ثقافة وفنون

بهاء الفن وحجرات الكنوز.. كيف تأسست المتاحف في مصر ؟ | صور

19-5-2022 | 14:16
بهاء الفن وحجرات الكنوز كيف تأسست المتاحف في مصر ؟ | صور                 المتحف القومي للحضارة المصرية
محمود الدسوقي

 المتحف هو كل مؤسسة  دائمه تقوم بحفظ  المجموعات الفنية والتاريخية والعلمية والتكنولوجية، ودراستها وتشجيعها بمختلف الطرق، والنشر عنها، وعرضها للجمهور بطريقة توضح أهميتها وقيمتها، وذلك للترويج عنه وتثقيفه، كما يؤكد الأثريون أن للمتحف تعريفات أخري  منها : أن المتحف مؤسسة دائمه غير هادفه للربح والهدف منها؛ خدمه المجتمع وتطويره، بالإضافة إلى الدور التي تقوم به من مسانده للتطور الاقتصادي للمجتمع عن طريق تشجيع الفن والفنانين والحرف اليدوية والصناعية.

وعن نشأة المتاحف ، تؤكد آية وليد حامد باحث دكتوراة في الآثار والفنون الإسلامية فى تصريح ل"بوابة الأهرام" ، إن في البداية كان الإنسان يميل كل الميل إلى إقتناء كل ما هو ثمين من الذهب والجواهر والآثار وغيرها، مما يستهويه ، وبعد ذلك تطور الأمر مع زيادة هذه المقتنيات خاصة النادر منها، وذلك كان دافع لأصحاب السلطة والبذخ لمشاهدة هذه المقتنيات، ثم بعد ذيادة هذه المقتنيات وجب الأمر في وجود مكان مخصص لها ولعرضها وتنسيقها والحفاظ عليها.

 وأوضحت وليد حامد ، إن فى البداية عرفت القاعات المخصصة "أبهاء الفن، حجرات الكنوز، المتحف"، ثم بعد ذلك تطور الحال وزاد الاهتمام بهذه المقتنيات ودراستها والتحكم في طريقه عرضها الجذاب، وصيانتها والحفاظ عليها، وتطورت على مر العصور بداية من العصور المصرية القديمه ووصولاً إلى العصر الإسلامي ، مؤكدة أن مصر كانت من أوائل دول العالم التي عرفت المتحف وأهميته .

وقد  اهتم المسلمون اهتمامًا بالغًا بحفظ مقتنيات آثار السلف، واقتناء الكتب والمخطوطات والتحف الثمينة، وكانت النواة الأولى لهذه المقتنيات هي الاحتفاظ بالمقتنيات النبوية الشريفة والمصحف العثماني، وبعد ذلك مقتنيات آثار الخلفاء الراشدين كعمائمهم وسيوفهم وراياتهم ومصاحفهم وغيرها من المقتنيات.
المتاحف في مصر ، وتؤكد آية وليد حامد أنه يوجد في مصر ما يقرب من خمسين متحف، تابعين إلى المجلس الأعلى للآثار، موجود في كافة أرجاء مصر.

أشهر المتاحف المصرية:
 المتحف المصري، متحف الفن الإسلامي، المتحف القبطي، المتحف اليوناني الروماني بالإسكندرية، متحف قصر المنيل، متحف المجوهرات الملكية بالإسكندرية، متحف الشرطة القومي، والمتحف الحربي بقلعة صلاح الدين الأيوبي، متحف بيت الكريتلية(جاير أندرسون)، متحف المركبات الملكية ببولاق، متحف المضبوطات الأثرية بالقلعة، ومتحف رشيد القومي، ومتحف استراحة الملك فاروق بحلوان، متحف محمد علي بشبرا، متحف ايمحتب بسقارة،  متحف الإسماعيلية، متحف السويس، متحف الغردقة القومي، متحف شرم الشيخ القومي، متحف طابا، متحف العريش القومي، متحف الإسكندرية القومي، المتحف البحري القومي، متحف المنصورة، متحف كفر الشيخ، متحف طنطا، متحف صان الحجر، متحف ملوي، متحف آثار المنيا، متحف آثار بني سويف، متحف آثار سوهاج، المتحف القومي للحضارة بالفسطاط، متحف التحنيط بالأقصر، متحف اسوان القومي، متحف النوبة في اسوان، متحف آثار الوادي الجديد، متحف الموازييك بالإسكندرية، المتحف المصري الكبير، متاحف قصر عابدين، وغيرها من المتاحف.

ويوجد متاحف خاصة بالوزارات والمؤسسات والجامعات مثل: متحف السكك الحديدية، المتحف الجيولوجي، المتحف الزراعي، متحف النسيج (تم نقله إلى متحف الحضارة)، متحف البريد، متحف محمد محمود خليل، متحف الشاعر أحمد شوقي، متحف الخزف، متحف كلية الآثار كلية الآثار جامعة القاهرة، وغيرها من المتاحف الذي يصعب حصرها.

 وتضيف آية وليد حامد ، بأن  هذه المتاحف تشمل وتضم كافة العصور من العصور المصرية القديمه والعصور الإسلامية ومروراً بالعصر الحديث، منها ما هو يحتوي على عصر بعينه، ومنها ما يشمل كل العصور، وتمتاز المتاحف المصرية بأساليب العرض المتحفي العالمية، والحفاظ على مقتنياتها وصيانتها قدر الإمكان.


 المتاحف فى مصر المتاحف فى مصر

 المتاحف فى مصر المتاحف فى مصر

 المتاحف فى مصر المتاحف فى مصر
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة