حوادث

في الإسماعيلية.. تاجر "الهيروين" يسقط في "الكمين"

17-5-2022 | 15:24
في الإسماعيلية تاجر الهيروين يسقط في الكمينفي الإسماعيلية

 الإسماعيلية - خالد لطفي:

لم يراع "عياد" سمعة أسرته الثرية التي تمتلك الأراضي الزراعية والعقارات ويعيش أفرادها حياة رغدة واتجه للاتجار في الهيروين الخام علي نطاق واسع بعد أن تعرف علي مصدر سري، واتفق معه على توفير حصة ثابتة من الهيروين لكي يبيعها في سوق الكيف ويتربح من ورائها.

وفي غضون فترة ليست بالقليلة ذاع صيته في نطاق محافظات شرق الدلتا وأصبح العملاء يتوافدون عليه لشراء احتياجاتهم اللازمة من الهيروين المخدر بأسعار أقل بكثير من أماكن أخري .

ورويدا رويدا انتفخت جيوب " عياد " بالمال الحرام وقدم أقاربه النصح إليه البعد عن هذا المجال حتى لا يلوث سمعتهم ويلحق بهم الأذى لكنه استمر في تجارته ضاربًا عرض الحائط بكلامهم حتى استهدفته الأجهزة الأمنية في قضية مخدرات تم تداولها في دهاليز المحاكم وقضي بسببها فترة زمنية ليست بالطويلة خلف الأسوار الحديدية.

وعند خروجه وقع حبًا في شباك فتاة ريفية وأقسم أن يتزوجها عرفيًا بالرغم من أن قبيلته البدوية ترفض من يرتبط بعيدًا عن أبناءها واستأجر لها شقة في مدينة المستقبل وبدلًا من إطعامها بالحلال فضل أن يعود للاتجار في الهيروين ويتواصل مع زبائنه ويدعوهم للحضور إليه لاستلام المسحوق الأبيض بالكميات التي يريدونها.

اعتقد " عياد "  أن الأعين الشرطية لا تراقب تداوله للهيروين بين عملائه لحرصه الزائد في ترويجه وحتي لا ينفضح أمره حيث استعان بعدد من الناضورجية لتوفير الحماية لوكره ولفت نظره سريعًا إذا حدث أي تحركات غير طبيعية من حوله .

كان اللواء هشام الزغبي رئيس الإدارة العامة لمكافحة المخدرات ، واللواء مفيد فوزي مساعد المدير لمنطقة القناة وسيناء ، وردت إليهما معلومات مفادها وجود بؤر إجرامية يزاول من خلالها التجار بالمخدرات .

تم تشكيل فريق بحث أشرف عليه العميد أحمد رمضان رئيس منطقة الإسماعيلية ، والعقداء أحمد بلبولة وعلي عبد النبي وأحمد عبد الله ، كشفت تحرياتهم أن المدعو " عياد " ٣٠ سنة "عاطل "سبق اتهامه في قضية مخدرات قضى عقوبة السجن فيها وخرج قبل عام ليعود من جديد للاتجار في الهيروين على نطاق واسع من داخل وكره بالشقة التي استأجرها بمدينة المستقبل.

وأضافت التحريات أن المتهم يتواصل مع عملائه الذين يتوافدوا عليه بواسطة هاتفه المحمول ويحدد توقيت مقابلتهم لتسليمهم بضاعته بالجملة أو القطاعي حسب الطلب بعد أخذ الاحتياط .

وأشارت التحريات إلى أن " عياد" قام بجلب صفقة من الهيروين الخام من مصدره السري تمهيدًا لطرحها في سوق الكيف لتحقيق أكبر هامش ربح لصالح مستغلًا إقبال الزبائن على شراء الهيروين المخدر .

وبعرض التحريات على النيابة تم استصدار إذن لضبط المتهم وأعد المقدم حسام الشحات والرائد أحمد المحمدي مفتشا مكتب مكافحة المخدرات بمنطقة القناة وسيناء ، خطة لاستهداف "عياد" بعد أن وصلت إليهم معلومات عن احتفاظه بكميات من الهيروين الخام تمكنوا خلالها من ضبطه ، وبتفتيشه عثر بحوزته على كمية من أكياس الهيروين المخدر قام بإعدادها لبيعها لعملائه ومبلغ مالي وهاتف محمول .

وبمواجهته بالتحريات وما أسفر عنه الضبط اعترف بحيازته للمضبوطات بقصد الاتجار فيه والمصادر التي يتعامل معها تمهيدًا لاستهدافها ، وبعرضه على رئيس نيابة أبو صوير ، أمر بحبسه أربعة أيام على ذمة التحقيق .

اقرأ أيضًا:
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة