Close ad

أبرز محاور كلمة الرئيس السيسي خلال المؤتمر المشترك مع نظيره الجيبوتي

7-2-2022 | 13:46
أبرز محاور كلمة الرئيس السيسي خلال المؤتمر المشترك مع نظيره الجيبوتيكلمة الرئيس السيسي
وسام عبد العليم

وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي، عدة رسائل خلال كلمته التى ألقاها منذ قليل، خلال المؤتمر الصحفي المشترك مع إسماعيل عمر جيلة رئيس جمهورية جيبوتي، جاءت كالتالي.

موضوعات مقترحة

- أرحب بكم في بلدكم الثاني مصر، والزيارة تأتي استمرارًا للتواصل والتنسيق المستمر بيننا على مختلف الأصعدة الثنائية والإقليمية.

 -الزيارة تأتي لمتابعة نتائج مشاوراتنا الأخوية التي تمت خلال زيارتي التي أعتز بها كثيرًا إلى جيبوتي في شهر مايو 2021. 

-التواصل يؤكد ما يجمع بلدينا من علاقات إستراتيجية ممتدة على كافة الأصعدة.

 -علاقتنا مدعومة بإرادة سياسية قوية ومتبادلة للارتقاء بها وتعزيزها. 

- أوجه التعاون الثنائي خلال الفترة الأخيرة شهدت خطوات نوعية هامة في كافة المجالات السياسية والاقتصادية وغيرها.

 - اتسمت محادثات اليوم مع الرئيس "جيله" بالصراحة والشفافية.

 -المحادثات عكست مدى تقارب وجهات النظر بيننا حول الكثير من الملفات والقضايا الثنائية والإقليمية محل الاهتمام المشترك.

 - استعرضنا كافة أوجه التعاون القائمة بين البلدين، خاصةً الاقتصادية والتجارية والاستثمارية، وكيفية تطويرها لترتقي إلى مستوى العلاقات السياسية المتميزة بين بلدينا. 

 -تابعنا خلال المشاورات التقدم المحرز في مشروعات التعاون الثنائي بين بلدينا.

-اتفقنا على أهمية العمل المشترك نحو توفير الدعم اللازم لزيادة الاستثمارات المتبادلة.

 اتفقنا على مساهمة الشركات المصرية في جهود التنمية الاقتصادية في جيبوتي.

- تابعنا جهود افتتاح فرع بنك مصر هناك خلال الفترة المقبلة.

-أكدنا ضرورة الدفع قدماً لزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين.

- تابعنا جهود إنشاء منطقة لوجستية مصرية في جيبوتي.

 - أكدنا تعزيز التعاون في مجالات النقل وربط الموانئ.

- تابعنا الجهود الرامية إلى تسيير خط طيران مباشر بين القاهرة وجيبوتي.

-أكدنا  التعاون المشترك في مجالات التعليم والتعليم العالي والصحة.

 - أكدنا التعاون في مجال مكافحة الفكر المتطرف وتأهيل الدعاة عبر نشر قيم الإسلام الوسطية من خلال المؤسسات الدينية العريقة بالبلدين وعلى رأسها الأزهر الشريف.

 - أعدت التأكيد على التزام مصر بالاستمرار في دعمها لأشقائها في جيبوتي.

 اتفقنا على العمل على توفير التدريب وبناء قدرات الكوادر في مختلف المجالات من خلال الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية بالتعاون مع مختلف الجهات المصرية.

- تطرقنا إلى تطورات ملف سد النهضة.

- التأكيد على ما تتحلى به مصر من إرادة سياسية تهدف إلى التوصل لاتفاق قانوني ملزم حول ملء وتشغيل سد النهضة في إطار زمني مناسب.

-  تناولنا الأوضاع الإقليمية في منطقة القرن الإفريقي وأمن البحر الأحمر والتي حظت بأولوية كبيرة خلال مناقشاتنا اليوم.

 - العمل على ترسيخ الأمن والاستقرار في تلك المنطقة الهامة من قارتنا.

- تكثيف التعاون والتنسيق بين مصر وجيبوتي فيما يتصل بأمن البحر الأحمر.

- أعدنا التأكيد على مسئولية الدول المشاطئة عن صياغة كافة السياسات الخاصة بذلك الممر المائي الحيوي من منظور متكامل يأخذ في الاعتبار مختلف الجوانب التنموية والاقتصادية والأمنية.

- تباحثنا حول استضافة ورئاسة مصر للدورة السابعة والعشرين لمؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ في نوفمبر 2022.

- حرصنا على التعبير خلال تلك الرئاسة عن تطلعات دول قارتنا في هذا المجال.

- - مباحثاتنا البناءة اليوم أكدت حرصنا المتبادل على دفع التعاون الثنائي بين بلدينا تحقيقا لمصالحنا المشتركة.

- أتمنى لشعب جيبوتي الشقيق مزيداً من التقدم والاستقرار.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة