آراء

عٌثمان فكري يكتٌب: غياب "ترامب" أهم إنجاز لـ"بايدن"

23-1-2022 | 14:04

نهاية الأسبوع المٌنصرم حلت ذكرى مرور عام على دخول جو بايدن الرئيس الأمريكي الـ 46 إلى المكتب البيضاوي، والإنجاز الحقيقي والوحيد له خلال هذا العام هو غياب سلفه دونالد ترامب عن المشهد السياسي الأمريكي والعالمي.

وهٌناك حقيقة مؤكدة مفادها أن بايدن أقل مٌشاركة من ترامب - وبقية أسلافه من الرؤساء الأمريكيين - بالمؤتمرات الصحفية أو اللقاءات في البرامج الحوارية؛ سواء مرئية أو مسموعة أو مكتوبة، ومن الواضح جدًا فشل بايدن في تحقيق العديد من وعوده الانتخابية للأمريكيين.

وتبقى له علامات تم تسجيلها باسمه في العام الأول من رئاسته، وهي عودة الحياة السياسية إلى العاصمة واشنطن في أعقاب 4 سنوات صاخبة من عهد سلفه ترامب..

غير ذلك تلقى بايدن عدة ضربات وإخفاقات تتعلق بأجندته الداخلية سواء من الجمهوريين أو من حزبه الديمقراطي.. وإذا كان غياب الرئيس الجمهوري عن المشهد السياسي الأمريكي والعالمي.. لم يعد ممٌكنًا اعتبار الرئيس الأمريكي الحالي أو رقم الـ 46 (جو بايدن) لم يعد ممكنا اعتباره عٌملة نادرة من السياسيين الأمريكيين الذين يرفعون شعار الوحدة والديمقراطية والعدالة في الداخل وفي العالم.

ومع تداخل العام الأول من رئاسة بايدن مع العام الأخير من رئاسة ترامب على المستوى الداخلي، وهو ما لم يكن يتمناه أبدًا الرئيس الديمقراطي بايدن؛ حيث عاد فيروس كورونا للواجهة مع مٌتحوره الأكثر والأسرع انتشارًا "أوميكرون" وتفشيه السريع والكبير هُنا في الولايات المٌتحدة، وتزامنه مع تباطؤ إستراتيجية التطعيم؛ مما أدى إلى إصابة أكبر نجاحات بداية عهد بايدن بانتكاسة قوية مع استمرار رفض شريحة كبيرة من الجمهوريين وأنصار ترامب لحملات التطعيم؛ مما أدى إلى انتشار كبير وسريع للمٌتحور أوميكرون..

وهٌناك إخفاق آخر واجهه بايدن وهو يتعلق بالأقليات الأمريكية، خاصة من الأصول الإفريقية وهم الذين حشدوا للتصويت لصالح بايدن بسبب المرارة الكبيرة التي تسبب فيها ترامب لهم.. إلا أن بايدن فشل أيضًا في تحقيق وعوده لهم بإجراء إصلاحات تشريعية كبيرة من أجل العدالة العرقية أو إصلاح الشرطة؛ وهي مشروعات قوانين مهمة للغاية يٌعرقلها الجمهوريون، وقد لا يستطيع بايدن تمريرها أو أخذ الموافقة عليها من الجمهوريين خلال السنوات الثلاثة المٌتبقية لبايدن في المكتب البيضاوي..

وتتوالى الضربات المٌوجعة المٌوجهة لأجندة بايدن الداخلية ليس من النواب الجمهوريين فحسب؛ بل أيضًا من داخل الحزب الديمقراطي كذلك، وأصبح سيناتوران ديمقراطيان هما كيرستن سينيما وجو مانشين عنوانًا جديدًا لأسبوع قاسٍ أخير من الفشل مع نهاية العام الأول من رئاسة بايدن، وأعاد ذلك تسليط الضوء على البراجماتية المتجذرة في العمل السياسي الأمريكي وصعوبة تحقيق اختراقات كبيرة لأي رئيس في ظلّ هوامش الكونجرس الضيقة المتاحة وتحالفاته المعقدة، وعلى غرار قانون الرعاية الصحية "أوباماكير" في عهد الرئيس الأسبق أوباما..

نجح بايدن في تمرير خطة البنى التحتية الضخمة بقيمة 1200 مليار دولار لاستثمارها في الطرقات والجسور والإنترنت، وهو مبلغ تاريخي نال حتى دعم بعض البرلمانيين الجمهوريين..

وعن مرور عام من بايدن في البيت الأبيض للحديث بقية..

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
عٌثمان فكري يكتٌب: ترامب وتويتر وإيلون ماسك وحبة السم

الخبر الأول والحدث الاقتصادي الأبرز أمريكيًا وعالميًا اليوم وطوال الأيام الماضية هو خبر استحواذ الملياردير إيلون ماسك على منصة تويتر بالكامل في صفقة

عُثمان فكري يكتٌب: المٌنتدي الثقافي المصري في شيكاجو (1)

نشاط القٌنصل المصري العام في ولاية شيكاجو وولايات وسط الغرب الأمريكي السفير الدكتور سامح أبوالعينين مُثير للإعجاب والاحترام والتقدير فهو لا يتوانى ولا

عٌثمان فكري يكتٌب: "ويل سميث" ممنوع من الأوسكار

أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة الأمريكية (الجهة المسئولة عن منح جائزة الأوسكار وتنظيم حفلاته) أصدرت قرارًا بمنع نجم هوليوود ويل سميث من حضور فعاليات

عٌثمان فكري يكتٌب: صفعة "ويل سميث" على وجه الأوسكار

حدث الساعة هٌنا في الولايات المتحدة - والذي طغى حتى على حرب روسيا على أوكرانيا - طوال الأسبوع الفائت كان ما فعله نجم هوليوود والأوسكار ويل سميث أفضل ممثل لهذا العام

عٌثمان فكري يكتٌب: أنا "وأنكل سام" والظروف صعبة..

لم ولن أدعي أنني خبير اقتصادي أو إستراتيجي ولا اكتواري، ولا حتى خبير تنمية بشرية.. ولكن ما نشهده هذه الأيام هٌنا في الولايات المتحدة الأمريكية أو في باقي

عٌثمان فكري يكتٌب: شٌكري "أسد الخارجية" والمئوية

عرفت السفير سامح شكري (أسد الدبلوماسية المصرية) مُنذ كان سفيرًا لمصر في واشنطن في الفترة ما بين 2008 وحتى 2012، وأجرينا معه عدة لقاءات عبر الأقمار الصناعية لبرنامج الحياة اليوم على قناة الحياة

عٌثمان فكري يكتٌب: "العٌمدة ميري" نجمة مصرية في سماء شيكاجو (1-2)

نعم مصر تستطيع بالتاء المربوطة.. وهو ما سبق وأشرت وأكدت عليه من سنوات، وكتبت أكثر من مرة وفي مٌناسبات مٌختلفة وفي منابر صحفية وإعلامية عديدة عن النجاحات العظيمة والمٌتلاحقة التي حققتها التاء المربوطة

عٌثمان فكري يكتٌب: شمسٌ مصر الذهبٌ في سماء شيكاجو

أٌتابع باهتمام بالغ نشاط البيت المصري في ولاية شيكاجو وجهود القٌنصلية العامة لمصر في شيكاجو وولايات وسط الغرب الأمريكي والقائم عليها الديبلوماسي البارع والمٌثقف الواعي الدكتور السفير سامح أبوالعينين

عٌثمان فكري يكتٌب: رؤساء الولايات المتحدة الأمريكية ليسوا ملوكًا

لم يفوت الرئيس الأمريكي بايدن فرصة إعلان قاضي المحكمة العٌليا (أعلى منصب قضائي في أمريكا) ستيفن بريير عن تقاعده من منصبه في المحكمة، والذي يٌفترض أن يكون مدى الحياة.

عٌثمان فكري يكتٌب: العالم بين هيستيريا بايدن وهدوء بوتين

لا شك أن العلاقات الأمريكية الروسية قد وصلت إلى أدنى مستوياتها على الرغم من ارتفاع وتيرة الحوار الثنائي بينهما مؤخرًا بالتزامن مع إعتراضات أوروبا الغربية

مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة