وتم إزالة 15 أخرين يوم 28 يونيو الماضي، وسيتم استكمال إزالة باقي العوامات.

وأوضح أن هناك توجيه رئاسي بمواجهة المخالفين بكل قوة، ولكن الرئيس وجه صباح اليوم بعدم ظلم أحد، ولو هناك حالة محتاجة لدراسة أو بعد اجتماعي يجب مراعاتها، لافتًا إلى أن الهدف الرئيسي من إزالة العائمات المتهالكة هو الصالح العام، والقضاء على التلوث والمظهر الغير لائق، أن الدولة تفرض سيطرتها على مقدراتها ولن نترك سم واحد من أراضي الدولة لن يتم استرداده.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
خدمــــات
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة