رياضة

الأهلي .. الرد الصامت

22-1-2022 | 16:17
الأهلي  الرد الصامتالأهلي .. الرد الصامت

"كهربا" أول عقاب لموسيماني بعد "تصريحات التجديد".. ومصير بيتسو في "القبضة المكسيكية"

المقاولون يمنع صغار الشياطين من الفوز الأول بالرابطة.. والكبار مرشحون لسموحة

محمد رشوان: بالرغم من حالة الاحتقان الشديد داخل إدارة النادي الأهلي، إثر تصريحات الجنوب إفريقي بيتسو موسيماني، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي، عن وجود خلاف في مسألة تجديد تعاقده مع الأهلي، فإن مسئولي القلعة الحمراء قرروا الرد بهدوء وفي صمت علي تلك التصريحات التي أطلقها المدرب الجنوب إفريقي، والتي جاءت عقب مباراة الفريق الأحمر أمام المقاولون العرب أمس، ضمن الجولة الثالثة من مرحلة المجموعات لبطولة رابطة الأندية المحترفة، التي انتهت بالتعادل بهدف، بعد أن كان الأهلي متأخراً بهدف للاعبه السابق محمد حمدي زكي سجله من ركلة جزاء في الشوط الأول، قبل أن يتعادل الصاعد زياد طارق للأهلي بعد مرور عشر دقائق من أحداث الشوط الثاني للقاء الذي شهد إهدار ركلة جزاء للأهلي عن طريق عمار حمدي الجناح الأيمن المهاجم.

وتمثلت إجراءات القائمين على النادي في عدة خطوات، أولها إعادة محمود عبد المنعم "كهربا"، الجناح الأيسر المهاجم المعار إلي صفوف هاتاي سبور التركي، حال تألق كهربا خلال فترة إعارته التي تستمر لمدة ستة أشهر، رداً على تصريح سابق لبيتسو أكد خلاله أنه فوجئ بإعارة عبد المنعم، وأنه لم يكن بينه وبين اللاعب أية أزمات، لتأتي كلماته متناقضة مع ما أعلنه مسئولي النادي عن أن إعارة كهربا جاءت وفقاً لرغبة موسيماني، بعد أن خرج الجناح المهاجم من حسابات المدرب تماماً في الفترة الأخيرة، نتيجة تعدد الصدامات بين الثنائي.

وبالتالي فإن موسيماني كما لم يعترض علي إعارة كهربا، فمن المفترض ألا يكون له رد فعل إذا عاد اللاعب، في حالة تألقه بالدوري التركي، خاصة أن موسيماني قال:"اعتمدت على كهربا في لقاء قوي مثل مباراة بايرن ميونيخ الألماني في النسخة الأخيرة لمونديال الأندية وليس من المنطقي أن أطالب برحيله".

كما أن السبب الرئيسي في عدم وصول موسيماني لنقطة اتفاق في الأمور المالية مع إدارة ناديه، في مسألة تجديد تعاقده، يأتي لعدة أسباب أبرزها: أن القائمين على الأهلي ربطوا مصير المدير الفني بمدي نجاحه في تحقيق وعده في النسخة الجديدة لكأس العالم للأندية، والذي يتمثل في الوصول لمرحلة أبعد من مواجهة تحديد المركز الثالث والحصول على الميدالية البرونزية، لتتحول مواجهة الفريق المرتقبة أمام مونتيري المكسيكي بطل أمريكا الوسطى والكونكاكاف، في مستهل مشوار الفريق الأحمر بالمونديال المقرر بالإمارات، نقطة فاصلة في مشوار بيتسو علي رأس الجهاز الفني للأهلي، خاصة بعد أن طالب بزيادة راتبه الشهري من 140 ألف دولار، إلي 200 ألف دولار، وإذا كان موسيماني قاد الأهلي للتتويج ببطولة دوري أبطال إفريقيا في نسختيها الماضيتين، وكذلك كأس السوبر الإفريقي، فإن مجلس إدارة النادي يضع في اعتباره أيضاً أن المدرب خسر درع الدوري الموسم الماضي، وكذلك السوبر المحلي، بالإضافة إلى أنه لم يحدث تطويرا في أداء لاعبي الفريق، ويعتمد على المجموعة ذاتها التي كان يدفع بها السويسري رينيه فايلر، المدير الفني السابق، بالإضافة إلى أن أزمات موسيماني جاءت مع اللاعبين أنفسهم الذين اصطدم بهم المدرب السويسري، وأبرزهم كهربا.

وكانت الساعات الأخيرة شهدت تعرض محمود الخطيب، رئيس النادي، لضغوط قوية من حسام غالي، عضو مجلس الإدارة ولجنة التخطيط، من أجل توقيع عقوبات مالية علي موسيماني، بسبب كشفه عن أمور، تعتبر سرية، لوسائل الإعلام.

ورغم تلك الحالة من الغضب تجاه موسيماني، من قبل الإدارة، فإن المدير الفني يحاول الحفاظ على درجة التركيز داخل صفوف فريقه، وتمثلت تلك الحالة في مطالبته لأعضاء جهازه المعاون بمتابعة مباريات المنتخب المكسيكي في تصفيات كأس العالم عن قارة أمريكا الوسطى، أمام جامايكا وبنما وكوستاريكا، لكون الجهاز الفني للفريق المكسيكي يعتمد على خمسة لاعبين من مونتيري، يمثلون قوامه الأساسي، وهم:ثلاثي الدفاع خيسوس جاياردو ولويس رومو وهيكتور مورينو ولاعب الوسط سيزار مونتيس وروجيليو فونيس موري -هداف النادي التاريخي- للوقوف على مستواهم.

كما أن المدير الفني يدرس منح فرصة المشاركة في مباراة سموحة، في الجولة الثالثة من عمر منافسات بطولة رابطة الأندية، لبعض اللاعبين الكبار، مثل: وليد سليمان صانع الألعاب، والجنوب إفريقي بيرسي تاو والموزمبيقي لويس ميكيسوني ثنائي الجبهتين الهجوميتين، ورامي ربيعة قلب الدفاع، بعد أن اعتمد المدير الفني في المواجهات السابقة أمام الجونة والإسماعيلي والمقاولون العرب، علي لاعبي فريق الشباب بالقلعة الحمراء.

اقرأ أيضًا:
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة