Close ad

ماجي الحكيم تكتب: الست أم الرجل.. من يضحك أكثر!!

7-4-2022 | 06:35

أجمعت كل الدراسات العلمية على أن السيدات أكثر ضحكًا من الرجال، تقول آخرها وهي أمريكية إن الطفل يضحك 400 مرة في اليوم، والمرأة 68 مرة في اليوم، بينما لا تتعدى ثمان مرات عند الرجل.

أهمية الضحك وفوائده معروفة ولست بحاجة لسردها، يكفي فقط أن أذكر أن الضحك لدقيقتين يعادل عشرين دقيقة من الجري؛ أي نوع من الضحك هذا الذي تمارسه السيدات عدة مرات يوميًا، ومع ذلك يأتي البعض ليتهم معظمهن بالنكد.

الضحك ليس دائمًا دليل على السعادة أو البهجة، يقول روبرت آر بروفين، أستاذ علم النفس وعلم الأعصاب بجامعة ماريلاند الأمريكية، ومؤلف كتاب "الضحك"، إن معظم الضحك لا يكون ردًا أو ناتجًا عن النكات والدعابات.. وفي دراسة استتقصائية قام بها مع عدد من الطلاب، شملت 1200 "حلقة ضحك"، وجد إن نسبة لا تتعدى العشرين بالمائة فقط يأتي الضحك فيها على أثر الدعابات، بينما البقية لأسباب أخرى كالسخرية، التهرب من إجابة أو لمحاولة إثبات الشعور بالأمان.

ولأن بروفين يعتقد إن النساء يأتين في مرتبة أدنى اجتماعيًا، لذلك يجد إنهن يضحكن أكثر ليعطين الانطباع بعدم الخوف أو في محاولة لجذب الجنس الآخر.

هذا الرأي يعد رأيًا شخصيًا إلى حد كبير، حتى وإن كانت النسب أقرب للحقيقة، فعلى جانب آخر اتفق علم النفس على أننا نستخدم الضحك لموازنة مشكلات الحياة، حيث يساعد الإنسان على أن يكون قويًا عاطفيًا ونفسيًا، ويجعله ودودًا وأكثر جاذبية.

كريستي نيكولسون محرر مشارك في Scientific American Mind تقول في مقال منشور لها بنفس الدورية تحت عنوان "فجوة الفكاهة"، إن الضحك له أشكال كثيرة منه ساخر، ذكي، استفزازي وغيرها، وإن حس الدعابة يختلف بين الرجل والمرأة.

فالرجل يريد شخصًا يضحك على نكاته، بينما المرأة تريد شخصًا يضحكها.. لذلك تجد النساء الرجال المضحكين أكثر جاذبية خاصة في اللقاء الأول، تضيف نيكولسون إن المرأة بوعي أو بغير وعي تكتشف أن الفكاهة مؤشر جيد على الذكاء.. كما أن الدراسات التي تؤكد أن النساء يضحكن أكثر من الرجال لا تحتاج لبراهين علمية فيكفي أن نتذكر أيام الدراسة لنكتشف تلك الحقيقة.

أيًا كان من يضحك أكثر، ولأي سبب يضحك أكثر، سواء هروبًا من موقف، أو سخرية من شخص، أو نقد، أو لجذب الآخرين، المهم هو أنه ينعش قلبه بضحكة حتى لو صورية، فلها أيضًا تأثير إيجابي أقل.

نحن جميعًا نلجأ للضحك لتنعيم علاقاتنا بالآخرين، فالدعابة والضحك وسيلة للتواصل والترابط مع بعضنا البعض، وهو أكثر الطرق ذكاءً وسهولة لتقول للآخر: "أنا معك".

إلى كل رجل يظن أن المرأة "نكدية"، وإلى كل سيدة تعاني من تلك التهمة، افتحوا أعينكم على الحقيقة الواضحة أن المرأة ذكية وضحكها خير دليل.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: