عرب وعالم

اليمن: 4 وقفات احتجاجية لرفض الحوثي فك حصار محافظة تعز

28-5-2022 | 00:46
اليمن  وقفات احتجاجية لرفض الحوثي فك حصار محافظة تعزجماعة الحوثي اليمنية - أرشيفية
أ ش أ

نظم يمنيون 4 وقفات احتجاجية شرق وغرب محافظة تعز اليمنية، الجمعة، للتنديد بممارسات الحوثي ومطالبة الأمم المتحدة بالضغط على الجماعة لفتح المنافذ قبل انتهاء الهدنة.

وذكرت قناة (اليمن الإخبارية)، أن هذا التحرك الشعبي يأتي عقب إعلان الوفد الحكومي المفاوض بشأن رفع حصار تعز، تعنت جماعة الحوثي في فتح الطرقات الرئيسية، والموافقة فقط على طرق فرعية تضاعف من معاناة المواطنين.

وكان قد صرح الوفد الحكومي أن هناك تعنتا واضحا ومماطلة وعدم جدية من قبل جماعة الحوثي في رفع المعاناة عن 5 ملايين مدني في تعز.

وأكد بيان للجنة الحكومية المفاوضة، أنه سينسحب، من المفاوضات، في حالة لم تفتح الطرقات والخطوط الرسمية المعروفة التي تربط تعز ببقية المحافظات، وسيضطر الوفد التوقف عن النقاش والحوار.

يشار إلى أنه منذ يومين انطلقت مفاوضات في الأردن، في استكمال لمقترح الهدنة الأممية التي أعلن عنها، في أول أبريل الماضي، بهدف فك الحصار عن المحافظة التي تضم 5 ملايين نسمة.. إلا أن الجماعة لا تزال حتى الآن تعرقل ملف تعز المحاصرة منذ سنوات، على الرغم من فتح مطار صنعاء وميناء الحديدة لدخول المشتقات النفطية.

وكانت الأمم المتحدة أعلنت، في أبريل الماضي، بدء سريان هدنة إنسانية في جميع جبهات القتال في اليمن ولمدة شهرين، على أن تستكمل لاحقاً المباحثات من أجل العودة إلى مسار المفاوضات والتوصل لحل ينهي النزاع.

وقضت الهدنة حينها، إضافة إلى تسيير رحلات جوية لمطار صنعاء وتيسير دخول سفن الوقود إلى الحديدة، عقد اجتماع بين الطرفين للاتفاق على فتح الطرق في تعز.

في سياق آخر.. وصف العميد عبد القوي باعش مدير عام التوجيه المعنوي والعلاقات العامة بوزارة الداخلية، اليوم الجمعة، التفجيرات التي تستهدف العاصمة المؤقتة عدن، بين فترة وأخرى، بالإرهاب السياسي المنظم والممنهج.

وعبر باعش- وفقا لقناة (اليمن الإخبارية)- عن أسفه البالغ من استمرار العمليات الإرهابية التي تستهدف الأبرياء من المواطنين في عدن، من قبل من أسماها بقوى الشر والإرهاب السياسي، التي قال إنها لا تكترث لما تحصده عملياتها الإجرامية من أرواح في سبيل تحقيق هدفها الدنيء.

ودعا باعش إلى تغيير السلوك والأداء السابق والحالي والنظرة تجاه صنعاء وليس إلى المحافظات المحررة، من خلال تسييس الخدمات المرتبطة بحياة الشعب وكذا تعزيز ثقة المجتمع بهم.

وتأتي تصريحات باعش عقب الحادث الإرهابي الذي استهدف، الخميس، عددا من المواطنين في سوق شعبي بمديرية الشيخ عثمان وسط مدينة عدن المكتظ بالباعة والمتسوقين، بعبوة ناسفة زرعت بداخل أحد البراميل المركونة في سوق شعبي لبيع السمك، والذي أسفر عن مقتل وإصابة العشرات من الباعة ومرتادي السوق.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة