Close ad

إذا كنت حديث التخرج ولا تملك خبرة.. فرصة ذهبية لتنمية مهارات الطلاب والخريجين للاستعداد لسوق العمل

22-5-2022 | 15:10
إذا كنت حديث التخرج ولا تملك خبرة فرصة ذهبية لتنمية مهارات الطلاب والخريجين للاستعداد لسوق العملصورة جماعية لطلاب وطالبات المبادرة
محمد فتحي حرب
الشباب نقلاً عن

يتخرج كل عام نحو 500 ألف شاب، ويبدأون في البحث عن أماكنهم في سوق العمل، ولكن يكتشفون أن نسبة كبيرة من فرص العمل المتاحة تشترط وجود خبرة، وهو العائق الذي يقف أمام الكثير من الشباب من أجل إيجاد الفرصة المناسبة، ولكن يستطيع الشباب التغلب على هذا العائق من خلال التأهيل الجيد لسوق العمل سواء أثناء الدراسة أو بعد التخرج، وهناك الكثير من الفرص التي تدعم الطلاب والخريجين للحصول على الخبرة التي تؤهلهم للالتحاق بسوق العمل، سواء قبل التخرج أو بعده، ونتحدث عن نماذج منها في السطور التالية..

موضوعات مقترحة

ربط الدراسة بسوق العمل

تعمل الدولة مؤخرا على ربط الدراسة بسوق العمل، حسب تصريح الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي، والقائم بأعمال وزير الصحة، والذي أكد أن هناك جهودا تتم بشأن ربط الدراسة بسوق العمل، مستشهدا بما يتم في الجامعات التكنولوجية من دور لربط التعليم باحتياجات سوق العمل، وسيشهد العام الدراسي الجديد افتتاح ست جامعات تكنولوجية جديدة، منتشرة في مختلف المحافظات، كما أن البرامج المقدمة فيها مرتبطة بسوق العمل، حيث إن الدراسة العملية بالجامعات التكنولوجية تمثل 50 % من برنامج الدراسة، بالإضافة إلى نسبة 50 % نظري.

كما أن المجلس الأعلى للجامعات تبنى الأفكار الخاصة بالمشروعات المتوسطة والصغيرة، من خلال تنفيذ عدد من البرامج والمشروعات لتأهيل الشباب والطلاب داخل الجامعات وتنمية مهاراتهم، مشيرا إلى ضرورة التنسيق مع جميع الجهات للتركيز على فكرة المشروعات الصغيرة والمتوسطة، ودعم الشباب في البحث عن فرص عمل لهم وكذلك تخفيف العبء على الدولة فيما يتعلق بتعيين الخريجين.

وثبات

وفي إطار حرص الدولة على خلق وإعداد الكوادر البشرية في المجالات التكنولوجية المختلفة، بما يساهم في إتاحة فرص عمل جديدة، وتمكين الشباب بمهارات متطلبات المستقبل، وانطلاقاً من دور معهد تكنولوجيا المعلومات الريادي في مجال التنمية البشرية، وإثراء محتوى تكنولوجي مميز على منصته الخاصة "مهارة تك"، والتي تساعد في نشر الوعي وإعداد المهارات الخاصة بتكنولوجيا المعلومات، قام المعهد بتصميم مبادرة "وثبات"، عن طريق عمل شراكة مميزة مع منصة Pluralsight الشهيرة، وذلك لإثراء المحتوي المقدم علي منصة "مهارة تك"، بمجموعة من أهم المسارات التدريبية المجانية، التي تم اختيارها بعناية من الخبراء الفنيين في معهد تكنولوجيا المعلومات، والتي تؤهل المتدربين للالتحاق بمجموعة من أهم الوظائف المتوفرة في سوق العمل.

والمبادرة متاحة لطلبة بعض الجامعات المصرية المختارة في السنة النهائية، والأفضلية لكليات الهندسة والحاسبات والمعلومات وعلوم حاسب، وتقدم مجموعة من التخصصات التكنولوجية، وهي Android application developer، وCloud Architect، وData Analyst، وDevOps Engineer، وIT System Admin، وJava Spring Developer، وMean stack developer، وSoftware and Quality Assurance specialist، وUI/UX (front-end) developer.

رفع كفاءة الخريجين

وأعلن معهد تكنولوجيا المعلومات (ITI) والبنك الأهلي المصري عن التعاون المشترك، لرفع كفاءة شباب الخريجين في مجالات تكنولوجيا المعلومات المختلفة، من خلال توفير فرص تدريبية متميزة في مجالات Data Center Engineer، و Incident Response & Digital Forensics، وOffensive Security & Pen. Testing، وUX/UI Design،

وتتراوح مدة التدريب من 480 إلى حوالي 580 ساعة تدريبية لكل تخصص.

ويوفر التعاون أيضاً فرص للتوظيف في البنك الأهلي المصري، بعد التدريب لعدد محدود من المتدربين المتميزين، والمؤهلات المطلوبة للتقديم هي خريج جامعي مصري يحمل شهادة جامعية أو معادلة من المجلس الأعلى للجامعات، وحاصل على تقدير جيد أو أعلى، حديث التخرج (خريجي من عام 2018 حتى عام 2021)، وأن يكون تخصصه في مجالات (الهندسة - علوم الحاسب - تكنولوجيا المعلومات) أو أي تخصصات أخرى ذات الصلة، وألا يتجاوز عمر المتقدم 28 عاما، ويستمر فتح باب التقديم حتى 19 مايو 2022.

Challenge Fund for Youth Employment

من أجل توفير فرص عمل لائقة للشباب والفتيات تم إطلاق صندوق التحدي لتوظيف الشباب" Challenge Fund for Youth Employment"، والذي يهدف إلى خلق مستقبل مزدهر لـ 200 ألف شاب وفتاة، من خلال دعم مبادرات تشغيل الشباب..

ويقول المهندس مصطفى عبد اللطيف- الرئيس التنفيذي لـ EYouth الشريك الإداري للصندوق في مصر-: الهدف من صندوق التحدي لتوظيف الشباب هو دعم الأفكار القوية والمبتكرة، لخلق أو تحسين فرص العمل اللائق للشباب، وخاصة الشابات، وعلى مدار السنوات الست القادمة، سنعمل مع شركاء منفذين مختارين عبر الشرق الأوسط وشمال إفريقيا والساحل / غرب إفريقيا والقرن الأفريقي، لمواجهة تحدي العمالة الناقصة والبطالة بين الشباب في هذه المناطق، وستمكّن مشاريعنا 200 ألف شاب من الحصول على وظائف جديدة أو أفضل، بما في ذلك الوظائف ذات الأجر أو المرتبات، أو العمل الحر.

ويضيف قائلا: تعني أهدافنا الطموحة أننا نبحث عن حلول قائمة على السوق بأساليب مبتكرة وقابلة للتطوير، وسندعم المشاريع التي تضع الشباب، وخاصة الشابات، للعمل في وظائف لائقة تعكس تطلعاتهم ومهاراتهم بشكل أفضل، وبالتالي، فإن تركيز هذه الدعوة هو دعم توسيع نطاق الأساليب الناجحة أو تطوير واختبار مناهج جديدة، من أجل زيادة وصول الشباب إلى الوظائف اللائقة الجديدة أو القائمة، وتحسين نوعية الوظائف للشباب.

X project

كيف تبدأ مشروعك الريادي؟.. وكيف يصبح لديك فكرة ريادية؟.. وما الذي تحتاجه للتسويق لفكرتك؟.. وكيف تصل إلى المستثمرين؟.. كل ذلك وأكثر يقدمه نشاط X project الطلابي.. والذي انطلق منذ تسع سنوات داخل جامعة القاهرة.. ويديره العديد من الطلاب.. ونجح في تحويل العديد من الأفكار إلى مشروعات ريادية..

وتقول ندى سامي: X Project هو نشاط طلابي أطلقه طلاب كلية التجارة جامعة القاهرة، ويهتم بريادة الأعمال، ونقدم العديد من الأنشطة، وفي النهاية يكون هناك مسابقة والمشروع الذي ينجح يتم تنفيذه على أرض الواقع، ونقدم Soft skills، وMarketing، وIdea generation، وB2B B2C، وBPM business plan model، وMVP the minimum viable product، وFinance، وPitching /presentation.

ويعتبر النشاط بمثابة أول مبادرة طلابية لريادة الأعمال، يقوم من خلالها الطلبة بالتدريب على كيفية عمل مشاريع تجارية وتنفيذها على أرض الواقع، وأهداف المشروع تتمثل في تدريب الشباب على عمل خطة لمشاريعهم، حتى تصبح قابلة للتطبيق على أرض الواقع، والاستثمار في عقول الطلبة، ويتم تعريفهم على أساسيات السوق وكيفية عرض المشروع وتقديمه والبدء فيه، فهم مجموعة طلبة لديهم أفكار عديدة لمشاريع تجارية، ولكن لا يعرفون كيفية البدء وتحويل الفكرة لواقع، ففكرة المشروع تقوم على أساس أن أي شباب لديهم أفكار لمشروعات يمكن تحقيقها بإعطاء تدريبات لهم، حول كيفية عمل خطط ودراسات جدوى للمشاريع، وكيفية تحويل فكرة إلى مشروع قائم بذاته، ويبدأ التدريب بالإعلان عن فتح باب التقدم للتدريب، ومن يتم قبولهم يتعلمون كل شيء عن ريادة الأعمال، وكيف يبدأون مشروعاتهم وكيف يضعون الفكرة ويضعون خطة لها، بجانب تسويقها، وكل شيء عن المشروع، ثم يتم تخصيص يوم لعرض الأفكار، ويكون هناك مستثمرون من الممكن أن يستثمروا في هذه الأفكار، ويتم التدريب على يد مدربين متخصصين في التسويق وإدارة المشروعات ومجالات أخرى، وكل القائمين على الفكرة من طلاب جامعة القاهرة، وكل سنة يكون هناك طلاب مسئولون مختلفون.

ACES

وفي كلية الهندسة بجامعة عين شمس يقوم أكثر من 100 طالب وطالبة بالمساعدة في تنمية مهارات الطلاب وربطهم بسوق العمل، وذلك من خلال فريق"Aces"،  حيث وجد الفريق أن التعليم وحده لا يكفي، وأن الطالب يحتاج إلى التدريب والتأهيل بشكل عملي لسوق العمل، والحصول على المهارات التي يحتاجها، ويقدم الفريق العديد من ورش العمل، بجانب أن النشاط الأساسي هو ربط الطلاب مع الشركات، من خلال تزويد الشركات المختلفة بعدد من الطلاب للعمل بجانب إكساب الطلاب الخبرات اللازمة التي تؤهلهم لسوق العمل بعد التخرج، ويستفيد الكثير من الطلاب من هذه التجربة، فهناك شباب تدربوا في بعض الشركات ثم بعد التخرج تعاقدت معهم تلك الشركات للعمل بها، ويقدم الفريق Workshops يشارك فيها طلاب الهندسة وغيرهم، ويهدف هذا الجزء إلى الارتقاء بالمهارات عن طريق ورش إدارة management، وتسويق وإعلان وورش للاقتصاد وريادة الأعمال، كما أن كل أنشطة الفريق بشكل مجاني.

Link

وهناك نشاط طلابي مميز في جامعة القاهرة هو نشاط Link" "، والذي يعمل على تأهيل الطلاب لسوق العمل، وبدأ النشاط في 2017 بكلية تجارة القاهرة، وتتضمن فكرة النشاط الجمع بين المهارات الشخصية والمهارات التقنية، من خلال ما يسمى"المربعات"، وتتضمن الجمع بين المهارات الشخصية والتقنية، وهذه الفكرة تساعد الطلاب على التدريب على حل المشكلات التي تواجههم في سوق العمل مستقبلا، واكتشاف وتنمية مهاراتهم التي يمتلكونها أو التي سيحظون بها نتيجة الخبرات المستقبلية وكل الأنشطة بالمجان، ويقوم بالتدريب فيها كبار الأساتذة المتخصصين، منهم أساتذة في المال والأعمال والبورصة، وغيرها من التخصصات.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة