Close ad

وزير الاتصالات يبحث مع شركة "STL" فرص الاستثمار بمصر في مجال الألياف الضوئية

1-3-2022 | 21:47
وزير الاتصالات يبحث مع شركة  STL  فرص الاستثمار بمصر في مجال الألياف الضوئيةجانب من الاجتماع
فاطمة سويري

التقى الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مع سونيل بهارتى ميتال مؤسس ورئيس مجلس إدارة مجموعة شركات بهارتى ايرتيل الهندية لبحث سبل التعاون فى مجال الكابلات البحرية.

موضوعات مقترحة

جاء ذلك على هامش مشاركة الدكتور عمرو طلعت على رأس وفد من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى فعاليات المعرض والمؤتمر الدولى للهواتف المحمولة فى برشلونة بأسبانيا.

تناول اللقاء استعراض إمكانية تقديم الشركة المصرية للاتصالات حلول متكاملة من خلال شبكتها الواسعة من الكابلات البحرية وبنيتها التحتية الدولية المتعددة والآمنة. 

وخلال اللقاء؛ أكد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تحرص على تعظيم عائدات الدولة من البنية التحتية للاتصالات الدولية من خلال الاستثمار فى الكابلات البحرية؛ مشيرا إلى أن مصر يمر بها 13 كابلا بحريا دوليا وتنقل هذه الكابلات أكثر من 90 % من حركة البيانات فى أسيا وأوروبا، فيما يجرى العمل حاليا على إنشاء خمسة كابلات أخرى.

 من جانبه؛ قال المهندس عادل حامد العضو المنتدب والرئيس التنفيذى للمصرية للاتصالات: "نتطلع إلى استكشاف آفاق التعاون مع شركة بهارتى إيرتل الهندية فى مجال الكابلات البحرية خلال الفترة المقبلة، وسعداء بتسخير كافة إمكاناتنا وخبراتنا وبنيتنا التحتية المتطورة لتحسين البنية التحتية للاتصالات الدولية".

هذا وتعد شركة بهارتى ايرتيل الهندية من كبرى مشغلى الاتصالات فى الهند والعالم، حيث تمتلك بنية تحتية لخدمات الاتصالات فى 18 دولة فى آسيا وأفريقيا، وتعتبر من أكبر الشركات الهندية المستثمرة فى مجال الكابلات البحرية دوليا.

فيما تمتد شبكة المصرية للاتصالات الدولية إلى أكثر من ١٤٠ نقطة إنزال فى أكثر من ٦٠ دولة حول العالم، حيث تستثمر الشركة فى توسيع نطاق البنية التحتية للكابلات البحرية، والتى تعد أقصر الطرق وأكثرها اعتمادية بين إفريقيا وآسيا وأوروبا، كما تعمل المصرية للاتصالات على تقديم حزمة متنوعة من خدمات البنية التحتية من خلال إنشاء محطات إنزال للكابلات البحرية الجديدة ومسارات أرضية للعبور بالإضافة إلى الاستثمار فى أنظمة وحلول الكابلات البحرية الجديدة التى من شأنها تلبية الطلب العالمى المتزايد على السعات الدولية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: