راديو الاهرام

أثارتها قضية «نيرة».. هل تنقذ «الدية» القاتل من حبل المشنقة ؟

2-7-2022 | 17:33
أثارتها قضية ;نيرة; هل تنقذ ;الدية; القاتل من حبل المشنقة ؟الطالبة نيرة أشرف
عبد الوهاب أبو النجا

أثار حديث أسرة الطالبة نيرة أشرف التى قتلت على يد زميلها أمام باب جامعة المنصورة عن "الدية" ومطالبة  أحد المحامين بالتبرع لجمع مبلغ "الدية"، حالة من الجدل خلال الساعات القليلة الماضية حول مصير الجاني فى حالة قبول أهلية المجني عليه "الدية" وهل دفع الدية يخفف من العقوبة؟.

أكد خبراء القانون أنه لا يوجد نص فى القانون المصري يتناول "الدية"، وأوضحوا أن قبول الدية لا يؤثر على القضية، ورغم رفض أسرة الضحية لفكرة الدية.

قال أشرف عبد العزيز المحامى بالنقض والإدارية العليا، إنه لا يجوز التنازل أو التصالح في قضايا القتل لأنها جريمة مجتمعية يجب فيها الردع كحق أصيل للمجتمع كله وحتى لو أهل المجني عليهم، تنازلوا عن حقهم المدنى، فمن حق القاضي الحكم وفقاً للقانون بالإعدام، ووفقا لـ «عبد العزيز» فإن النيابة العامة هي صاحبة الاختصاص والحق الأصيل في تحريك الدعوى الجنائية، لذا فإن أهل المجنى عليه لا يملكون حق العفو أو التنازل عن القضية سواء مقابل الدية أم لا . 

ومن جانبها، قالت دينا عدلى حسين المحامية إنه لا يوجد نص فى القانون المصري يتحدث عن "الدية"، وقبول الدية قد يؤثر على قضايا القتل العمد وأوضحت أن المرجعية فى موضوع الدية هو القرآن والشريعة وإذا دفع المتهم الدية وقبلها أهل المجني عليه يجوز للقاضي والمفتي الرجوع للشرع ويجوز النزول بالعقوبة وقد لا يؤثر ذلك على عقيدة القاضي .

وأوضحت أن الدية لها تأثير على التعويض المدنى فى جرائم القتل الخطأ، إذ يتنازل أهل المجنى عليه عن الحق المدنى فقط أما في قضايا القتل العمد فالأمر مختلف، وقبول أهل المجنى عليه الدية قد يؤثر فى قضايا القتل العمد لكن ليست وجوبية وعملية تقديرية لهيئة المحكمة وأشارت إلى وجود قضايا سابقة ومنها قضية شهيرة شغلت الرأى العام قررت فيها المحكمة النزول بالعقوبة عقب دفع الدية وتنازل أهل المجني عليها عن الدعوى المدنية .

وقالت إن الحكم بالاعدام يصدر بإجماع هيئة المحكمة ولو أحد أعضاء هيئة المحكمة تبنى هذه الفكرة لا يصدر حكم بالإعدام .

يذكر أن محكمة جنايات المنصورة برئاسة المستشار بهاء الدين المري، رئيس المحكمة، حددت جلسة 6 يوليو الجاري للنطق بالحكم على قاتل الطالبة نيرة أشرف، بعد إحالة أوراقه لفضيلة مفتى الديار المصرية لأخذ الرأي الشرعي فى إعدامه.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
خدمــــات
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة