منوعات

خضوع الأشخاص الذين يشترون أدوية للبرد من الصيدليات في الصين لاختبارات كورونا

24-1-2022 | 16:32
خضوع الأشخاص الذين يشترون أدوية للبرد من الصيدليات في الصين لاختبارات كوروناصيدلية في الصين
أحمد فاوي

في محالة للسيطرة على أي محاولة لانتشار الوباء،فرضت العاصمة الصينية من أي شخص يشتري الأدوية المضادة للحمى والمتاحة بشكل شائع وتستخدم مع أعراض البرد والأنفلونزا وكورونا، الخضوع لاختبارات "كوفيد 19".

ويأتي ذلك، حيث تحاول السلطات القضاء على إصابات فيروس كورونا غير المكتشفة، دون إغلاق المدينة الأكثر أهمية في البلاد والتي تستضيف الألعاب الأولمبية الشتوية الأسبوع المقبل.

وسيحصل سكان بكين الذين يشترون خافضات الحرارة والأدوية المضادة للفيروسات والأدوية التي تستهدف السعال والتهاب الحلق، على تنبيه عبر تطبيق الهاتف المحمول الذي تستخدمه الصين لتتبع المخالطين، والذي يفحص بشكل متكرر للسماح بدخول الأماكن العامة، حسب ما ذكرته  صحيفة  sohu  الصينية الالكترونية.

وحسب ما ذكر نائب وزير الصحة لي آنج في بكين أهي تعني على الأشخاص الذين اشتروا أربعة أنواع من الأدوية لخفض الحمى وتخفيف السعال ومكافحة العدوى وعلاج الجفاف  والتهاب الحلق أن تأخذ بياناتهم

وسيضطرون بعد ذلك إلى إجراء اختبار "كوفيد 19" في غضون 72 ساعة وإلا سيواجهون قيودا على الحركة.

يفرض المسئولون متطلبات صارمة بشكل متزايد في الوقت الذي يحاولون فيه احتواء تفجر متزامن لمتحورين مختلفين من الفيروس ضربا المدينة قبل الألعاب الأولمبية الشتوية وانتشرا في ثلاث مقاطعات أخرى.

رغم أن الصين أغلقت مدنًا أصغر مثل شيان بسبب تصاعد الإصابات، إلا أن لديها مساحة أقل لمثل هذا التشديد في بكين، موطن النخبة السياسية والثقافية فيها، وحيث يصل الآن كبار الشخصيات والرياضيون الدوليون لحضور الحدث الرياضي.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة