أخبار

وزيرة التخطيط لـ"بوابة الأهرام": "الإصلاحات الهيكلية" تستهدف تحويل مسار الاقتصاد ليصبح إنتاجيًا بقدرات تنافسية

24-5-2022 | 21:06
وزيرة التخطيط لـ بوابة الأهرام   الإصلاحات الهيكلية  تستهدف تحويل مسار الاقتصاد ليصبح إنتاجيًا بقدرات تنافسيةالدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية فى ندوة بوابة الأهرام
كريم حسن ومحمود عبدالله - تصوير: محمود مدح النبي

قالت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، إن الدولة أطلقت المرحلة الثانية من برنامج الإصلاح الاقتصادي وهو برنامج الإصلاحات الهيكلية في أبريل 2021 بتشريف الدكتور رئيس مجلس الوزراء ومن خلال جهد وتعاون بين كافة جهات الدولة وبشراكة وجلسات للحوار مع القطاع الخاص.

جاء ذلك خلال ندوة "بوابة الأهرم" التي عقدت بحضور الكاتب الصحفي عبد المحسن سلامة رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام والكاتب الصحفي ماجد منير رئيس تحرير بوابة الأهرام والأهرام المسائي والكاتب الصحفي علي محمود مدير تحرير بوابة الأهرام.

وأضافت السعيد خلال الندوة والتي سيتم نشر تفاصيلها لاحقًا، أن البرنامج يستهدف تحويل مسار الاقتصاد المصري ليصبح اقتصادًا إنتاجيًا يرتكز على المعرفة ويتمتّع بقدرات تنافسية في الاقتصاد العالمي، وذلك من أجل تشجيع النمو الاحتوائي وخَلق فرص عمل لائق ومُنتِج، وتنويع وتطوير أنماط الإنتاج وتحسين مناخ الاستثمار وبيئة الأعمال وتوطين الصناعة المحلية وزيادة تنافسية الصادرات المصرية. ويشمل البرنامج ستة محاور للعمل، محور رئيسي يتناول إعادة هيكلة الاقتصاد المصري لتنويع الهيكل الإنتاجي بالتركيز على قطاعات الاقتصاد الحقيقي.

وتابعت الوزيرة: وفي هذا الإطار تم تحديد ثلاثة قطاعات إنتاجية ذات أولوية رئيسية لبرنامج الإصلاحات الهيكلية وتم اختيار هذه القطاعات وفقاً لعددٍ من الاعتبارات أهمها: القدرة على النمو السريع، وخلق قيمة مُضافة عالية – وتوفير فرص عمل مُنتجة ولائقة - ووجود علاقات تشابكية قوية مع باقي القطاعات، تتمثّل هذه القطاعات في: قطاع الزراعة-  قطاع الصناعة-  قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وذلك بالتوازي مع دعم القطاعات الخدمية الـمُكمّلة والداعمة للقطاعات الإنتاجية، وأهمّها: قطاع اللوجستيات، وقطاع التشييد والبناء، وقطاع السياحة.

وأوضحت الدكتورة هالة السعيد أن البرنامج يستهدف التحرّك بالتركيز على  هذه القطاعات؛ وزيادة نسبة مساهمة القطاعات الإنتاجية في هيكل الاقتصاد المصري، وإحداث تغيير في هيكل القطاعات لزيادة درجة تنافسيتها، مع زيادة الصادرات السلعية ودرجة تعقيدها مع رفع نسبة المكوِّن التكنولوجي، وزيادة إنتاجية العمل وتحسين بيئة الأعمال، إلى جانب المحور الرئيسي للبرنامج يوجد خمسة محاور أخرى داعمة تتشابك وتتداخل رأسيًا وأفقيًا، منها: تحسين بيئة الأعمال وتعزيز دور القطاع الخاص، وذلك من خلال تسهيل وتطوير حركة التجارة، وخَلق بيئة داعمة للمنافسة وتنظيم شراكة القطاع الخاص، ودعم التحوّل للاقتصاد الأخضر والمحافظة على الاستخدام المستدام للموارد الطبيعية، بالإضافة إلى رفع كفاءة ومرونة سوق العمل وتطوير منظومة التعليم الفني والتدريب المهني.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة