راديو الاهرام

«الشورى البحريني»: العلاقات الثنائية مع مصر سندها التاريخ ومسارها التوثيق ومستقبلها التنمية

29-6-2022 | 21:51
;الشورى البحريني; العلاقات الثنائية مع مصر سندها التاريخ ومسارها التوثيق ومستقبلها التنميةالشورى البحريني
أ ش أ

 أكد رؤساء اللجان في مجلس الشورى البحريني، أهمية الزيارة الرسمية التي يقوم بها الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى البحرين، والتي تدل على قوة ومتانة علاقات التعاون بين البلدين في كافة المجالات، مشيرين إلى ما تعكسه هذه الزيارة من أهمية في تعزيز التعاون والتنسيق على مختلف المستويات، مشددين على أن العلاقات بين البلدين سندها التاريخ ومسارها التوثيق ومستقبلها التنمية.

وأشار رؤساء اللجان البرلمانية - في تصريحات نقلتها وكالة أنباء البحرين (بنا) - إلى أن زيارة الرئيس السيسي تدل على عمق العلاقات الأخوية المشتركة بين البلدين وما يجمع الشعبين الشقيقين من أواصر محبة واحترام، كما تصب في تجاه توحيد الرؤى والمواقف لكل من مصر والبحرين تجاه القضايا العربية والإقليمية ذات التأثير المباشر على الأمن القومي الخليجي والعربي، في ظل مواجهة تغييرات سياسية وتحديات إقليمية كثيرة.

ووصف رئيس لجنة الشئون الخارجية والدفاع والأمن الوطني فيصل النعيمي طبيعة العلاقات التاريخية التي تجمع البلدين بأنها علاقات وثيقة وقديمة ممتدة، فالمتتبع لسياسة رؤساء مصر يدرك الأهمية التي توليها مصر لدول الخليج العربي، متوقعا مرحلة من الخير مقبلة على الدولتين، مؤكدا أهمية الزيارة على صعيد العلاقات الأخوية الثنائية من جهة، وأيضا على صعيد دول المنطقة، معتبرا أن مثل هذه الزيارات تدل على قوة العلاقات التي تجمع الدول على الصعيد السياسي والاقتصادي، والذي يظل بظلاله أيضا على صعيد التعاون في الشأن التشريعي، معربا عن تطلعه لزيادة اللقاءات والتشاورات بين البلدين على مختلف الأصعدة، وبما يعزز من تبادل الخبرات على صعيد توحيد المواقف الخارجية وبحث قضايا الأمن والدفاع الوطني.

وبدوره، أكد رئيس لجنة الشؤون المالية والاقتصادية بالمجلس خالد حسين المسقطي أن زيارة الرئيس السيسي تعكس عمق العلاقات الثنائية التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين في مختلف المجالات، وأهمية الدور الكبير الذي تلعبه مصر في تناولها للقضايا العربية والإسلامية، والذي تشترك فيه مع رؤى البحرين وتطلعاتها تجاه هذه القضايا خصوصا فيما يتعلق بقضايا الأمن القومي العربي، وتعزيز العلاقات بين الأشقاء العرب.

ولفت المسقطي إلى أن الزيارات المتبادلة بين القيادتين الحكيمتين في البلدين الشقيقين تمثل دعما للجهود المشتركة الرامية لتعزيز الشراكة في شتى القطاعات، وخصوصا فيما يتعلق بالجانب الاقتصادي وإقامة المشاريع المشتركة والاستثمار في البلدين، فضلاً عن فرص الاستفادة من الإمكانيات والبنى التحتية المتوفرة في البلدين، وما يتمتعان به من موقع إستراتيجي مهم في منطقة الشرق الأوسط.

بدورها، ثمنت رئيس لجنة الشؤون التشريعية والقانونية بالمجلس المحامية دلال جاسم الزايد زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي، معتبرة إياها تجسيدا لعمق العلاقة الممتدة والمتجذرة التي تجمع مصر والبحرين، وهي علاقة عميقة ليس على مستوى القادة فقط بل تمتد هذه العلاقة للشعبين الشقيقين، فعلى الرغم من البعد الجغرافي إلا أن مصر كانت ولا تزال قريبة بمواقفها وتعاونها ودورها على مستوى علاقتها بالبحرين، فالمواقف متوحدة ومشتركة، كما يجمع البلدان تحالفات قوية على المستوى العربي والإقليمي، إذ طالما كانت مصر تمثل إحدى الركائز الأساسية للأمن القومي العربي.

وأكدت الزايد أهمية مواصلة تعزيز وتقوية دعم الاستثمار في مصر، وتنمية التجارة البينية لتحقيق المزيد من المكاسب على صعيد الاقتصاد والاستثمار حجم التعاون والتنسيق بين البلدين الشقيقين، منوهة بالإسهامات النوعية للجالية المصرية في البحرين بعدد من القطاعات والتي كان لها أثرها الإيجابي الملموس.

وبدورها، أكدت رئيسة لجنة الخدمات بمجلس الشورى البحريني الدكتورة جهاد عبدالله الفاضل أن الزيارة الأخوية للرئيس السيسي إلى البحرين تعكس عمق العلاقات الوطيدة بين البلدين والحرص المستمر على دفع مسيرة التضامن العربي المشترك في جميع الموضوعات وهي من الموضوعات التي يحرص عليها الملك حمد بن عيسى، معربة عن فخر البحرين بعمق العلاقات والروابط التي تجمعها مع مصر، وعن تفاؤلها بتعزيز مسارات التعاون الاستراتيجي في مختلف الجوانب بما يحقق تطلعات البلدين ويعود بالخير على الشعبين الشقيقين.

وأشارت الفاضل إلى أن هذه الزيارة تأتي بعد أيام من القمة البحرينية المصرية الأردنية التي عقدت في شرم الشيخ، حيث تمر المنطقة العربية بتحديات تتطلب اتخاذ مواقف مشتركة تعزز من الأمن القومي، معتبرة زيارة الرئيس السيسي للبحرين استكمالا للجهود العربية المستمرة في تكثيف التنسيق والتعاون المشترك بمختلف المجالات.

بدوره، أكد رئيس لجنة شؤون الشباب بالمجلس رضا إبراهيم منفردي عمق العلاقات بين مصر والبحرين وذلك من منطلق حرص واهتمام قيادة البلدين في توطيد تلك العلاقات الاستراتيجية المشتركة بين البلدين الشقيقين، لافتا إلى أن هذه الزيارة من شأنها تعزيز الشراكة الفاعلة والتعاون الدائم والمستمر والمثمر في مختلف المجالات والقضايا ذات الاهتمام المشترك بين مصر والبحرين.

وأثنى منفردي على المواقف الثابتة لمصر تجاه حفظ الأمن والاستقرار في الوطن العربي، ودعم سيادة الدول العربية وعدم السماح بالتدخلات الخارجية التي تهدد أمن المنطقة واستقراراها، مشيرا إلى أن هذه الزيارات تنعكس إيجابا على مستوى التعاون التشريعي بين البلدين الشقيقين وتعزيز العمل البرلماني المشترك الذي يعود بالنفع على البلدين الشقيقين.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
خدمــــات
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة